الاتحاد

الرياضي

منافسة ثلاثية لنيل لقب النسخة الأولى من كأس مكتوم


تراجع المتسابق الاماراتي يوسف بن لاحج الذي يخوض منافسات كأس مكتوم للشراعية الحديثة التي ينظمها نادي دبي الدولي للرياضات البحرية كجديد انشطته في الموسم البحري لهذا الموسم الى المركز العاشر بعد انسحابه الثاني في جولات البطولة وتحديدا في الجولة الخامسة التي اختتمت فعالياتها يوم امس الاول في نادي الجميرا لليخوت الشراعية·
وكان يوسف بن لاحج على متن يخته اكسلوزيف قد انسحب من الجولة الثانية وكلا الانسحابين نجما عن الاعطال الفنية التي لاحقته وتحديدا في الشاحن الكهربائي·
وبظل تواجد لجنة التحكيم الدولية في الجولة الخامسة لم تكن الاعتراضات التي تعود المتسابقون التقدم بها بعد نهاية كل سباق طمعا باكتساب نقطة فشلوا في نيلها خلال السباق كثيرة ولم يتقدم يوسف بن لاحج باي اعتراض في الجولة الخامسة وتحديدا في اليوم الثاني بل تحلى بالروح الرياضية العالية وسحب يخته من السباق وخضع للمقولة الرياضية الشهيرة لا يوجد حظ·
في الشكل العام اختتمت الجولة الخامسة بنجاح فني وتنظيمي وتحكيمي وفاز هوريزون بلقب الجولة الخامسة وبات الاقرب لنيل لقب النسخة الاولى من كأس مكتوم ولكنه مطارد بقوة من اليختين شهرزاد وسردال دبي·
هوريزون للشيخ خالد بن زايد آل نهيان ومع الملاح القدير كريستوف فانيك بدأ تحضيراته الى الجولة السادسة من البطولة المقرر اقامتها في السابع والثامن من مارس اي نهاية الاسبوع الحالي والتي ستكون انطلاقتها من نادي دبي الدولي للرياضات البحرية وصولا الى ا بوظبي مرورا بجزيرة صير بونعير·
اليخت شهرزاد صاحب المركز الثاني مع الملاح دايفيد وارال يبحث عن خطة تكتيكية جديدة للاقتراب او ربما لتخطي صاحب الصدارة الامر الذي يبشر بمنافسة قوية في سباق الجولة السادسة·
وكذلك الامر ما لبث طاقم اليخت سردال دبي للشيخ راشد بن خليفة آل مكتوم والملاح الاسترالي الشهير مارك فايلبيرج من اخذ قسط من الراحة بعد نهاية الجولة الخامسة الا وبدأ بدوره التحضير الى سباق الجولة السادسة نظرا لضيق الوقت ودعما بالتجهيز المناسب لخوض سباق ناجح يجعله بأفضل حال في الترتيب العام للبطولة كونه عازما بدوره على المنافسة على اللقب·
ويقول سعيد حارب المدير التنفيذي لنادي دبي الدولي للرياضات البحرية ان المنافسة القوية التي تشهدها سلسلة جولات كأس مكتوم هي خير دليل على طمع المشاركين بالفوز في لقب النسخة الاولى من البطولة وستكون اقوى في الجولتين المتبقيتين على عمرها، واتوقع مشاركة كبيرة خارجية ومحلية في الموسم المقبل·

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»