الأربعاء 29 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
«زايد للثقافة الإسلامية» تستحدث وحدة للتوطين
23 يونيو 2011 00:10
استحدث مجلس إدارة دار زايد للثقافة الإسلامية، وحدة للتوطين بقسم الموارد البشرية، لاستقطاب المواطنين المؤهلين للعمل في الدار، وذلك تنفيذاً لتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بشأن تعيين 6 آلاف مواطن. وعقد مجلس إدارة الدار مؤخراً اجتماعه الثالث للعام الجاري بمقر الدار بمدينة العين برئاسة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس مجلس الإدارة وحضور الأعضاء، والدكتورة نضال الطنيجي مدير عام الدار. وتقدم الكعبي بخالص شكره لأعضاء مجلس الإدارة، والمدير العام للدار، وجميع العاملين، على الجهود التي يبذلونها لتحقيق رؤية الدار، ورسالتها المنشودة في التعريف بالثقافة الإسلامية، وتقديم خدمات متميزة للمهتدين الجدد، وأهمها قيام جامعة اكسفورد ولأول مرة بإصدار طبعة خاصة لترجمة القرآن الكريم إلى اللغة الإنجليزية خصيصاً للدار. واعتمد المجلس خلال الاجتماع النسخة النهائية للمناهج الخاصة بالدار - تمهيداً لطباعتها - والتي تعد الأولى من نوعها على مستوى العالم الإسلامي التي تقدم الثقافة الإسلامية المتخصصة للمهتدين الجدد، ووفق منهج الاعتدال والوسطية ونشر ثقافة التسامح، والتعايش، وتعمل على دمجهم في المجتمع، كما وجه المجلس بإعداد خطة تسويقية لاعتماد المناهج الجديدة لتدريس المهتدين الجدد في المراكز المماثلة داخل الدولة. وناقش المجلس توزيع كتاب “The Quran” والذي قامت جامعة أكسفورد بإصداره، وشكر الدور الذي قامت به كل من شركة “صحة” وهيئة أبوظبي للسياحة في بذل الجهد لتوزيع الكتاب على المستشفيات والفنادق في إمارة أبوظبي، واطلع المجلس على الهيكل التنظيمي ومدى ملاءمته لتحقيق الأهداف الاستراتيجية. واطلع المجلس على التقرير ربع السنوي الأول للعام الجاري، وتقرير الأداء المالي، وأبدى ارتياحه للجهود التي تبذلها مديرة الدار والعاملون فيها لتنفيذ البرامج والأنشطة المقررة في الخطة الاستراتيجية 2011- 2015، وأشاد بنتائج دورات تعليم اللغة العربية للناطقين بغير”العربية” من المهتدين والمهتديات الجدد لتنمية مهاراتهم، ودورات التدريب المهني المخصصة لإدخالهم سوق العمل، كما وجه المجلس بتكريم المتميزين من العاملين في الدار وفقاً للمعايير المعتمدة للتميز، ووجه بمتابعة المقصرين وتنبيههم لتحسين أدائهم في المرحلة المقبلة، مؤكداً ضرورة تفعيل الشراكات مع مختلف المؤسسات في الدولة وخارجها وسبل تعزيز التعاون معها، كما وجه بإعداد مذكرات تفاهم من شأنها أن تعزز من هذه الشراكات الاستراتيجية لتحقيق الأهداف المستقبلية المشتركة، وإنتاج مناهج تعليمية، وكتب تعريفية تناسب ذوي الاحتياجات الخاصة.
المصدر: العين
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©