الاتحاد

عربي ودولي

اجتماع في جنيف سبتمبر المقبل حول تعديل الدستور السوري

الموفد الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا

الموفد الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا

أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن الموفد الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا دعا ممثلي عدة دول غربية وشرق أوسطية إلى اجتماع في جنيف في 14 سبتمبر يخصص للبحث في الدستور السوري المقبل.
وكان دي ميستورا دعا إلى اجتماع في 11 و12 سبتمبر في قصر الأمم، مقر الأمم المتحدة في جنيف، مع ممثلين عن روسيا وإيران اللتين تدعمان النظام السوري وتركيا التي تدعم المعارضة السورية، بهدف البحث في تشكيل لجنة دستورية مكلفة صياغة الدستور الجديد لسوريا.
وأعلنت المتحدثة باسم الأمم المتحدة اليساندرا فيلوتشي، اليوم الثلاثاء، أمام الصحافيين، أن دي ميستورا دعا إلى اجتماع في 14 سبتمبر مع "ممثلين رفيعي المستوى" عن مصر وفرنسا وألمانيا والأردن والسعودية وبريطانيا والولايات المتحدة.
وأضافت أن هذا الاجتماع سيركز على "المسار الذي يجب اتباعه من أجل العملية السياسية" في الأزمة السورية "من ضمنها جهود الأمم المتحدة لتسهيل تشكيل لجنة دستورية".
وقال دي ميستورا إنه يريد أن تتشكل هذه اللجنة التي ستكون مؤلفة من ممثلين عن الحكومة والمعارضة السوريتين، قبل الاجتماع السنوي لقادة العالم في الجمعية العامة للأمم المتحدة المرتقب في أواخر سبتمبر في نيويورك.
واتخذ قرار تشكيل لجنة دستورية أثناء قمة حول سوريا عُقدت في يناير في سوتشي في جنوب غرب روسيا.
ويعتبر دي ميستورا أن هذه اللجنة ستكون "عنصراً رئيسياً" لحل النزاع السوري الذي أسفر عن مقتل أكثر من 350 ألف شخص منذ مارس 2011. وقد اتخذت مبادرات عديدة لإنهاء الحرب إلا أنها كلها باءت بالفشل حتى الآن.

اقرأ أيضا

شاحنات تقل رجالاً ونساء وأطفالاً تغادر آخر جيب لـ"داعش" في شرق سوريا