الاتحاد

الرئيسية

الحسني يفك أزمة رئاسة البرلمان العراقي


بغداد -وكالات الأنباء: بعد شهرين من الجمود السياسي تحركت عملية تشكيل الحكومة الانتقالية العراقية أخيرا عندما انتخبت الجمعية الوطنية الانتقالية أمس السياسي السني حاجم الحسني، مرشح قائمة 'عراقيون' رئيسا لها مع نائبيه مرشح 'الائتلاف العراقي الموحد' الدكتور حسين الشهرستاني ومرشح 'التحالف الكردستاني' عارف طيفور· وقرر زعماء الكتل البرلمانية إرجاء انتخاب أعضاء هيئتي رئاستي الجمهورية والحكومة إلى بعد غد الأربعاء ريثما يتم التوافق على نواب الرئيس ورئيس الوزراء· وبات في حكم المؤكد أن رئيس العراق الجديد هو مرشح 'التحالف' الزعيم الكردي جلال الطالباني ويتوقع أن يصبح مرشح 'الائتلاف' الدكتور عادل عبد المهدي أحد نائبيه، فيما تبدو فرص مرشح 'الائتلاف' الدكتور إبراهيم الجعفري لرئاسة الحكومة كبيرة· وأعلن الحسني في كلمة بعد انتخابه أنه سيعمل على إشراك الجميع، خصوصا السنة، في العملية السياسية، وأنه سيتم اختيار رئيس البلاد ونائبيه ضمن مبدأ التوافق بين الكتل السياسية في الجمعية· ومع بدء العد التنازلي لعقد الجلسة البرلمانية الرابعة التي وصفها النواب بأنها حاسمة ومصيرية، أكد وزير الخارجية المؤقت هوشيار زيباري أن لدى العرب السنة أربعة مرشحين لمنصب نائب رئيس الجمهورية·

اقرأ أيضا

الصين ترفع قيوداً كبرى على الاستثمارات الأجنبية بدءاً من 2020