الجمعة 20 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
«الأحلام تتحول إلى واقع» في افتتاح النسخة الثالثة لدورة ند الشبا
«الأحلام تتحول إلى واقع» في افتتاح النسخة الثالثة لدورة ند الشبا
22 يونيو 2015 23:22
رضا سليم (دبي) تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، افتتح سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، النسخة الثالثة من دورة ند الشبا الرياضية التي تستمر منافساتها بصالة ند الشبا حتى 23 رمضان، بمشاركة 4 آلاف رياضي ورياضية يتنافسون في 7 ألعاب للفوز بألقاب الدورة وجوائز مالية تبلع 8 ملايين درهم. حضر افتتاح النسخة الثالثة عدد من الشخصيات الحكومية والرياضية، يتقدمهم مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، وإبراهيم عبدالملك أمين عام الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وسيف بن مرخان الكتبي مدير عام مكتب سمو ولي عهد دبي، ومحمد راشد بن غدير وخليفة بن دراي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وسعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، وعبدالله النابودة رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، وخالد المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وأسامة الشعفار رئيس اتحاد الدراجات، وعبدالملك جاني مدير اتحاد الشرطة الرياضي، ودعيج رئيسي نائب رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي للكاراتيه، وآلاف الجماهير الذين امتلأت بهم مدرجات صالة مجمع ند الشبا. افتتحت الدورة بحفل مميز وخيالي، نال إعجاب جميع الحضور، وتصدره العمل الفني الذي حمل عنوان «أحلامهم الرياضية.. أصبحت واقعا»، وجاء مبهرا بجميع تفاصيله حيث جمع بين القصة التي تؤكد دور الأسرة في التربية وفي تشجيع الأبناء ودعمهم على ممارسة الرياضة، وبين الإخراج المميز الذي ربط بين شاشة العرض السينمائية وأرضية المسرح فكان الشخوص يتنقلون ما بين الفيلم وأرض الصالة بحبكة وانسجام لافتين. وسلطت فقرات الحفل على القيم الأسرية التي يتميز بها الشعب الإماراتي خلال شهر رمضان الفضيل، وتم خلاله سرد حكاية عائلة مكونة من أب وأم وثلاثة من الأبناء وفتاة، وحول التزامهم بقيم الدين الحنيف وتعزيز الروابط المجتمعية، مع وجود حلم يكبر مع أبنائهم لممارسة مختلف أنواع الرياضة ما بين كرة القدم والتنس وركوب الدراجات الهوائية والجري، وسط تشجيع العائلة والبيئة المحيطة. وكبر الأولاد وأصبحوا رجالا من أبناء الدولة المخلصين، يحرصون على ممارسة الرياضة بمختلف أنواعها، توجه الطفل الأصغر بالعائلة وهو يجري خلال الفيديو بالطريق المؤدي نحو صالة ند الشبا الرياضية، ليخرج من خلف الكواليس ويضع الكرة على المنصة التي أعلنت انطلاق الألعاب رسميا. وجاء الحفل مميزا وشيقا بفقراته المتنوعة، حيث تم عرض فيديو حول تطور الدورة التي انطلقت بأعداد ورياضات بسيطة، لكنها تطورت بفضل رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، حتى بلغت العالمية في عامها الثالث، كما تم تسليط الضوء على النشاطات المقبلة التي ستشمل 7 ألعاب رئيسية، وذلك من خلال فقرة ممزوجة بتقنيات الكترونية عالية الجودة وإضاءة الليزر باستخدام مقدمي استعراضات محترفين. وشهد الحفل أيضا، إقامة استعراض رياضي عبر نخبة من العارضين المحليين والعالميين، بوساطة الدراجات الهوائية وأدوات التزلج وحتى الكراسي المتحركة كان لها لدور، وذلك لإبراز إضافة أهمية ذوي الإعاقة الذين سيكون لهم نصيب بالمنافسات أيضا. وألقى حسن