الأحد 29 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
تخصيص مساحة لاستيعاب النفايات في محطة المفرق
تخصيص مساحة لاستيعاب النفايات في محطة المفرق
24 يونيو 2011 22:59
خصص مركز إدارة النفايات - أبوظبي مساحة داخل محطة نقل النفايات بالمفرق، لاستيعاب النفايات التجارية والصناعية التي يتم نقلها من الأماكن غير المشمولة في عقود جمع ونقل النفايات التابعة للمركز. وأوضح حمد العامري مدير مركز إدارة النفايات - أبوظبي أن المركز اتخذ قرار تخصيص مساحة في محطة نقل النفايات في المفرق بعد دراسة متأنية، ولتلافي الآثار البيئة والمرورية السلبية الناجمة عن نقل النفايات من شركات في أبوظبي مباشرة إلى مكب الظفرة. وقال العامري لـ «الاتحاد» إنه بتخصيص هذه المساحة في محطة المفرق أصبح بإمكان سيارات الجمع والنقل الصغيرة والمتوسطة من نقل النفايات الصناعية والتجارية إليها، لتنقل بعد ذلك بواسطة سيارات كبيرة سعة 40 متراً مكعباً إلى مكب النفايات بالظفرة». وأوضح العامري أن الشركات غير المشمولة في عقود جمع النفايات التابعة للمركز تستخدم سيارات ذات سعة صغيرة أو متوسطة لنقل النفايات إلى مكب النفايات في الظفرة، ما يسبب إرباكاً للعمل داخل المكب، إضافة إلى الازدحام المروري الناجم عن حركة هذه السيارات، كما أن لها انعكاسات سلبية على الهواء والبيئة المحيطة نتيجة انبعاث الغازات السامة وعوادم السيارات، وقد تتسبب النفايات المتناثرة من تلك السيارات في تلوث الطريق. وبناء على ما سلف، طرح مركز إدارة النفايات مؤخراً عطاء لنقل النفايات الصناعية والتجارية من محطة نقل النفايات بالمفرق إلى مدفنة الظفرة، وبالتالي السماح للشركات والأماكن غير المشمولة في عقود جمع ونقل النفايات سالفة الذكر بنقل نفاياتها الصناعية والتجارية إلى محطة نقل النفايات في المفرق، عوضاً عن نقلها إلى مدفنة الظفرة. وأكد العامري حرص المركز على عملية الإشراف والإدارة الجيدة لجمع وترحيل المخلفات التجارية والصناعية غير الخطرة والتي يتم جمعها من الأماكن غير المشمولة في عقود جمع ونقل النفايات التابعة لمركز إدارة النفايات والتي تشمل المراكز التجارية والفنادق والمصانع وسكن العمال والشركات الخاصة وغيرها. يشار إلى أن الوضع الحالي لنقل النفايات يقوم على وجود شركات متخصصة تقوم بجمع وترحيل النفايات بالتعاقد مع المراكز التجارية والفنادق والمصانع وسكن العمال والشركات الخاصة إلى مكب النفايات بالظفرة والذي يبعد نحو 72 كيلومتراً من أبوظبي. وتتضمن أنواع النفايات المشمولة كلًا من الكرتون، الورق، مواد التغليف والتعبئة، الأخشاب، المواد المعدنية وبقايا الطعام. وفي سياق منفصل، انتهى المركز من الحصول على تراخيص البناء والتركيب لـ 150 حاوية ضاغطة من قسم تخطيط المدن - بلدية أبوظبي، وهي الآن قيد الإنشاء، من أصل 304 حاويات تتضمنها المرحلة الثالثة لمشروع الحاويات الضاغطة، إضافة إلى 15 حاوية ضاغطة بمدينة العين وجاري الحصول على التراخيص الخاصة بالإنشاء لها. وعن تفاصيل المرحلتين الأولى والثانية من مشروع حاويات تحت الأرض، أوضح العامري أن المرحلة التجريبية تضمنت تركيب 23 حاوية، منها 17 حاوية ضاغطة، منها 12 حاوية موجودة داخل مدينة أبوظبي وهي قيد الاستعمال حالياً، و5 حاويات داخل مدينة العين، و6 حاويات غير ضاغطة تستوعب 7 أمتار مكعبة موزعة داخل مدينة أبوظبي. أما المرحلة الثانية فقد اشتملت على تركيب 115 حاوية ضاغطة، حيث تم الانتهاء من الإنشاء والتركيب وهي الآن جاهزة للعمل، والمركز بصدد إسناد عملية التشغيل إلى إحدى الشركات المتخصصة في جمع ونقل النفايات. وعن مميزات المشروع، أوضح العامري أن المركز سعى من خلال تركيب الحاويات تحت الأرض إلى الحفاظ على المظهر الجمالي لمدينة أبوظبي، ومنع تكاثر الذباب والحشرات حول حاويات النفايات، إضافة إلى توفير المساحات التي تشغلها حاويات النفايات المثبتة فوق سطح الأرض. كما يهدف المشروع إلى الحفاظ على البيئة بتقليل حركة سيارات جمع النفايات بالمدينة، لا سيما أن الطاقة الاستيعابية لهذه الحاويات أكبر من الحاويات العادية، فضلاً عن تحقيق الرقابة الجيدة على عملية ترحيل النفايات من خلال غرفة التحكم المركزي بمركز إدارة النفايات. وتتواجد الحاويات في المناطق الحيوية في إمارة أبوظبي مثل الخالدية ومنطقة النادي السياحي وقرب جامع زايد الكبير ومركز المدينة وغيرها. ويعتبر هذا النظام جزءاً رئيساً من نظام الإدارة المتكاملة للتعامل مع النفايات بكل أنواعها من المصدر إلى المعالجة والتخلص الصحيح.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©