الاتحاد

الإمارات

2700 مستفيد من مجالس شرطة أبوظبي للتوعية

المجالس أسهمت في الارتقاء بالثقافة الأمنية للأفراد ودورهم في مكافحة الجريمة

المجالس أسهمت في الارتقاء بالثقافة الأمنية للأفراد ودورهم في مكافحة الجريمة

أبوظبي (الاتحاد)

استفاد نحو ألفين و700 شخص، من مجالس التوعية للدورة الثانية التي نظمتها شرطة أبوظبي بالتنسيق مع مكتب شؤون المجالس في ديوان ولي عهد أبوظبي تحت شعار «سيرة قائد مسيرة أمن»، خلال العام الماضي.
وقال العقيد الدكتور حمود العفاري، مدير إدارة الشرطة المجتمعية بقطاع أمن المجتمع، إن المجالس حققت أهدافها في التواصل مع أبناء المجتمع، وتعميق الشراكة المجتمعية وترسيخ المواطنة الإيجابية ومعاني الولاء والانتماء للوطن.
وأوضح، أنها أسهمت في الارتقاء بالثقافة الأمنية للأفراد ودورهم في مكافحة الجريمة وتحقيق العدالة، وتعريفهم بالخدمات الشرطية وكيفية الاستفادة منها.
وتزامنت المجالس مع عام زايد، بعدد 30 جلسة توعية استلهمت فيها قيم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه «وركزت على موضوعات اجتماعية وأمنية، ومناقشة قيم «زايد الخير» الفكرية والمعنوية والروحية وتأثيرها الإيجابي في المجتمع.
وتناولت جهود الجمهور في مكافحة الجريمة، والسلامة المرورية، والمواطنة الإيجابية، والخدمة الوطنية «ولاء وانتماء»، والعمل الشرطي، واستشراف المستقبل، والسعادة والمواطنة «تبادل العطاء» والنزاهة الوظيفية، وغيرها من موضوعات أسهمت في تعميق مسؤولية المجتمع بدعم الأمن، والاستقرار في إمارة أبوظبي.

اقرأ أيضا

حاكم رأس الخيمة يفتتح جامع الشيخ سلطان بن صقر القاسمي