المزروعي، مدير الدورة، كلمة قال فيها: «أهلا ومرحبا بكم في حفل افتتاح النسخة الثالثة من دورة ند الشبا الرياضية في هذا الصرح الرياضي الرائع، التي أصبحت بفضل الله سبحانه وتعالى، وبدعم ورعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم في صدارة الاحداث الرياضية، حيث يعي سموه أهمية الرياضة والسعي لجعلها اسلوب حياة في مجتمع رياضي وصحي، فكانت هذه الدورة التي تهدف إلى تحقيق جملة من الأهداف الرياضية والمجتمعية في هذا الشهر الكريم». وتابع: «من دواعي الفخر أن تواصل دورة ند الشبا الرياضية دورها الرائد في دعم ممارسة رياضات مهمة لم تنل نصيبها من الانتشار، حيث سيتم في هذا العام تنظيم بطولة في رياضة القوس والسهم لنشر ممارسة هذه الرياضة الأولمبية المهمة، كما سيكون لذوي الإعاقة حضورهم القوي في الدورة من خلال تنظيم بطولة كرة السلة على الكراسي المتحركة، وستواصل الدورة تنظيم بطولات في كرة قدم الصالات والكرة الطائرة والبادل تنس والجري والدراجات الهوائية، حيث تحرص اللجنة المنظمة على اختيار الالعاب الرياضية بشكل دقيق وبما يحقق النفع والفائدة للرياضة الإماراتية». وأضاف: «النجاح الذي حققته الدورة في العامين الماضيين ما كان ليتحقق لولا وجود فريق عمل قادر على ترجمة رؤية وتوجيهات سمو راعي الدورة وتضافر جميع الجهود لإنجاح العمل من مختلف الجهات المتعاونة، ومن دواعي فخرنا حرص العديد من الشركات الوطنية على رعاية الحدث لإدراكها بأهمية الدور الذي تؤديه الدورة نحو الرياضة والمجتمع وكونها مصدرا للطاقة الإيجابية». وعقب حفل الافتتاح، بدأت المنافسات في الكرة الطائرة ونجح فريق زعبيل في تحقيق الفوز على فريق اكسيوم في المباراة الافتتاحية للدورة ضمن المجموعة الأولى لمسابقة الكرة الطائرة، 3-0 وبنتيجة أشواط (25-22 و25-10 و25-18)، ليبدأ زعبيل حملة الدفاع عن اللقب بالفوز الأول في البطولة. وفي المباراة الثانية في السهرة الرمضانية الأولى للدورة، حقق «دريم دبي» فوزه الأول بالمجموعة الثانية، وجاء على حساب «الكوماندوز»، بثلاثة أشواط دون رد، بواقع «25-15 و25-22 و25-20». وتتواصل منافسات الكرة الطائرة اليوم، حيث سيلعب «دبي 2021» مع أكسيوم بالمجموعة الأولى، و«فهود زعبيل» مع الكوماندوز بالمجموعة الثانية. وتنطلق اليوم البطولة الدولية للبادل تنس التي تشهد نخبة من اللاعبين في البطولة الدولية التي تقام من 23 إلى 28 يونيو الجاري، حيث يتواجد فيها 16 من أفضل لاعبي العالم بحسب التصنيف الدولي، وهم الإسبانيان خوان ميريس وخوان دياز المتوجان بلقب بطولة العالم للزوجي في النسخة السابقة، الأرجنتيني فرانكو ستوباكزوك، الأرجنتيني مارتن إيميليانو دي نينو، الإسباني ماتياس مارينا، الإسباني أليخاندرو رويز، الإسباني أوريل بوتيلو، الأرحنتيني فرانشيسكو كونسيبسون، الإسباني خوردي خافيير مونوز، الإسباني أداي سانتانا، الأرجنتيني فيرناندو أوزفالدو بوجي، الإسباني جيمي ألفونسو، الإسباني أدريان أليماندي، الإسباني ميجيل إنريكي، الأرجنتيني كارلوس جوتيريز، الإسباني ماكس سانشسيز. ترويسة عبر إسماعيل مطر كابتن منتخبنا الوطني والوحدة عن سعادته بالمشاركة في مراسم افتتاح الدورة، وقال: «مهما تحدثت عن حفل الافتتاح، فلن أستطيع أن أصفه؛ لأنه فاق حد الإبهار». ترويسة 2 أكد عمر عبدالرحمن نجم منتخبنا الوطني والعين أن حفل الافتتاح جاء رائعاً ومعبرا في كل فقراته بدليل التفاعل الجماهيري معه. وشارك عموري في الفعاليات، وحضر ياسر القطحاني الحفل. مبارك والنيادي الأفضل دبي (الاتحاد) حصل