الاتحاد

الرياضي

ولي عهد البحرين يتوج الونسو بطلاً لسباق الجائزة الكبرى

بحضـــور محمــد بــــن زايـــــد
حضر الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مساء أمس ختام منافسات جائزة البحرين الكبرى الفورمولا واحد التي أقيمت بحلبة البحرين الدولية·
وقد قام سمو الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد قائد قوة دفاع البحرين بتتويج الفائزين وهم الاسباني فرناندو الونسو الذي نال المركز الأول بزمن قدره ساعة واحدة و29 دقيقة و18 ثانية بعد أن أنجز 57 لفة على الحلبة ونجح في قيادة فريقه نحو الفوز والإيطالي يارنو ترولي الذي حل ثانياً··
فيما جاء بالمركز الثالث الفنلندي ريكونين في الوقت الذي فشل المتسابق العالمي مايكل شوماخر في اجتياز الحلبة·
كما حضرالسباق سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة الموانىء البحرية وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان رئيس الدائرة الخاصة لصاحب السمو رئيس الدولة وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة التخطيط والاقتصاد رئيس هيئة الخدمات الصحية وسمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان رئيس هيئة مياه وكهرباء أبوظبي وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس ديوان ولي العهد·
وعزز الونسو موقعه في صدارة ترتيب بطولة العالم حتى الان برصيد 26 نقطة بعد ان كان حل ثالثا في سباق جائزة استراليا مطلع الشهر الماضي، وفاز بالمركز الاول في سباق جائزة ماليزيا قبل اسبوعين، وحقق بالتالي فوزه الثالث في عالم الفورمولا واحد حيث كان اصغر سائق يعتلي منصة التتويج وتحديدا في سباق جائزة المجر الكبرى عام 2003 وخلف الاسباني بالفوز في هذا السباق الالماني مايكل شوماخر الذي كان احرز المركز الاول العام الماضي في المرة الاولى التي يقام فيها سباق للفورمولا واحد في منطقة الشرق الاوسط· قاد الونسو ببراعة رغم الضغط الهائل الذي واجهه من شوماخر في اللفات الاولى لكنه حافظ على صدارته للسباق حتى نهاية السباق، فاثبت انه سيكون الرقم الصعب هذا الموسم·
تميز السباق بخروج العديد من السيارات عن مسار الحلبة وخصوصا عن المنعطفات اما بسبب السرعة الزائدة او عدم استعمال المكابح بشكل جيد او بسبب ارتفاع حرارة ارض الحلبة التي وصلت الى 52 درجة مئوية، فشكل خروج السائقين الواحد تلو الاخر عن المسار ميزة استعراضية لمتابعي السباق ولكن ليس للمتسابقين انفسهم بالطبع، لكن السباق لم يشهد حوادث مؤسفة لان تصميم مسار الحلبة سمح للمتنافسين بالعودة الى مجريات السباق بسرعة· كانت انطلاقة السباق قوية ومثيرة لكنها لم تشهد تغييرا في المراكز الاولى رغم محاولة شوماخر تخطي الونسو عند المنعطف الاول الصعب الذي يتطلب تخفيض معدل السرعة بشكل كبير بعد الانطلاقة السريعة· وشهدت اللحظات الاولى خروج سائقين، الاول هو النسماوي كريستيان كلاين (ريد بول) الذي لم تقلع سيارته، والثاني هو الايطالي جانكارلو فيزيكيلا سائق رينو الذي دخل مبكرا الى المرآب وتحديدا في اللفة الثالثة لكنه خرج مباشرة من دون التوقف لعدم جهوزية افراد فريقه قبل ان يدخل مجددا في اللفة التالية لاصلاح خلل في سيارته لكنه اضطر الى الخروج من المنافسة لتعذر استمرار سيارته في السباق· واحتدمت المنافسة منذ البداية بين الونسو وشوماخر حيث بقي الفارق بينهما اقل من ثانية في اللفات العشر الاولى التي بقي فيها تروللي قريبا منهما، لكن ثلاثي المقدمة كان يبتعد تدريجيا عن السيارات الاخرى· وسعى شوماخر الى تخطي الونسو وانتزاع صدارة السباق منه لكنه ارتكب في اللفة الحادية عشرة خطأ جسيما قبل احد المنعطفات عند استعماله المفرط للمكابح فخرج عن مسار السباق قبل ان يعود اليها بسرعة عادية بسبب عطل طرأ على محرك سيارته ما سمح للعديد من السيارات بتجاوزه فدخل الى غرفة الصيانة ومكث فيها فترة طويلة قبل ان يضطر الى الانسحاب من السباق في اللفة الرابعة عشرة· وكان شوماخر يقود سيارة فيراري الجديدة 'اف '2005 التي اطلقها فريقه للمرة الاولى سباق جائزة البحرين على امل تعويض الاخفاق في السباقين الاولين في استراليا وماليزيا اللذين ذهبا لرينو عبر فيزيكيلا والونسو على التوالي· يذكر ان شوماخر توج بطلا للعالم العام الماضي بسهولة وقبل فترة من انتهاء الموسم رافعا رصيده الى سبعة القاب (رقم قياسي)· ودخل الونسو الى المرآب في اللفة العشرين وخرج في المركز الثالث خلف تروللي والاسترالي كريس ويبر سائق وليامس بي ام دبليو، الا ان الاسباني استعاد المركز الاول بعد ان دخلا بدورهما لتعبئة الوقود وتغيير الاطارات· وازاح خروج شوماخر من امام الونسو عبئا ثقيلا فابتعد بالصدارة بفارق نحو اربع ثوان عن تروللي اقرب منافسيه·

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»