الاتحاد

الاقتصادي

إقبال على شراء الذهب بأبوظبي مع تراجع الأسعار

المشغولات خفيفة الوزن الأكثر شراء في السوق  (الاتحاد)

المشغولات خفيفة الوزن الأكثر شراء في السوق (الاتحاد)

ريم البريكي (أبوظبي)

سجلت أسواق الذهب في أبوظبي إقبالاً خلال شهر سبتمبر الماضي مقارنة بالشهر السابق، حيث نما الطلب على الشراء بنحو 5%، إذ عزا خبراء ومسؤولو مبيعات هذا الارتفاع إلى تراجع أسعار المعدن الأصفر محلياً بعد موجة من الارتفاعات التي سجلتها أشهر الصيف، فضلاً عن بدء موسم الأعراس.
وتفصيلاً، قال عبدالواحد أحمد المرزوقي أمين سر لجنة الذهب بأبوظبي، إن أسواق الذهب في الدولة شهدت ارتفاعاً في الآونة الأخيرة في المبيعات، مستفيدة من عوامل عدة أبرزها انخفاض سعر المعدن الأصفر خلال الأسابيع الماضية والتي كانت الأولى خلال الأشهر الأربعة الماضية.
وأكد أن الطلب على الذهب سجل ارتفاعاً بنحو 5% في ظل العروض والفعاليات المقامة في الدولة، حيث انطلاق العديد من معارض المجوهرات والذهب، الأمر الذي دفع العديد من المشترين للإقبال على اقتناء الذهب، إضافة إلى ذلك تتزامن الفترة المقبلة مع مواسم الأعراس التي تسهم بدورها في تحسين عملية شراء الذهب وزيادة الإقبال على الشراء بشكل أكبر.
وبحسب البيانات الإحصائية الموضحة من الهيئة الاتحادية للجمارك حول حجم التجارة العام للحلي والمجوهرات، فقد بلغ حجم واردات الدولة من الذهب المشغول نحو 13 مليار درهم و138 مليوناً خلال الربع الأول من عام 2019، فيما سجلت الفترة نفسها من عام 2018 نحو 10 مليارات و50 مليون درهم، بنسبة نمو 34%.
من جانبه، قال يوسف عبدالرحمن مسؤول بيع في أحد محال المجوهرات في منطقة الشهامة، إن حركة مبيعات السوق شهدت تحسناً وحالاً أفضل مع بداية الشهر الحالي مقارنة بفترة الصيف، موضحاً أن الانتعاش ارتبط بتراجع أسعار المعدن البراق بعد فترة ارتفاع كبير في سعره في الفترة الماضية، الأمر الذي شجع الناس على الإقبال على الشراء بشكل أفضل.
وبين عبدالرحمن، سبتمبر الماضي سجل إقبالاً على شراء الذهب، خصوصاً فيما يتعلق بالهدايا والمشغولات الذهبية الخاصة بالأطفال، والقطع خفيفة الوزن، لافتاً إلى أن الإقبال الأكبر كان من نصيب المواطنين، حيث يربطهم بالذهب موروث وعادات وتقاليد.
وذكر علي المسلماني مسؤول بيع في أحد محال المجوهرات، أن الشهر الماضي سجل زيادة في حركة المبيعات، حيث دفع تراجع أسعار المعدن عالمياً ومحلياً الكثير من الأفراد لشراء الذهب، للمناسبات وكملاذ آمن.
وسجلت أسعار الذهب من عيار 24 جراماً نحو 175 درهماً، مقابل 178 درهماً الشهر الماضي، ونحو 161 درهماً للذهب من عيار 22 جراماً مقابل 163 درهماً الشهر الماضي، فيما سجل الذهب من عيار 21 جراماً نحو 153 درهماً مقابل 155 درهماً للشهر الماضي، وسجل الذهب من عيار 18 جراماً وهو الأكثر إقبالاً في الشراء من جميع الجنسيات نحو 131 درهماً، مقابل 133 درهماً للشهر الماضي بفارق ثلاثة دراهم.
وأكد المسلماني، أن الإقبال بات أفضل وهناك توقع أكبر خلال الفترة المقبلة بأن يشهد الذهب استقراراً في أسعاره وتحسناً أكبر في حركة الشراء مع تدرج في انخفاض أسعار المعدن، مبيناً أن القوة الشرائية في الدولة تدعم عمليات الشراء وتنشط السوق، خاصة مع وجود موسم مناسبات مثل المناسبات الوطنية والأعياد ومناسبات الأعراس. وأوضح كوبات صادق، من أحد محال المجوهرات بالشهامة، أن الفترة المسائية تشهد إقبالاً أفضل من الصباحية، واصفاً الحركة بالجيدة مقارنة بالفترة ذاتها من الشهر الماضي، مشيراً كذلك إلى أن التراجع في أسعار الذهب الذي شهده شهر أكتوبر أسهم في تزايد عمليات الشراء.
وأفاد بأن عمليات الشراء اقتصرت على شراء الذهب من عيار 21 جراماً واشتملت على الأساور والعقود الصغيرة، وكذلك على الذهب من عيار 18جراماً والذي يكون عادة في ذهب الأطفال، ويتميز بانخفاض أسعاره مقارنة بجرامات الذهب الأخرى.

اقرأ أيضا

أميركا والصين تجريان محادثات هاتفية "بناءة" بشأن التجارة