الاتحاد

الاقتصادي

3357 مواطناً موظفون لدى ثلاثة بنوك بأبوظبي

يوسف البستنجي (أبوظبي)

بلغ إجمالي عدد المواطنين العاملين بدوام كامل لدى بنوك أبوظبي الثلاثة المدرجة ببورصة العاصمة وهي (أبوظبي الأول وأبوظبي التجاري ومصرف أبوظبي الإسلامي) 3357 مواطناً ومواطنة حالياً، بنسب توطين بلغت 36% في مصرف أبوظبي الإسلامي و32.9% في بنك أبوظبي الأول، و27.7% في أبوظبي التجاري ، بحسب بيانات حصلت عليها «الاتحاد» من البنوك الثلاثة.
وتستحوذ بذلك البنوك الثلاثة على 35.7% من إجمالي عدد المواطنين العاملين لدى القطاع المصرفي بالدولة، والذين يقدر عددهم بنحو 9400 مواطن بنهاية النصف الأول من 2019 يعملون لدى 60 بنكاً في الدولة. وكان المصرف المركزي أوضح في تصريح سابق لـ«الاتحاد»، أن نسبة التوطين في القطاع المصرفي بلغت 25.5% بنهاية شهر يونيو 2019.
وتفصيلاً، يعمل لدى مجموعة بنك أبوظبي التجاري 1323 مواطناً، فيما يبلغ عدد المواطنين والمواطنات لدى بنك أبوظبي الأول 1302 موظف، ويعمل لدى مصرف أبوظبي الإسلامي 732 مواطناً.

آلية مدروسة
وقالت بشرى الشحي، رئيس قسم التوطين والتوظيف في مصرف أبوظبي الإسلامي لـ«الاتحاد»: إن لدى المصرف 80 فرعاً جميع مديريها مواطنون، يديرون الخدمات المالية المقدمة لأكثر من مليون عميل للمصرف، بكفاءة عالية.
وأوضحت أن نسبة التوطين في المصرف تعتبر من بين الأعلى في القطاع المصرفي بالدولة وتقارب نحو 36%.
وقالت: يعتمد مصرف أبوظبي الإسلامي آلية مدروسة للتوطين، ويستثمر جزءاً مهماً من موارده في هذا المجال، لكن ضمن عملية لها معاييرها وشروطها، تضمن المساهمة الفعالة في تحقيق قيمة مضافة للمصرف، ودعم أهداف السياسة الوطنية العامة للتوطين في آنٍ معاً، وقد خصص المصرف ميزانية خاصة بالتوطين تقتضي استقطاب أفضل الكوادر وتدربيهم وتأهيلهم.
وأكدت الشحي أن مصرف أبوظبي الإسلامي استطاع خلال العام الحالي، تجاوز سقف النقاط التي حددها له مصرف الإمارات المركزي.
وأضافت: لدى المصرف حالياً أكثر من 100 مدير من المواطنين، ضمن الوظائف الإدارية المسؤولة في مستويات الإدارة المتوسطة والعليا.
وقالت الشحي: يعمل حالياً لدى مصرف أبوظبي الإسلامي 732 مواطناً ومواطنة في مختلف المجالات، ويشغل غالبيتهم وظائف ضمن الإدارة العليا والوسطى، بينما تشكل المواطنات العاملات في المصرف 66% من نسبة إجمالي المواطنين.

