الاتحاد

الرياضي

كأس الإمارات ينادي الشارقة أمام شباب الأهلي

الشارقة وشباب الأهلي قمة ساخنة في تحدي اليد (من المصدر)

الشارقة وشباب الأهلي قمة ساخنة في تحدي اليد (من المصدر)

رضا سليم (دبي)

يخوض منتخبنا الوطني لكرة اليد في الثانية عشرة ظهراً بتوقيت الإمارات، آخر مبارياته في البطولة الآسيوية الثامنة عشرة لليد المقامة حالياً بمدينة سوان الكورية، عندما يلتقي نظيره العماني في مباراة تحديد المركزين السابع والثامن.
من ناحية أخرى، وصلت كأس الإمارات لكرة اليد للمحطة قبل الأخيرة بالجولة التاسعة التي تشهد 3 مباريات، في مقدمتها الشارقة مع شباب الأهلي دبي بصالة الملك الشرقاوي في الخامسة مساء اليوم وهي قمة الجولة والبطولة، نظراً لأن فوز الشارقة بالمباراة يمنحه الكأس قبل النهاية بجولة، فيما يلتقي الجزيرة مع الوصل بصالة فخر أبوظبي في التوقيت نفسه، وتختتم الجولة غداً بمواجهة النصر مع العين بصالة راشد بن حمدان بنادي النصر.
ويتربع الشارقة على قمة الترتيب بـ 21 نقطة وبفارق 3 نقاط عن الجزيرة الوصيف برصيد 18 نقطة، والوصل في المركز الثالث برصيد 17 نقطة، وشباب الأهلي دبي في المركز الرابع برصيد 16 نقطة والنصر الخامس برصيد 15 نقطة والعين السادس برصيد 9 نقاط.
ويحتاج الملك الشرقاوي إلى 3 نقاط كي يحسم البطولة، خاصة أنه سيحصل على نقطة في حال خسارته بالجولة الأخيرة أمام العين حتى لو فاز الجزيرة بمباراتيه أمام الوصل وشباب الأهلي دبي، أما في حالة التعادل بين الشارقة وشباب الأهلي فسيرفع الملك رصيده إلى 23 نقطة، ولو خسر في الجولة الأخيرة أمام العين وفاز الجزيرة في مباراتين فسيتوج الشارقة بالكأس حتى في حالة التعادل بالنقاط مع الجزيرة في نهاية البطولة، نظراً لأن فارق المواجهات لصالح الفريق الشرقاوي، ويبقى أمل الجزراوية في خسارة الشارقة في مباراتين وفوزهما على الوصل وشباب الأهلي دبي من أجل الفوز بالبطولة.
ويتعامل فريق الشارقة وجهازه الفني بشكل مختلف مع مباراة شباب الأهلي من أجل حسم البطولة وعدم الانتظار للحسابات المعقدة، كما أن البطولة ستكون الثانية للفريق هذا الموسم بعد فوزه بكأس السوبر في بداية الموسم، ويدخل وليد عبدالكافي المواجهة معتمداً على القوة الضاربة في الفريق المتمثلة في التونسي سليم الهدوي ومحمد التميمي «جونيور» وعبدالله طرار وطارق شاهين وأحمد بدر ورائد سعيد وخليفة سلطان وأحمد إسماعيل وسعود بلال، بجانب عدد من اللاعبين الشباب الواعدين الذين يجهزهم الشارقة للاعتماد عليهم في المواسم المقبلة.
أما فريق شباب الأهلي دبي فيبحث عن العودة وإنهاء البطولة في مركز الوصافة، خاصة أن الفريق قدم مستوى متميزاً في البطولة رغم غياب عدد من لاعبيه الدوليين مع المنتخب، لكن الخسارة الأخيرة أمام الوصل في الدقيقة الأخيرة أبعدته عن القمة، وفوزه بالمباراة لن يضعه في الوصافة، لكنه سيعيده إلى مزاحمة الجزيرة والوصل على المركز الثاني، ويعتمد على محترفه الصربي إيفان الذي بدأ يتأقلم مع الفريق في المباريات الأخيرة.

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»