الاتحاد

الرياضي

أحمد بن محمد: نثق في «بنات الإمارات» لتحقيق الإنجازات

دبي (الاتحاد)

وجه سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية كلمه لبنات الإمارات مع اقتراب انطلاق الدورة السادسة لرياضة المرأة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي تستضيفها دولة الكويت الشقيقة اعتبارا من الاحد المقبل، حيث يشارك وفد اللجنة في غمار المنافسات بـ180 رياضياً منهم 137 لاعبة يمثلون الإمارات في 9 ألعاب فردية وجماعية، وسط طموحات كبيرة في أن تحقق بناتنا إنجازات جديدة تضاف إلى الإنجازات السابقة التي تحققت على مدار 5 دورات، حيث كان رصيد الإمارات 108 ميداليات ملونة منها 36 ميدالية ذهبية و33 فضية و39 برونزية.
وأكد سموه أن الوطن الذي اعتاد تحقيق الإنجازات من أبنائه وبناته في المجالات كافة يستحق دائما بذل الجهود المستمرة ومضاعفتها للحفاظ على مكانته الرائدة وسمعته العريقة أمام الجميع وقال سموه: «ندخل هذا التجمع ونحن على ثقة تامة ببناتنا لتحقيق المراكز المتقدمة وحصد الميداليات الملونة وأفضل النتائج في مختلف الألعاب المدرجة بالدورة، انطلاقا من وعيهن بقيمة تمثيل الوطن وإدراكهن لمعنى رفع العلم عالياً شامخاً على منصات التتويج في محفل قوي يجمع اللاعبات المتميزات من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي، وهو الأمر الذي يعد محطة قوية وفرصة للاحتكاك بين كل المشاركات والاستفادة من تجربة جديدة تفتح المجال لتعزيز المستوى وصقل القدرات المختلفة».
وثمن سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم دعم قيادتنا الرشيدة لقطاع رياضة المرأة من خلال توفير الغالي والنفيس لها في كل المناسبات وكذلك الدعم اللامحدود والاهتمام الذي يلقاه من قبل سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات» في المحافل والمناسبات على الصعد كافة.
وأضاف سموه: «حرص قيادتنا الرشيدة على توفير كل سبل النجاح والتميز لقطاع رياضة المرأة يضع بناتنا في تحد مستمر مع الذات، للوصول إلى الأهداف المنشودة وترجمة الطموحات إلى نتائج ملموسة على خريطة الرياضة النسائية على المستويات كافة، ونحن في اللجنة الأولمبية الوطنية نقف معهن جنباً إلى جنب لتحقيق تلك الغايات السامية باسم الوطن وإعلاء رايته وتسجيل الألقاب والإنجازات المتعددة».
وتستهل المبارزة مشاركتنا في الدورة الأحد المقبل، حيث تضم قائمة الفريق العنود مبروك السعدي، أشواق الحيدر المصعبي، عائشة عيسى عبيد، فجر عبد الله المرزوقي، فاطمة سالم الكعبي، لطيفة سالم الحوسني، نورا محمد البريكي، شهد أحمد خزام، شوق سعيد بلال، وزينب محمد الحوسني، وكل من المدربين أسامة محمد قنديل، وشريف محمد محمود.
ويضم فريق التايكواندو مناهل سهيل المخيني، سعاد راشد المسمري، بدرية محمد معلا، تسنيم سعيد الحضرمي، وعبد الله سرور هامين مدرباً، وإسماعيل علي الصابري إدارياً.
كما تشهد الدورة مشاركة كل من الراميات عفراء محمد الشامسي، عفراء سالم بن ظاوي، عائشة محمد الياسي، فاطمة محمد الشبلي، فاطمة سعيد الكعبي، فضة محمد لوتاه، غاية شهيل آل شهيل، ميثاء محمد النياره، مروة جوهر محبوب، ندى إبراهيم الزعابي، صفاء محمد الهاشمي، سلمى إسماعيل الحسوني، سلوى سعيد الظاهري، شيخة محمد الشحي، شروق حسن آل علي، وفاء خميس آل علي، ياسمين عبد الرحمن تهلك، هند إبراهيم الحوسني إدارية، وكل من المدربين فهد سالم الحمادي، حسن محسن موسوي، وسهيلة إمام الدين.
وتضم قائمة فريق البولينج كلاً من خلود جمعه الظاهري، رحمة مبارك الشرقي، هند يوسف الحمادي، وأحمد خميس العلي إدارياً، وأحمد عتيج المري مدرباً.
فيما تضم قائمة فريق ألعاب القوى لأصحاب الهمم عفراء راشد بن ضاوي، خديجة باروت السويدي، سارة محمد السناني، مهرة خالد الكعبي، ذكره أحمد الكعبي، عائشة سالم الخالدي، مريم أحمد الزيودي، مريم خميس المطروشي، أنصاف سهيل النعيمي، سهام مسعود الرشيدي، ريم عبد الله البريكي، شيخة عبد العزيز سلطان، شما عبد العزيز سلطان، عائشة أحمد الهاملي، ثريا حمد الزعابي، وميثاء ساري المهيري إدارية، والطاقم التدريبي المكون من نائلة بنت عزيز خميس، أيمن محمد إبراهيم، سعيد ساعد، وسعاد اغبالت.

نورة السويدي تترأس البعثة
تترأس نورة خليفة السويدي، مدير الاتحاد النسائي العام، الوفد المشارك بالدورة، فيما تم تسمية منى خليفة الشامسي مديراً للوفد، وغالية عبدالله المازمي نائباً لمدير الوفد، وتتمثل الألعاب التسع التي تخوض فيها بناتُنا المسابقات في كرة السلة، الكرة الطائرة، كرة اليد، كرة القدم للصالات، التايكواندو، الرماية، البولينج، المبارزة، وألعاب القوى لأصحاب الهمم.

اقرأ أيضا