السبت 21 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
ضوابط جديدة لفحوص «البروسيلا» في المختبرات البيطرية بالعين
ضوابط جديدة لفحوص «البروسيلا» في المختبرات البيطرية بالعين
25 يونيو 2011 22:55
وضعت بلدية العين مجموعة جديدة من الضوابط والاشتراطات لإحكام الرقابة على المختبرات البيطرية الخاصة المعتمدة في المدينة ومعايرة نتائج فحوص مرض البروسيلا في الحيوانات للتأكد من التزامها بالمعايير العلمية اللازمة لإجراء فحوص المرض. وتقوم البلدية حاليا بوضع اللمسات الأخيرة في إعادة تأهيل مسلخ الفقع توطئة لتشغيله مع حلول شهر رمضان مع تسريع العمل في صيانة وتجهيز المسلخ المؤقت في القوع لافتتاحه خلال الايام القليلة المقبلة. ولفت المهندس محمد سالم الشامسي رئيس قسم المسالخ والخدمات البيطرية في ادارة الصحة العامة في بلدية العين إلى ان القسم باشر مؤخرا في تنفيذ حملة لمكافحة الطفيليات الخــارجية التي تصيــب الحيـوانات وانه يعكف كذلك على انجاز أعمال التأهيل الجارية بمسلخ القوع تمهيداً لافتتاحه قريباً. وأوضح الشامسي أن إحكام الرقابة على المختبرات البيطرية الخاصة المعتمدة يهدف بالأساس الى التأكد من مدى كفاءتها واستعدادها لإجراء اختبارات فحص مرض البروسيلا للحيوانات الواردة الى السوق حيث يتم أخذ عينات من كل حيوان وارد لفحص المرض ومطابقتها بالنتائج الواردة في الشهادات الصادرة من هذه المختبرات. ويقوم أطباء وفنيو مختبر السوق المركزي في مزيد بعمل زيارات ميدانية للتواصل مع الأطباء البيطريين والفنيين القائمين على المختبرات البيطرية الخاصة التي تحظى بمتابعة مستمرة للتأكد من سلامة اجراءات الفحوصات التي تقوم بها. ولفت رئيس قسم المسالخ والخدمات البيطرية في بلدية العين إلى أن هناك ضوابط ومعايير دقيقة لاعتماد هذه المختبرات الخاصة تشمل ضرورة توفير الأجهزة الحديثة اللازمة لإجراء فحوصات البروسيلا بمعدلات الدقة المعتمدة، وجود طبيب بيطري مؤهل، وجود نظام حديث لحفظ السجلات ووسائل للتخلص الآمن من المخلفات المخبرية. ولفت الشامسي الى أن القسم يحرص على تطبيق المعايير والمواصفات العالمية المتبعة في فحص عينات اللحوم والتأكد من سلامة الطرق وصحة النتائج المستخلصة من خلال معايرة الأجهزة والتأكد من سلامة البيئة الداخلية في المسالخ باستخدام اجهزة حديثة لقياس نسبة تلوث الهواء وأخذ عينات وعمل مسوحات داخلية. ويعتمد قسم الخدمات البيطرية على اجراء الفحص الروتيني لمعرفة نوع البكتريا الموجودة في اللحوم والتأكد من سلامتها ومن خلوها من الجراثيم مع اخذ عينات اخرى للتأكد كذلك من خلوها من متبقيات الادوية كما يتم التأكد من نظافة المسالخ وفق نظام الهاسب ونظافة العمال والأدوات المستخدمة في الذبح وأخذ عينات دورية من السكاكين والطاولات وغيرها من الأدوات والمعدات المستخدمة. وقال رئيس قسم المسالخ والخدمات البيطرية بادارة الصحة العامة في بلدية العين إن هذه الإجراءات والتدابير تأتي تجسيداً لحرص بلدية مدينة العين على توفير الضمانات الكفيلة بالحفاظ على البيئة والصحة العامة من خلال تطبيق أرقى واحدث المعايير والممارسات المعتمدة بمجال فحص الحيوانات واللحوم. وأكد الشامسي في هذا الصدد حرص البلدية على زيادة عدد المسالخ بمختلف مناطق العين وزيادة كفاءة وقدرة المسالخ الموجودة حتى يمكن القضاء على ظاهرة الذبح خارج المسالخ الأمر الذي ينطوي على انعكاسات سلبية عديدة على البيئة والصحة العامة. وتطرق الشامسي الى الحملة التي يجري تنفيذها لمكافحة الطفيليات الخارجية التي تصيب الحيوانات مثل القراد والقمل والتي تشكل خطرا على الصحة العامة من خلال نقل العديد من الأمراض الخطيرة مثل الحمى النزفية وحمى الكانغو التي قد تنتقل الى الإنسان وتؤدي الى وفاته، لافتاً إلى أن الحملة تركز على الحيوانات الموجودة داخل الحظائر في السوق المركـزي بمزيد والحيوانات الواردة. وتتضمن الحملة رش الحيوانات بمواد كيميائية آمنة لقتل الحشرات بالإضافة الى تبديل أرضيات الحظائر بشكل دوري لقضاء على مصادر الإصابة بالطفيليات وهناك برامج للتواصل مع مربي الحيوانات والتجار والزبائن الذين يترددون على السوق لبيع وشراء الحيوانات لتعريفهم بالطرق السليمة في التعامل مع حيواناتهم وكيفية اختيار الحيوانات الخاليـة من الأـمراض لغرض الذبح. أعراض مرض البروسيلا يعتبر البروسيلا من الأمراض الخطيرة المشتركة بين الإنسان والحيوان ومن أبرز أعراضه الحمى تسببه في الإجهاض عند الإناث واصابة الذكور بالعقم ويتم التخلص من الحيوانات المصابة بالمرض بإعدامها والتخلص منها بالطرق المعتمدة. ويصيب مرض البروسيلا الإنسان والحيوانات الداجنة والبرية ويعطي حال انتقاله إلى الإنسان علامات مخفية غير محددة لمرض معين وقد أطلقت عليه مسميات عديدة منها حمى مالطة أو الحمى المتموجة أو حمى البحر الأبيض المتوسط أو حمى المعدة وتعتبر Brucella bovis و B. melitensis أهم وأشهر أنواع البروسيلا.
المصدر: العين
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©