الاتحاد

الاقتصادي

«مياه وكهرباء الإمارات» تتلقى 6 عروض لمحطة الفجيرة

عادل السعيدي خلال فتح العروض (من المصدر)

عادل السعيدي خلال فتح العروض (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تلقت شركة مياه وكهرباء الإمارات، التابعة لمؤسسة أبوظبي للطاقة، ستة عروض خاصة بمناقصة مشروع تطوير وإنشاء محطة الفجيرة (F3) لإنتاج الطاقة بنظام المُنتِج المستقل.
وتشمل المناقصة تملك حصة في المشروع وتطوير وتمويل وإنشاء وتشغيل وصيانة محطة إنتاج طاقة تعمل بتقنية الدورة الغازية التوربينية المركبة (CCGT) والتي من المتوقع أن تصل طاقتها الإنتاجية إلى 2.4 جيجاواط.
ويجري إنشاء المحطة في موقع يتوسط كلا من المحطتين العاملتين حالياً (F1 وF2) لتوليد المياه والكهرباء في إمارة الفجيرة.
ومن المتوقع أن يتم الإفصاح النهائي عن الشركة الفائزة خلال الربع الأول 2020.
وتعتبر محطة F3 المشروع الثالث عشر الذي يتم تطويره ضمن برنامج المُنتِج المستقل، الهادف إلى رفع الكفاءة وتحقيق الاستدامة في القطاع، بشكل يلبي الطلب المتزايد على الطاقة في دولة الإمارات.
ويسهم المشروع في رفع إنتاجية شركة مياه وكهرباء الإمارات - البالغة حالياً 17.7 جيجاواط وتشمل بما يقارب 1 جيجاواط باستخدام الطاقة الشمسية.
وأكدت شركة مياه وكهرباء الإمارات استلامها لأكثر من 30 رداً من شركات مختلفة تشير إلى رغبتها للمشاركة في تقديم عروض لتطوير وإنشاء مشروع محطة الفجيرة (F3 )، الأمر الذي يعكس الثقة العالية للمستثمرين في إمارة أبوظبي، حيث تمكنت 20 شركة منها من تقديم بيانات تأهيلية حسب المتطلبات المطروحة، وتم إعطاؤها مدة خمسة أشهر لتحضير عروضهم النهائية وتقديمها.
وحضر الفعالية التي تم خلالها الكشف عن العروض عدد من المديرين التنفيذيين من مؤسسة أبوظبي للطاقة والإدارة العليا في شركة مياه وكهرباء الإمارات، إلى جانب ممثلين عن جهات مختلفة تعمل في قطاع الماء والكهرباء.
وقال عثمان جمعة آل علي، الرئيس التنفيذي لشركة مياه وكهرباء الإمارات «بالإضافة إلى هذه المناقصة، قمنا هذا العام بتوجيه دعوة لتقديم عروض لإنشاء محطة لتوليد الطاقة باستخدام الألواح الشمسية في منطقة الظفرة تصل قدرتها الإنتاجية إلى 2 جيجاواط، ومشروع محطة لتحلية المياه باستخدام تقنية التناضح العكسي في منطقة الطويلة والتي تقدر سعتها الإنتاجية بـ 200 مليون جالون من المياه يومياً، حيث يعتبر المشروعان الواقعان في إمارة أبوظبي الأكبر في العالم في مجالهما».

اقرأ أيضا

«جوجل» تعتزم دخول السوق المصرفية