الاتحاد

عربي ودولي

مقتل 14 مدنياً خلال خرق تركي لوقف إطلاق النار في سوريا

قتل 14 مدنياً، اليوم الجمعة، بقصف القوات التركية لشمال سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، رغم اتفاق لوقف إطلاق النار في الهجوم الذي تشنه أنقرة على المقاتلين الأكراد.

وكان المرصد أفاد في وقت سابق عن مقتل خمسة مدنيين في غارة تركية في قرية باب الخير شرق مدينة رأس العين الحدودية.

وأفاد في وقت لاحق عن مقتل تسعة آخرين في قصف جوي ومدفعي للقوات التركية على القرية نفسها ومحيطها.

اقرأ أيضا... اتهامات لتركيا بارتكاب "جرائم حرب" واستهداف المدنيين في سوريا

وفي وقت سابق، اتهم مصطفى بالي المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية، تركيا بقصف مناطق مدنية وخرق وقف إطلاق النار المعلن لمدة خمسة أيام في شمال شرق سوريا ما أدى إلى مقتل خمسة مدنيين على الأقل.

وأضاف بالي أنه على الرغم من الاتفاق على وقف القتال، استمرت الضربات الجوية والمدفعية التركية في استهداف مواقع المقاتلين و التجمعات المدنية.

وقال إن القوات التركية قصفت بلدة رأس العين.

وسُمع دوي القصف عبر الحدود بين البلدين، صباح اليوم الجمعة، على الرغم من وقف إطلاق النار المتفق عليه بين أنقرة وواشنطن.

اقرأ أيضا

وزير الدفاع اللبناني: الأزمة الحالية تذكّر ببدايات الحرب الأهلية