الأربعاء 18 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
ثقافة
«باقة الفن» يقدم مواهب تشتغل في فضاء البحث والمغامرة والتجريب
«باقة الفن» يقدم مواهب تشتغل في فضاء البحث والمغامرة والتجريب
23 يونيو 2011 00:29

احتضن معهد الشارقة للفنون مساء أمس الأول بمقره في منطقة الشويهيين بقلب الشارقة القديمة، معرض “باقة الفنون” بمشاركة اثنين وستين طالباً وطالبة من المنتسبين للدراسة بالمعهد، قدموا من خلاله 350 عملاً فنياً تراوحت فضاءاتها وأساليبها وتقنياتها بين الرسم والتلوين، وأعمال الخزف والنحت والجرافيك. افتتح المعرض عبدالله العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة، بحضور هشام المظلوم مدير إدارة الفنون بالدائرة، وعدد من الفنانين والمهتمين والمشاركين في المعرض، وأفصحت الأعمال المقدمة في المعرض عن نوايا، ومقاصد فنية ترتكز وتتجه نحو احتضان ورعاية ودعم المواهب الواعدة والأنامل المتحمسة للتواصل جدياً مع الأساليب والاتجاهات الفنية المختلفة، انطلاقاً من أسس علمية وعملية واضحة ومعنية بتنمية الجانب المعرفي والوعي الفني لدى منتسبي المعهد. وكان واضحاً من خلال الإقبال المكثف على الدورات التخصصية التي يقيمها المعهد والتي تمتد لثلاثة أشهر لكل تخصص، أن هناك رغبة ملحة من القائمين والمسؤولين علي هذه الدورات من أجل خلق مناخ من التفاعل الحيوي الذي يسهم في بلورة الطاقات الإبداعية. وكما أشارت مدونة المعرض، فإن الأعمال الفنية التي زينت ردهات المعهد، تأتي بمثابة احتفالية مبهجة، واحتفاء مميز بنتاج الطلبة، حيث تتبدى السوية الإبداعية والتقنية التي وصلوا إليها، من خلال اشتغالهم على تطوير ملكاتهم الفنية، وذلك عبر الدروس التي تلقوها على يد المدرسين المتخصصين في المعهد، وضمن تفاعلهم مع بعضهم بعضاً، فيما يمكن أن نطلق عليه الحوار الجمالي بين أنامل شابة تتلمس دروبها وطرائقها الأسلوبية الخاصة في فضاء حر ومفتوح على البحث والمغامرة والتجريب. خصوصاً وأن هؤلاء الطلبة باتوا يكتسبون حيويتهم من حيوية وجودهم في منطقة الفنون الحافلة بالعديد من المرافق والفعاليات الفنية والتظاهرات الإبداعية المهمة، الأمر الذي ــ وحسب كلمة إدارة الفنون ــ أسهم في خلق بيئة غنية أتاحت لهم تعميق تصوراتهم حول الفن. وفي تصريح لـ “الاتحاد” بمناسبة إقامة المعرض، قال هشام المظلوم مدير إدارة الفنون بثقافية الشارقة “إن هذا الحدث الفني والثقافي يترجم توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وراعي الفنون والإبداعات فيها” مضيفاً “ إن توجيهات سمو حاكم الشارقة تهدف أساساً إلى نشر الوعي التشكيلي واحتضان المواهب الشابة وتشجيعها من خلال الدورات التدريبية التي يقيمها المعهد، في سعي مستمر وحثيث لتنمية الطاقات الجديدة، وتقديم العون الفني والدعم المادي لها” وأكد المظلوم على أن معرض “باقة الفنون” جاء كاحتفالية لنهاية الموسم الفني قبل الدخول في المعارض الصيفية المتنوعة في مناطق الشارقة المختلفة، مشيراً إلى أن المعرض هو نتاج لدورات في ستة تخصصات فنية، هي الجرافيك والحفر والرسم والخزف والنحت وتاريخ الفنون، أي أنها دورات تشتمل على دروس تطبيقية ونظرية على السواء من أجل إثراء الجانب النظري والشغل اليدوي لدى الطالب المنتسب لهذه الدورات.

المصدر: الشارقة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©