الاتحاد

عربي ودولي

مصر تنعى البابا ومبارك يعلن الحداد 3 أيام


القاهرة - 'الاتحاد': أعرب الرئيس المصري حسني مبارك عن عميق حزنه ومواساته في فقدان البابا يوحنا بولس الثاني بابا الفاتيكان ·واعلن مبارك في بيان رئاسي الحداد الرسمي ثلاثة ايام·
ونعت مصر قداسة البابا بعد مسيرة عطاء طويلة ظل خلالها رمزا للمحبة والسلام وداعية للحوار بين الاديان والحضارات ونصير لقيم الحق والعدالة ولمواقفه الانسانية المناصرة للقضايا العربية وللشعب الفلسطيني·
ونعى الامام الاكبر الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الازهر البابا يوحنا بولس الثاني بابا الفاتيكان· وقال ان رحيل البابا يمثل خسارة كبيرة للكنيسة الكاثوليكية وللعالم الاسلامي لما تحلى به الرجل من قيم ومثل تدعم الحق والسلام وتعمل على ترسيخ علاقات المحبة والصداقة بين الشعوب الاسلامية والمسيحية·
ووصف شيخ الازهر البابا بانه كان داعية للسلام ورجل دين من طراز فريد وانه يقدر للبابا موقفه المعتدل المساند للقضايا العربية في كل من فلسطين والعراق·
وقد سادت حالة من الحزن الشديد في الكنائس المصرية خاصة الكاثوليكية واضيئت الشموع واقيمت الصلوات واتشح المصلون بالسواد في مختلف الكنائس ترحما على روح البابا خلال القداسات التي اقيمت صباح امس·
وصرح مصدر مسؤول بالكنيسة الكاثوليكية في مصر بان الكاردينال المصري الاوحد في مجلس كرادلة الفاتيكان وهو الانبا اسطفانوس الثاني بطريرك الاقباط الكاثوليك في مصر لن يرشح او يترشح في انتخاب بابا الفاتيكان الجديد لتجاوزه سن الثمانين وهو احد شروط الترشيح لمنصب بابا الفاتيكان·
وعبرت الجامعة العربية عن بالغ حزنها واسفها لوفاة البابا باعتباره رجل دين فريد آمن بمباديء الحوار والتفاهم والتواصل بين الاديان والحضارات وكرس باقواله وافعاله قيم التسامح والمحبة وعمل من اجل ان يحل السلام كافة ربوع الارض·

اقرأ أيضا

الاتحاد الأوروبي يوافق على تأجيل "بريكست" دون تحديد مدة