الثلاثاء 17 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عزة عثمان: الفجيرة أثبتت نفسها على خريطة الإعلام الهادف
عزة عثمان: الفجيرة أثبتت نفسها على خريطة الإعلام الهادف
26 يونيو 2011 20:08

مهدت الأجواء الإعلامية الموضوعية والشفافة التي تعيشها دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام، لظهور عدد من الإعلاميين العرب النشطين في مجالات المهنة، سواء كانت مقروءة أو مرئية أو مسموعة.وبرزت إمارة الفجيرة مؤخراً على خريطة الإعلام من خلال إذاعتها المسموعة وتلفزيونها المرئي ومن خلال موقعها الإخباري “الفجيرة نيوز”. الرحلة الحقيقية تعد المذيعة عزة عثمان إحدى العربيات العاملات في راديو وتلفزيون الفجيرة منذ إنشائهما قبل سنوات، لتضيف بصماتها الخاصة من خلال العديد من البرامج الإذاعية والتلفزيونية التي تقدم صباحاً ومساء. وحول رحلتها للعمل في مجموعة الفجيرة للإعلام، قالت الإعلامية عزة عثمان كنت في البداية أحب الصحافة، ولكن حبي لها كان نظريا من خلال دراستي في كلية الإعلام بجامعة القاهرة، وعندما بدأت رحلتي الحقيقية للعمل في الصحافة المصرية متدربة من إعلام القاهرة إلى مدرسة الأهرام الصحفية، هنا بدأت الأمور تتكشف أمامي وشعرت بأن الصحافة ليست مهنتي التي أحبها حبا حقيقيا، ناهيك عن حجم المتاعب والمشاق التي يتكبدها الصحفي العامل في الميدان، وقررت تغيير وجهتي إلى ماسبيرو حيث توجد الإذاعة والتلفزيون. وتابعت عزة عثمان قائلة قررت أن يكون تدريبي في شبكة تلفزيون “أيه أر تي” العربية وتلقيت تدريبا جيدا فيها وكنت انظر بعيني وقلبي إلى ماسبيرو، فقد عزمت على أن أعمل به وكانوا يستقطبون أوائل الدفعات في كلية الإعلام بجامعة القاهرة، ولكن واجهتني مشكلة كبيرة لم أستطع التغلب عليها مطلقا، وهي شرط عدم الظهور على الشاشة بالحجاب فرفضت طبعا هذا الشرط الذي أبلغني به المخرج الذي كان يقوم بتدريبنا، إذ أكد أنه من المستحيل الظهور على الشاشة بالحجاب، فاخترت الحجاب ولم أعد أفكر في العمل في ماسبيرو مطلقا. واستطردت عثمان قائلة: جئت إلى الإمارات فشعرت فيها بأنها وطن ثان لي بعد مصر، وما افتقدته هناك وجدته هنا في هذا البلد المعطاء والذي يمتاز بطيبة أهله وأرضه. والتحقت بالعمل في الإذاعة، حيث قدمت برامج عديدة منها “صباح الفجيرة” الذي تغير إلى “صباحك يا وطن”، والآن أقدم برنامج “سوا سوا” من 12 إلى 2 بعد الظهر في إذاعة الفجيرة اف أم، وهو برنامج منوعات يهدف إلى تقديم المعلومة للمستمعين بشكل خفيف. تجربة تلفزيونية ثم قدمت برنامجا تلفزيونيا بعنوان “دكتور على الهواء” وهو برنامج طبي يبحث في الأمور الطبية والمشكلات الصحية التي يواجهها الناس في المجتمع، ثم يطرح البرنامج أيضا أحدث المستجدات الطبية الحديثة كنوع من المعلومات الإضافية للمستمعين. وأضافت الإعلامية عزة عثمان قدمت برنامجاً في شهر رمضان بعنوان “تقبل الله” وكان ضيفي الأساسي فيه هو فضيلة الشيخ حسن أبو العينين الواعظ الديني الأول بالفجيرة. ثم برنامج “وجوه من نور” ويتناول حياة صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعين، ثم برنامج “مشاهير اعتنقوا الإسلام” وهو يتناول حياة مشاهير الأدب والفكر والفلسفة والإعلام والرياضة في العالم الذين أشهروا إسلامهم، وكان لذلك أثر كبير على المجتمعات التي يعيشون فيها، أمثال المفكر والفيلسوف الفرنسي رجاء جارودي والمفكر أحمد ديدات من جنوب إفريقيا، وجرمين جاكسون أخي الفنان مايكل جاكسون والملاكم محمد علي كلاي وغيرهم الكثير على مدى 30 حلقة في رمضان. وقالت عزة: تعيش الفجيرة الآن نهضة إعلامية كبيرة من خلال هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، ومجموعة الفجيرة للإعلام من خلال التعاون والتنسيق المحكم والجيد فيما بينهما، مما يسهم في خدمة العملية الإعلامية وتقديم خدمات إعلامية راقية أهم ما يميزها الصدق والصراحة والموضوعية المطلقة والشفافية في الطرح.

المصدر: الفجيرة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©