الاتحاد

منوعات

رائدتا فضاء تقومان بأول سير نسائي في الفضاء

رائدتا فضاء تقومان بأول سير نسائي في الفضاء

رائدتا فضاء تقومان بأول سير نسائي في الفضاء

بدأت رائدتا الفضاء الأميركيتان، كريستينا كوتش وجيسيكا مير، اليوم الجمعة، أول عملية سير نسائية خالصة في الفضاء خارج محطة الفضاء الدولية.
وستقوم رائدتا الفضاء لإحلال وحدة التحكم في الطاقة، المعيبة مطلع الأسبوع المقبل.
وتم التخطيط لتنفيذ عملية السير في الفضاء، وهي الأولى التي تقوم بها امرأتان.
وقرر مديرو محطة الفضاء الدولية تنفيذ عملية السير في الفضاء بفريق كامل من النساء حتى تتمكن من استبدال وحدة الطاقة المعيبة.
ويعني القرار أن عمليات السير في الفضاء الأخرى التي كان من المقرر إجراؤها هذا الأسبوع، والأسبوع المقبل لاستبدال البطاريات قد تم تأجيلها.
وقالت ناسا إن البدلات التي يرتديها رواد الفضاء الذين يقومون بالسير في الفضاء عمرها 40 عاما وأنه أصبح من الصعب ضبطها بشكل متزايد.
وكانت ناسا قد حددت بشكل أساسي أول عملية سير في الفضاء لفريق نسائي أواخر شهر مارس الماضي. لكن تعين إلغاؤها بسبب عدم وجود بدلات فضائية ذات حجم مناسب.
وقال مسؤولو ناسا في مؤتمر صحفي إن البدلات الجديدة ستمنح رواد الفضاء مزيدا من القدرة على الحركة وأن التكنولوجيا الجديدة التي زودت بها البدلات ستسمح لهم بالسير لمسافات طويلة في الفضاء.
وقال جيم بريدنشتاين مدير ناسا إن الوكالة تجهز أيضا بدلات فضاء تناسب كل المقاسات.

اقرأ أيضا

«twofour54».. «أفضل مزوّد لخدمات البث»