محمد مبارك لاعب فريق زعبيل على لقب أفضل لاعب في مباراة فريقه أمام اكسيوم، كما فاز حميد سيف النيادي على فريق دريم دبي بجائزة أفضل في مباراة فريقه أمام الكوماندوز، وقام أحمد بن منانة، نائب رئيس اللجنة المنظمة، بتكريم اللاعبين بجائزة الأفضل. انطلاقة قوية لـ «دريم دبي» دبي (الاتحاد) عبر مبارك النعيمي، مدير فريق دريم دبي، عن سعادته بالانطلاقة القوية التي حققها الفريق، ونجاحه في قطع خطوة مهمة للتأهل نحو الأدوار النهائية،قائلاً: «ااستعددنا بشكل جيد طوال الفترة الماضية، واستقطبنا العديد من الأسماء المميزة سواء من اللاعبين الهواة أو المحترفين، لمواكبة المستوى المتطور والعالمي للبطولة، هدفنا التواجد بين فرق المقدمة، وتقديم الصورة المأمولة بما يواكب السمعة المميزة للدورة على الصعد كافة». من جانبه، قال خالد محمود مدرب فريق دريم دبي، إن المباراة احتاجت إلى تركيز رغم نجاح فريقه في تحقيق الفوز، وقال: «لعبنا بشكل جيد، وحاولنا أن نحقق الفوز بشكل سريع، وبعيداً عن المفاجآت». مطر الطاير: تحولت إلى أولمبياد مصغر دبي (الاتحاد) أكد مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي أن ما حققته دورة ند الشبا الرياضية من نجاحات في 3 سنوات ثمرة دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي قائلاً: الدورة تطورت من عام إلى آخر، وأصبحت واحدة من أفضل الفعاليات الرياضية على مستوى الوطن العربي والمنطقة لما تضمه من ألعاب مختلفة حولتها إلى أولمبياد مصغّر بالنظر إلى عدد المشاركين والجوائز المالية، التي تفوق 8 ملايين درهم». وأضاف: سنعيش على مدار 20 يوماً أجواء رمضانية رائعة تجمع بين الرياضة والفعاليات المجتمعية، ودون شك فإن إدراج لعبة كرة السلة على الكراسي المتحركة وإفساح المجال لذوي الإعاقة للمشاركة يؤكد أن الدورة لها أبعاد إنسانية ومجتمعية عديدة، وسعداء أن نشاهد هذا الكم من الرياضيين، من مختلف دول العالم والمقيمين وأيضاً المواطنين، بالإضافة إلى أن الدورة تحظى بتغطية إعلامية متميزة، سواء على مستوى الإعلام الداخلي من قنوات وصحافة ومواقع تواصل اجتماعي أو من خلال نجوم الدورة الأجانب المشاركين الذي ينقلون الصورة الرائعة التي عليها دبي، وهو ما يؤكد أن الدورة روجت للإمارات بشكل عام ودبي بصفة خاصة سياحياً، ونفخر بأن يكون لدينا بطولة بهذا الحجم. وعبر الطاير عن سعاته بحفل الافتتاح، الذي جاء مبسطاً يعكس أهداف البطولة وأبعادها المختلفة، وقال: إشراف كوادر مواطنة على حفل الافتتاح وإخراجه بهذه الصورة الرائعة يشعرنا بالفخر، كما أن التطور الذي تشهده البطولة من عام لآخر تحقق بفضل توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي وجهود اللجنة المنظمة، التي تسعى دائماً لإخراج البطولة بصورة أجمل من الدورات السابقة، مشيدا بالتغطية الإعلامية، التي يحظى بها الحدث. وكشف نائب رئيس مجلس دبي الرياضي أن حضور نجوم كبار على مستوى العربي والعالمي في كرة قدم الصالات، والكرة الطائرة والبادل تنس منح البطولة دعماً معنوياً وأهمية أكبر ولم تعد مجرد دورة رياضية بسيطة، بل تظاهرة كبرى لها مكانة خاصة في قلوب جميع الرياضيين. إبراهيم عبد الملك: لم نتوقع هذه النجاحات في 3 سنوات دبي (الاتحاد) أكد إبراهيم عبد الملك الأمين العام الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة أن الدورة أصبحت معلماً من معالم دبي، وهي فعالية شاملة تتوافر بها كل الإمكانات، من البنية التحتية والتجهيزات والتنظيم على مستوى عالمي، ولم نتوقع هذا