الاتحاد

الإمارات

كهرباء الشارقة: أجهزة حديثة لاكتشاف الأعطال خلال 5 دقائق

 أحد الأجهزة الحديثة لكشف الأعطال (من المصدر)

أحد الأجهزة الحديثة لكشف الأعطال (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

زودت هيئة كهرباء ومياه الشارقة، مركز التحكم والمراقبة بعدد من الأجهزة الحديثة والمتطورة التي تعمل على تحديد أماكن الأعطال واكتشافها خلال زمن لا يستغرق 5 دقائق وتركيب مكثفات طاقة أوتوماتيكية في بعض المحطات لتحسين معامل القدرة في شبكات التوزيع الكهربائية، وتعويض الطاقة غير الفعالة في محطات نقل الطاقة الرئيسة، والذي يسهم في تخفيض الفاقد في الشبكات الكهربائية بنسبة تصل إلى 30% والتي تعادل 3% إلى 5% من استهلاك الوقود وخفض الانبعاثات الكربونية بنسبة كبيرة، ما أسهم في انخفاض معدل الأعطال في محطات التوزيع والكابلات الرئيسة بنسبة 25% وانخفض زمن الإصلاح والصيانة وإعادة التيار من 4 ساعات إلى 50 دقيقة، وذلك بعد تنفيذ عدد من المشروعات التطويرية والنوعية.
وأوضح الدكتور المهندس راشد الليم، رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، أن تنفيذ هذه المشروعات تأتي في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتنفيذ المشروعات الضرورية اللازمة لتعمل الشبكة الكهربائية بجودة وكفاءة عالية.
وأكد أن الهيئة تحرص على تنفيذ دراسات ومراجعة شاملة لخططها لتلبية الاحتياجات المستقبلية من الطاقة، حسب أفضل المواصفات والممارسات، وتوفيرها بمستوى عالمي من الكفاءة والاعتمادية والسلامة مع المحافظة على البيئة واستمرارية الموارد الطبيعية، وذلك عن طريق استخدام أحدث التقنيات بشكل إبداعي مبتكر وتكاليف اقتصادية، مقارنة مع تكلفة إنشاء وحدات إنتاج جديدة.
وأشار الليم إلى أن الهيئة تعمل على اتخاذ إجراءات لتوعية الجمهور بأضرار ومخاطر استنزاف وهدر الطاقة وأهمية تشغيل المكثفات لتحسين معامل القدرة وتحقيق الاستقرار والثبات للشبكات الكهربائية في إمارة الشارقة، وشكلت الهيئة فرقاً فنية للتفتيش على المباني والمنشآت، والتأكد من الالتزام بتشغيل المكثفات ومدى مناسبتها للأحمال الكهربائية، وتم تأهيل الفرق الفنية بأفضل المواصفات والمعايير من خلال دورات متخصصة.
وبدوره، أوضح المهندس عثمان سرور الماس، مدير إدارة التحكم والمراقبة، أن الأجهزة الحديثة أسهمت في تخفيض معدل زمن الاستجابة لأية أعطال مفاجئة واكتشاف العطل خلال 5 دقائق بعد الوصول للموقع، كما تم تعديل معامل القدرة الكهربائية مما يحقق العديد من النتائج الإيجابية منها تقليل الفاقد من الطاقة في الشبكات الكهربائية وإتاحة سعة إضافية في شبكات نقل الطاقة وتوفير في استهلاك الوقود بنسبة 3% إلى 5% وتقليل الانبعاثات الكربونية وتحسين الجهد الكهربائي وتحقيق الاستقرار والثبات للشبكات الكهربائية.
وطالب المشتركين بضرورة الالتزام بتشغيل المكثفات وإجراء الصيانة الدورية لها كل 6 أشهر للمساهمة في الحفاظ على الطاقة الكهربائية.

اقرأ أيضا

انطلاق الدورة السادسة من "قمة المعرفة" نوفمبر المقبل