نظام نقاط التوطين
وأكدت أن: المصرف ينتهج نظام نقاط التوطين الموضوع من قبل المصرف المركزي، وحقق النقاط المطلوبة لعامي 2017 و2018 وحتى النصف الأول من عام 2019، فمفهوم توطين الوظائف لدينا يعتمد على خطط منهجية لا تستهدف فقط تسجيل زيادة كمية في أعداد المواطنين ونسبتهم إلى إجمالي العاملين، وإنما أيضاً زيادة نوعية تستهدف تحقيق معدلات توطين فعالة، والمساهمة في إيجاد جيل مصرفي وطني مؤهل.
وقالت: نحن نعي ونعرف أن هناك تحديات كبيرة في استقطاب المواطنين، ولكننا نبتكر الحلول والعلاج لتذليلها وتفاديها، وبحكم أن لدينا واحدة من أعلى نسب التوطين في الدولة، فنحن ملزمون باعتماد محاور جديدة ضمن الإطار العام لاستراتيجية المصرف لتعزيز التوطين، خاصة في ظل التوسعات الكبيرة والفروع المتعددة للمصرف، ومن أبرز هذه المحاور عقد اتفاقيات مع الجامعات والمعاهد لاستقطاب الكوادر الوطنية، وتعزيز حضورنا على صعيد معارض التوظيف والأيام مفتوحة لتوظيف المواطنين، إضافة إلى تأهيل المواطنين وصقل مهارات العاملين في إدارات المصرف المختلفة، لتمهيد وفتح الطريق لترقيتهم.
وأكدت الشحي أن معايير التوطين التي يضعها المصرف المركزي تصب في مصلحة البنوك والمواطنين على حدٍ سواء، لا سيما أنه توطين نوعي وليس كمياً، حيث يقضي نظام التوطين بـ (النقاط) على ظاهرة التوظيف العشوائي للمواطنين.
ولكن الشحي قالت: إن معايير التوطين بحاجة إلى تحديث مستمر وذلك لمواكبة التغيرات ذات الصلة، فمع ارتفاع نسبة التوطين في المصارف، ومع التغيرات التي يشهدها القطاع المصرفي مثل التحول الرقمي، سيطرأ تغيير طبيعي على المتطلبات والأوصاف الوظيفية التي تحتاجها المصارف، وبالتالي لا بد من استحداث معايير جديدة تتناسب مع هذه التغيرات.

1323 مواطناً في «أبوظبي التجاري»
بلغ عدد المواطنين العاملين في مجموعة بنك أبوظبي التجاري 1323 مواطناً موزعين على بنك أبوظبي التجاري ومصرف الهلال المملوك للمجموعة، بنسبة توطين بلغت نحو 27.7% من إجمالي عدد العاملين في المجموعة البالغ 4777 موظفاً.
وقال البنك إنه يخصص ميزانية لبرامج التدريب والتأهيل ونقل الخبرات للمواطنين بهدف تمكينهم من الوصول إلى أعلى مراكز القيادة وتسلم إدارات حيوية في البنك.

%32.9 التوطين في «أبوظبي الأول»
وفقاً لبيانات حصلت عليها «الاتحاد» من بنك أبوظبي الأول بلغت نسبة التوطين في البنك 32.9% بإجمالي عدد مواطنين يعملون بدوام كامل بلغ 1302 موطن ومواطنة.
وكشفت البيانات أن البنك يعتمد مجموعة من البرامج المهمة بهدف زيادة نسبة التوطين وإعداد وتدريب الكوادر المواطنة وتأهيلها وفقا لأفضل الخبرات والممارسة العالمية في هذا القطاع.
وبينت أن أهم البرامج لدى البنك يأتي برنامج «نجوم» للتدريب الإداري (للخريجين الإماراتيين)، والذي يهدف لتعزيز الكفاءات والمهارات من الكوادر الوطنية العاملة في قطاع البنوك في الدولة، وتوفير تجربة مهنية تعليمية متطورة، وتعزيز مهارات وقدرات المتدربين، وتوفير فرص نمو متسارعة في مجال الإدارة المتوسطة في غضون 18 شهراً.
إضافة لذلك يقدم البنك برنامج «المسار» للتطوير الوظيفي والذي يهدف إلى تسريع وتيرة تطوير القادة والكفاءات من المواطنين العاملين في بنك أبوظبي الأول.
ويسعى البرنامج إلى تعزيز مهاراتهم وتمكينهم من تولي مناصب قيادية في المستقبل.
ويهدف إلى تطوير المواهب الإماراتية في البنك بشكل مسبق بما يؤهلهم لشغل مناصب إدارية متوسطة وتولي مناصب قيادية.
إضافة لذلك لدى البنك برنامج «تمكين» الذي يهدف إلى تطوير القدرات الوظيفية للإماراتيين ذوي الأداء المتميز، وتعزيز مهارات الأعمال الرئيسة، وتقديم فرص فريدة لتطوير المهارات ودعم المسيرة المهنية.

اقرأ أيضا

أميركا والصين تجريان محادثات هاتفية "بناءة" بشأن التجارة