الاتحاد

الاقتصادي

شركة مساهمة خاصة لتوريد مواد البناء برأسمال 100 مليون درهم

مبادرة من جمعية المقاولين لمواكبة الطلب والسيطرة على الأسعار
دبي - الاتحاد: دعت جمعية المقاولين شركات المقاولات الاعضاء للمساهمة في انشاء شركة الإمارات لتوريد مواد البناء (شركة مساهمة خاصة) برأسمال 100 مليون درهم وذلك للسيطرة على اسعار مواد البناء في ظل المشروعات العملاقة التي يتوقع طرحها في مختلف إمارات الدولة حيث من المنتظر ان يشهد سوق إمارة أبوظبي وإمارة رأس الخيمة عدداً من المشروعات العملاقة التي ستؤدي إلى زيادة كبيرة في الطلب على مواد البناء بالاضافة إلى المشروعات الحالية في إمارة دبي·
وقال الدكتور أحمد سيف بالحصا رئيس الجمعية عقب اجتماع مجلس الإدارة ان الجمعية كلفت احد اكبر المكاتب الاستشارية لاعداد دراسة الجدوى للمشروع بحيث يكون رأس المال في حدود 100 مليون درهم قابلا للزيادة على ان تكون قيمة مساهمة شركة المقاولات مليون سهم أو مليوني سهم، قيمة كل سهم درهم واحد ويكون الغرض من تأسيس الشركة التجارة في مواد البناء والاستثمار في المشروعات الصناعية الخاصة بمواد البناء وتأسيسها وإدارتها والقيام بكافة الاعمال التجارية المرتبطة بمواد البناء وصناعتها في المستقبل·
واضاف ان نسبة العائد على الاستثمار المتوقع حسب الدراسة قد يصل إلى 30 بالمئة في السنوات اللاحقة وقد اشارت الدراسة ايضاً إلى زيادة كبيرة في الطلب على كل من المواد الاولية ومنتجات الحديد والاسمنت والاخشاب ويتوقع ان تستمر لمدة عشر سنوات مقبلة وناقش مجلس الإدارة ايضاً موضوع تدوير العمالة في شركات المقاولات وأثر ذلك على سوق العمالة في الدولة وأهمية تنظيم سوق العمل من خلال اشتراك الجمعية في عملية صنع القرارات الخاصة بتنظيم سوق العمل حيث ان أهل مكة أدرى بشعابها·
وتمت مناقشة تأخير رواتب العمال وأثر ذلك على الصورة الحضارية للدولة في وسائل الإعلام الخارجية وناشد المجلس سرعة صرف مستحقات المقاولين المتأخرة لدى الجهات الحكومية وأيضاً البحث في تعويض المقاولين عن خسائرهم خلال أزمة أسعار مواد البناء الأخيرة حيث أن تلك العوامل مجتمعة تؤثر بشكل كبير على الاوضاع المالية للشركات·

اقرأ أيضا