الاتحاد

عربي ودولي

باخرة مشتقات نفطية إماراتية لدعم كهرباء حضرموت

المكلا (وام)

رست على رصيف ميناء المكلا باخرة المشتقات النفطية الثالثة على التوالي، وعلى متنها 7200 طن لتري من مادة المازوت، والمقدمة من دولة ‎الإمارات العربية المتحدة، دعماً لقطاع الكهرباء بمحافظة حضرموت، ووقوفاً إلى جانب الشعب اليمني الشقيق.
وتقدم المهندس محمد العمودي وكيل محافظة حضرموت للشؤون الفنية بالشكر لدولة الإمارات العربية المتحدة، قيادة وحكومة وشعباً، على وقفتها الأخوية إلى جانب الشعب اليمني في محنته، وأشاد بالأيادي البيضاء لدولة الإمارات في الساحة اليمنية، والتي ستبقى آثارها خالدة في ذاكرة المحافظة وأهلها، وأوضح الدكتور خالد العكبري مدير عام شركة النفط فرع ساحل حضرموت أن هذا الدعم النفطي من شأنه تعزيز الطاقة الكهربائية في المحافظة عبر زيادة الطاقة التشغيلية لمحطات الوقود، وعبر عن شكره لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي على جهودها الإنسانية المبذولة لتطبيع الحياة في المدينة، وتنفيذ مشاريع البنية التحتية بها.
في حين نوه المهندس عبدالله حمران، المدير العام للمؤسسة العامة لكهرباء ساحل حضرموت بدعم الإمارات المتواصل لمحافظة حضرموت خاصة والمحافظات اليمنية المحررة بوجه عام، تخفيفاً لمعاناة سكان حضرموت عبر تعزيز وتحسين الطاقة الكهربائية.
من جانبه، أوضح حميد الشامسي ممثل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في حضرموت - الذي كان في استقبال الباخرة، إلى جانب عدد من المسؤولين اليمنيين - أن هذه الباخرة تأتي دعماً لقطاع الكهرباء في حضرموت لضمان عدم انقطاع التيار الكهربائي، وتطبيعاً لحياة سكانها بتوجيهات من القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

اقرأ أيضا

مصر تطلق غداً أول قمر اصطناعي لاغراض الاتصالات