النجاح، الذي حصدته البطولة في 3 سنوات، على مستوى عدد المشاركين والإقبال الجماهيري، ووجود العائلات يؤكد أنها نجحت في جذب هذه الفئات مقارنة ببطولات أخرى ظلت فيها نسبة الحضور ضعيفة جداً. وأضاف: دون شك، إنها أفضل الدورات الرمضانية في المنطقتين الخليجية والعربية، وتدين بنجاحها إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتسخير سموه لكل الإمكانات لتسلك الدورة الطريق الصحيح وتحصد النجاحات في فترة قياسية. وتابع: الحدث جدير بالإشادة، وسعداء بتنظيم دبي مثل هذه الفعالية الكبيرة، التي لقيت التقدير من جميع المشاركين والمتابعين من مختلف الجنسيات، ونشكر كل من ساهم في تنظيم دورة ند الشبا بهذا المستوى الرائع، الذي يعكس قدرة الإمارات على استضافة أكبر التظاهرات الرياضية في العالم. وأكد أمين عام الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة أن الدورة حققت نجاحات كبيرة على صعيد التنافس بين اللاعبين في مختلف الألعاب، وكذلك على صعيد الحضور الجماهيري، ولم تكن هذه النجاحات لتتحقق لولا رؤية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الذي أمر بإطلاق الدورة وحدد أهدافها، كما حرص على دعمها معنوياً من خلال الوجود اليومي ومتابعة المنافسات وتشجيع الرياضيين المشاركين وشد أزرهم، ودعمها مادياً من خلال المكارم الجزيلة التي جعلت من جوائز الدورة للرياضيين والجمهور الأعلى والأفضل. المعمري: شكراً حمدان بن محمد دبي (الاتحاد) تقدم الشاب الإماراتي خليفه المعمري بالشكر والتقدير لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، الذي تكفل بعلاجه. ويعود المعمري إلى أميركا لاستكمال دراسته بعد أن تعافى من الوعكة الصحية التي ألمت به قبل فترة. ويعد المعمري (21) عاماً أحد أشهر الوجوه الشبابية الإماراتية على شبكة «إنستجرام»، ويقدر عدد متابعيه بنحو 813 ألف متابع، يحرصون على مشاهدة فيديوهات قصيرة دأب على بثها بشكل منتظم يقدم فيها رسالة شبابية خفيفة لأقرانه. وأطلق مغردون وسم «هاشتاج» على شبكة «تويتر» باسم «خليفة المعمري» شارك فيه الآلاف، وحرصوا على نشر أحد المقاطع التي صورها بنفسه سابقاً، مع فيديو له على فراش المرض وهو في حالة وهن شديد ويطلب من الجميع الدعاء له. وأضاف: «جئت إلى الدورة لتقديم الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد، على دعمه وأتمنى أن أرد الجميل إلى سموه، وهناك الكثيرون الذين وقفوا إلى جواري في المحنة المرضية التي تعرضت لها». وتابع: «لا أنسى على الدوام كلمات سموه، حينما قال لي، أنت وحدك الذي تملك علاجك، وليس الأطباء، عليك أن تتحلى بالعزيمة والإصرار على تجاوز تلك المحنة، وكانت تلك الكلمات أفضل برنامج علاجي سرت عليه». وأشار المعمري: «لقد تعاهدت مع نفسي، حينما يكتمل شفائي بنسبة 100% أن أظل أركض في صالة ند الشبا، وأشارك في المنافسة تقديراً وحباً، ورداً لدين سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد الذي نرى فيه أنه قدوة للشباب كافة في العطاء والنجاح والتطلع دوماً للأفضل». الفنان بلال: فرضت نفسها دبي (الاتحاد) قال الفنان بلال عبدالله الذي قدم حفل الافتتاح، إن الدورة فرضت نفسها كأفضل بطولة في الساحة بلا منازع من النواحي كلها موضحاً أن فكرة حفل الافتتاح حفلت بأهداف سامية تمس المجتمع، وتابع: «الفن أيضاً يخرج من هموم وتداعيات المجتمع؛ لأنه المصدر الذي نستوحي منه أفكارنا الرياضية والفنية والمجتمعية والعمل الفني يحظى بالمتابعة الجماهيرية والعمل الرياضي أيضاً يقوم على