الاتحاد

عربي ودولي

السيسي يطالب واشنطن بحل أزمات المنطقة ومواجهة الإرهاب

القاهرة (وكالات)

طالب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، بالارتقاء في علاقات التعاون مع الولايات المتحدة إلى مرحلة جديدة، تتناسب مع المتغيرات الإقليمية والدولية، وعلى رأسها خطر الإرهاب.
وقال خلال استقباله مساء أمس الأول، وفداً من رؤساء المنظمات الأميركية اليهودية، إن التطورات والتحديات التي تواجه الشرق الأوسط، لا سيما الأوضاع في سوريا وليبيا، تتطلب مواصلة قيام الولايات المتحدة بدورها تجاه المنطقة، بهدف التوصل إلى حلول للأزمات القائمة.
من جهته، صرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مصر، أن الرئيس شدد على أهمية الدفع قدماً بعملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، مشيراً إلى ضرورة التوصل إلى سلام عادل وشامل بين الجانبين، يُنهي الصراع بشكل دائم، ويُفسح المجال لدول المنطقة لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تتطلع إليها شعوبها.
وأضاف أن تحقيق السلام في الشرق الأوسط سيقضي على أحد أهم الذرائع التي تستند إليها التنظيمات الإرهابية لتبرير أفعالها، مؤكداً أهمية تعزيز التعاون الدولي في مجال مكافحة الإرهاب، والقضاء على مصادر تمويل وتسليح التنظيمات الإرهابية، فضلاً عن التعاون للحيلولة دون استخدام الإرهابيين للإنترنت، وأدوات التواصل الاجتماعي لنشر أفكارهم، وجذب عناصر جديدة.
كما لفت المتحدث الرسمي إلى أن رؤساء المنظمات الأميركية اليهودية أكدوا أهمية دور مصر في المنطقة، باعتبارها أحد أهم دعائم السلام والاستقرار، مشيدين بالعلاقات الوثيقة التي تجمع بين مصر والولايات المتحدة على جميع الصعد.
كما أكدوا حرصهم على نقل الصورة الحقيقية للشعب الأميركي حول تطورات الأوضاع في مصر، وما تواجهه من تحديات ناتجة عما يشهده الشرق الأوسط من توتر واضطرابات.
في غضون ذلك، زار وزير الدفاع المصري صدقي صبحي، ووزير الداخلية مجدي عبدالغفار شمال سيناء.
وأكد وزير الدفاع المصري خلال لقائه بمقاتلي القوات المسلحة والشرطة، أن قوات الجيش كانت وستظل عند حسن ظن الشعب المصري بها، تؤدي مهامها الوطنية بكل شجاعة وإخلاص، وتقف سداً منيعاً في مواجهة كل محاولات العبث بأمن مصر وسلامة حدودها، مؤكداً أن الأمن والاستقرار والتنمية بسيناء ستظل أمانة في عنق رجال الجيش.
وأشاد صبحي بالدور الوطني لشيوخ وأبناء سيناء الذين يقفون في خندق واحد مع القوات المسلحة والشرطة، ودعمهم ومساندتهم لها، وتفهمهم لما تتخذه القوات المسلحة من تدابير وإجراءات أمنية لمحاصرة البؤر الإرهابية والقضاء عليها.
وشدد وزير الدفاع على حرص الدولة على المضي قدماً في تنفيذ العديد من المشروعات التنموية والخدمية بشبه جزيرة سيناء، لتوفير مقومات الحياة الكريمة وتخفيف العبء عن كاهل أبنائها.

وقفة
شارك آلاف الأطباء المصريين أمس في تجمع حول مقر نقابتهم قرب ميدان التحرير في القاهرة للمطالبة بحماية الأطباء والمنشآت الصحية ضد أي اعتداءات أو تجاوزات. (أ ب)

اقرأ أيضا

اتهام سيدة بالتخطيط لتفجير كاتدرائية في لندن