الاتحاد

الرياضي

النجمة السمراء

على الرغم من أنها لا تتمتع بكثير من الاستقلالية في ذاكرة عشاق التنس حول العالم في ظل التشابه الشكلي والفني بينها وبين شقيقتها سيرينا النجمة الأولى في العالم حالياً، إلا أن فينوس وليامز نجمة التنس الأميركية المتواجدة حالياً في دبي للمشاركة في بطولتها الدولية، والتي تحتل المرتبة السادسة في تصنيف نجمات التنس المحترفات حققت الكثير من الألقاب والبطولات في عالم اللعبة·
فينوس المولودة في كاليفورنيا 17 يناير 1980 والتي احترفت اللعبة قبل 16 عاماً تمكنت من التتويج بعدد كبير من البطولات بلغ 53 بطولة، أهمها 9 بطولات للجراند سلام وهو الرقم الذي يقل عن شقيقتها بلقب واحد، وتعد ويمبلدون بطولتها المفضلة حيث انتزعت لقبها في خمس مناسبات أعوام 2000 و2001 و2005 و2007 و2008 لتصبح واحدة من بين أساطير البطولة العريقة·
وعلى مستوى بطولة أميركا المفتوحة، فازت باللقب مرتين عامي 2000 و،2001 فضلاً عن لقب واحد لبطولة رولان جاروس 2002 وآخر في بطولة أستراليا المفتوحة ،2003 وفي 2000 الذي شهد سيطرتها المطلقة على عالم التنس توجت فينوس وليامز سلسلة إنجازاتها بذهبية الأولمبياد · وتشير الأرقام إلى أن النجمة الأميركية حققت محصلة مالية كبيرة بلغت 22 مليوناً و115 ألف دولار أميركي· وعلى الرغم من هذا التاريخ الحافل إلا أن النجمة السمراء عانت كثيراً شبح شقيقتها الصغرى سيرينا التي طغت شهرتها واختصرت الكثير من الشهرة التي كان يفترض أن تحظى بها الشقيقة الكبرى، وما أن يتردد لقب ويليامز حتى يتبادر للأذهان اسم سيرينا قبل أن يفكر أحد في فينوس، على الرغم من أن إحصائيات مواجهات الشقيقتين تشير إلى تعادلهما خلال 18 مواجهة جمعتهما معاً حتى الآن بواقع 9 انتصارات لكل منهما، انتظاراً لمواجهة جديدة قد تكون دبي شاهدة عليها في بطولتها الحالية·

اقرأ أيضا

مدرب بايرن ميونخ ينفي اهتمامه بضم جاريث بيل