الحضور الجماهيري». وأضاف أن الدورة ولدت كي تبقى واهتمام ومتابعة ودعم ورعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ساهمت بصورة كبيرة في وصول البطولة إلى هذا المستوى الرفيع والرائع. النابودة: «ناس» ولدت عملاقة دبي (الاتحاد) أشاد عبدالله سعيد النابودة رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي بالنجاح الكبير والتطور المتواصل للدورة من موسم إلى آخر، وقال: «الدورة تقدم الإبهار على مدى ثلاث سنوات متتالية، وقد لعب دعم وتوجيهات ومتابعة وحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم راعي البطولة ، دوراً كبيراً في النجاح المتواصل، وما شهدناه من نجاح ليس غريباً على (بطولة ناس) التي ولدت عملاقة». وأضاف: «الدورة تعتبر أولمبياداً، لأنها تضم 7 ألعاب، كما أنها تخطت الحدود وأصبحت بطولة رياضية مجتمعية ينتظرها أبناء مختلف الألعاب من موسم لآخر، كما أنها تسهم في الارتقاء بالألعاب الرياضية خصوصا تلك ا التي تمارس في مختلف أندية الدولة مثل كرة قدم الصالات التي فرضت نفسها في الساحة والكرة الطائرة وألعاب القوى والقوس والسهم». تمديد الرعاية الاستراتيجية بين «الدورة» و«ميدان» دبي (الاتحاد) أعرب سعيد بن حميد مطر الطاير، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمؤسسة ميدان، عن سعادته بتمديد الشراكة بين دورة ند الشبا الرياضية ومجموعة ميدان،قائلاً: «حافظت المجموعة الأبرز في مجال الرياضة والتطوير العقاري على مكانتها كراعٍ استراتيجي للدورة الرياضية الأكبر من نوعها والتي يتم تنظيمها للعام الثالث على التوالي بتوجيهات ورعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبفضل توجيهات ورعاية سموه حققت دورة ند الشبا الرياضية نجاحات كبرى على المستوى الرياضي والمجتمعي والإعلامي، وباتت حديث الساعة، حيث سيستقبل المجمع الرياضي في ند الشبا يومياً آلاف الزوار الذين يتابعون المنافسات ويستمتعون بفنون أفضل الرياضيين العالميين والمحليين، وهو نجاح نفتخر بأن نكون جزءاً منه كراعٍ استراتيجي». وأضاف: «لم يقف دور هذا الحدث الكبير عند حدود جمع أفضل الرياضيين الدوليين والمحليين للتنافس في الألقاب، بل لعب دوراً مهماً من خلال احتضان ألعاب رياضية مهمة ونشرها في صفوف شباب الوطن، وفي مقدمتها رياضة بادل تنس الرائعة واستقطاب المئات للمشاركة في فعاليات الجري والدراجات الهوائية. كما تمت إضافة رياضة القوس والسهم الأولمبية وتنظيم فعالية لذوي الاحتياجات الخاصة، مما يؤكد دور هذا الحدث الرائد على الصعيدين الرياضي والمجتمعي، وهو أمر يسعدنا كرعاة، ويجعلنا حريصين على استمرار علاقة الشراكة الاستراتيجية مع الدورة». بالخير: الحضور الجماهيري يستحق الدراسة دبي (الاتحاد) قال الفنان عبدالله بالخير الذي حضر حفل الافتتاح، إن ما شهدناه في النسخة الثالثة من الدورة يستحق الدراسة، خاصة في ظل الحضور الجماهيري الكبير الذي ملأ صالة ند الشبا، مشيرا إلى أن الجماهير لا تشعر بالعناء؛ لأن هناك من يقدم لها الخدمات ويقف على راحتها، وهناك سيارات تنقل الجمهور من المواقف إلى الصالة بجانب وجود أماكن وقاعات خارجية للجمهور وتوفير جميع الخدمات التي تجعل الجمهور يقبل على الحضور بعكس جماهير كرة القدم التي تعاني الكثير في حضور المباريات». وأضاف «أن رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ساهمت بشكل كبير في إنجاح البطولة، إضافة إلى الزخم الإعلامي الكبير الذي يصاحب الحدث».
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©