الجمعة 27 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
المكسيك تهزم أميركا وتحرز اللقب السادس
المكسيك تهزم أميركا وتحرز اللقب السادس
26 يونيو 2011 21:58
احتفظت المكسيك بلقبها بطلة للكأس الذهبية في كرة القدم لمنتخبات منطقة الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي) بفوزها على الولايات المتحدة وصيفتها 4-2 في المباراة النهائية أمس الأول في باسادينا، أحدى ضواحي مدينة لوس أنجلوس الأميركية. وسجل بابلو باريرا (29 و50) وأندريس جواردادو (36) وجيوفاني دوس سانتوس (76) أهداف المكسيك، ومايكل برادلي (8) ولاندون دونوفان (23) هدفي الولايات المتحدة. وهي المرة السادسة التي تحرز فيها المكسيك الكأس منذ إنشاء المسابقة عام 1991 مقابل 4 مرات للولايات المتحدة ومرة واحدة لكندا عام 2000، وهي المرة الأولى بإشراف المدرب المكسيكي الجديد خوسيه مانويل دي لا توري. وضمنت المكسيك التي تغلبت على الولايات المتحدة أيضاً 5-صفر في النسخة السابقة عام 2009، بصفتها بطلة للكونكاكاكف مكانها في كأس القارات التي ستقام في البرازيل عام 2013 كبروفة استعدادية لمونديال 2014. ونهائي أمس الأول كان الثالث على التوالي بين المكسيك والولايات المتحدة ففازت الأخيرة 2-1 عام 2007. فقد حول المنتخب المكسيكي تأخره في النتيجة بعد أن تقدم المنتخب الأميركي بهدفين مقابل لاشيء في بداية المباراة، لكن سرعان ما تدارك المنتخب المكسيكي الموقف وعاد للمباراة من جديد وتمكن من إحراز ثلاثة أهداف. جاء أحداث الشوط الأول على عكس المباريات النهائية التي في الأغلب تكون مباريات مغلقة وغير ممتعة، لكن قدم المنتخبان شوطًا رائعًا، وكانت البداية عن طريق نجم المنتخب المكسيكي جيوفاني دوس سانتوس بتسديدة من على حدود منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر للحارس الأميركي تيم هاورد. بعدها مباشرة افتتح المنتخب الأميركي التسجيل عن طريق مايكل برادلي نجل مدرب المنتخب الأميركي بوب برادلي، حيث ارتقى لركلة ركنية نفذها دونافان وبضربة رأس محرزًا الهدف الأول للأميركيين. وفي الدقيقة 23 تمكن نجم لاندون دونافان من إحراز الهدف الثاني لأميركا بعد انفراده بالمرمى من تمريرة سحرية من ديمبسي، سددها على يسار الحارس المكسيكي. وبعد الهدف مباشرة استفاق المنتخب المكسيكي وحاول العودة إلى المباراة وهو ما تحقق بالفعل، ففي الدقيقة 29 تمكن باريرا من تقليص الفارق بعد تسديدة من داخل منطقة الجزاء على يسار الحارس تيم هاورد. وبعدها بخمس دقائق تمكن المنتخب المكسيكي من إدراك التعادل عن طريق ديبورتيفو لاكرونيا، بعد أن سدد جيوفاني دوس سانتوس تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء لتصطدم بأحد مدافعي المنتخب الأميركي لترتد الكرة أمام خواردادو ليضعها في المرمى بكل سهولة. وفي الشوط الثاني، واصل المنتخب المكسيكي تألقه، وعاد باريرا من جديد لإحراز الهدف الثالث للمكسيك بعد تسديدة قوية من الناحية اليمنى تذهب في الزاوية البعيدة على يمين الحارس تيم هاورد. وحاول بعدها المنتخب الأميركي التعديل في أكثر من مناسبة، خاصة التسديدة القوية من نجم فولهام الإنجليزي ديمبسي لكن العارضة كان لها رأي آخر. وفي الدقيقة 77 شهدت المباراة أحد أفضل أهداف البطولة عن طريق اللاعب جيوفاني دوس سانتوس بعد انفراده بالمرمى، وتسديده الكرة بيسراه في المرمى الخالي، مسجلاً الهدف الرابع للمكسيك الذي يقضى على آمال المنتخب الأميركي. وتوج مهاجم المسكيك وفريق مانشستر يونايتد بطل إنجلترا خافيير هرنانديز هدافا للبطولة (7 أهداف) وأفضل لاعب فيها، علماً بأنه لم يسجل في المباراة النهائية التي أقيمت على ملعب روز بول وأمام نحو 95 ألف متفرج.
المصدر: باسادينا
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©