الاتحاد

الرئيسية

قيادة وإنجاز

محمد بن زايد لدى استقبال هزاع المنصوري

محمد بن زايد لدى استقبال هزاع المنصوري

لا توجد رسالة في تثمين المنجز الوطني أوضح من تقدير صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الذي كان في استقبال أول رائد فضاء إماراتي هزاع المنصوري ورفيقه سلطان النيادي، لدى وصولهما إلى أرض الوطن، بعد تتويج مسيرتهما على مدى 18 شهراً بوصول المنصوري إلى محطة الفضاء الدولية وقضاء 8 أيام على متنها.
القيادة وقفت وراء هذا المنجز منذ انطلاق الفكرة، وسعت وقدمت كل ما يترجم حلم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، إلى واقع على الأرض وواقع أيضاً على الفضاء، لتكون الإمارات في صدارة الدول العربية والمنطقة وبين الدول المتقدمة في استكشاف الفضاء، وتترجم برنامجها الطموح إلى إنجاز هائل خلال فترة لم تتعدَّ العامين.
بوصول المنصوري والنيادي، فإن الإمارات أضحت الآن تمتلك أصحاب خبرة في مجال ريادة الفضاء، سيشكلون نواة لخطة إماراتية متكاملة بإعداد كوادر وطنية من الرواد والمهتمين بعلم الفضاء، لتحقيق الحلم الأكبر بالوصول إلى المريخ.
رحلة المنصوري والنيادي ألهمت جيلاً كاملاً من الشباب المواطنين، وعكست اهتمام الدولة بإعدادهم لصناعة المستقبل، ليس في مجال الفضاء فقط وإنما في العلوم كافة، لتمهد الطريق أمامهم للريادة، كما فعل المنصوري والنيادي، فمبارك لنا هذا الوطن وهذه القيادة والمنجز الجديد.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا

بنس يصل تركيا لبحث وقف إطلاق النار على سوريا