الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
محمد سالم: مستعد لخوض التحدي الجديد مع الشعب
محمد سالم: مستعد لخوض التحدي الجديد مع الشعب
21 يونيو 2015 22:30
سامي عبدالعظيم (دبي) أكد لاعب الشعب محمد سالم أنه انضم إلى «الكوماندوز» بعقد يمتد حتى نهاية الموسم المقبل، على الرغم من العروض التي حصل عليها من أندية بدوري الخليج العربي، وذلك لرغبته في خوض التحدي مع فريقه الجديد في الدوري بكثير من التطلعات التي تساعده على تحقيق النتائج الجيدة في ظل المنافسة القوية للتتويج باللقب، مضيفاً أن «الشعب يمثل الطموح الجديد في مشواره الاحترافي في الدوري بعد ناديي الظفرة والعين وقال:«أشكر إدارة النادي على هذه الثقة الرائعة وأتمنى أن يكون ردي بالمستوى المطلوب خلال الموسم الجديد».وأضاف:«الحقيقة أنني أمام تحدٍ جديد مع هذا الفريق القادم إلى سباق المنافسة على أفضل المراكز في الدوري، ولا ننسى أن الدوري سيشهد خلال الموسم الجديد رغبة قوية في أفضل النتائج من جميع الأندية للتتويج باللقب والمشاركة في مونديال الأندية المقرر في أبوظبي».وأردف:«المؤكد أن الرغبة القوية من لاعبي الشعب والجهود الكبيرة التي اضطلعت بها إدارة النادي خلال الفترة الماضية لتعزيز حظوظ الفريق في النتائج المشرفة، ووجود المدرب المصري طارق العشري من الأمور الجيدة والمهمة لتحقيق الغايات المرجوة، وهناك مرحلة من التحضير للموسم الجديد من شأنها أن تمنحنا الجاهزية المطلوبة لخوض المنافسة بشعار الفوز وتأكيد جدارة الفريق بالوجود مع أندية المحترفين».وأوضح اللاعب محمد سالم أن المدرب المصري طارق العشري من الأسماء المتميزة في عالم التدريب بفضل بصماته الجيدة مع الأندية التي حصل معها على النتائج المطلوبة، وقال:«هذا الشيء من شأنه أن يعزز فرصنا وثقتنا في المنافسة على أفضل المراكز في الدوري، وحينما تتكامل المعطيات الجيدة من اللاعبين والإدارة والجهاز الفني والجماهير، فإن هذه الأمور تساعدنا على تجاوز التحدي بكثير من العزيمة التي تمنحنا الفرصة المهمة لتقديم الصورة المطلوبة عن الفريق».وأكمل:«أسعى بكل ما أملك من الإمكانات والخبرات الميدانية وبجهود الجهازين الفني والإداري وكل اللاعبين إلى مساعدة الفريق على الوجود القوي مع المحترفين وينبغي أن نسعى إلى الأفضل ونمضي بالمستوى المطلوب في مباريات الموسم المقبل، خصوصاً أن القاسم المشترك بين جميع الأندية يتمثل في النتائج المشرفة للمنافسة على أفضل المراكز على لائحة الترتيب». رشح «عموري» ومبخوت وعبدالرحمن للاحتراف الأوروبي علي عدنان:واثق من نجاحي مــع أودينيزي الإيطالي سامي عبدالعظيم (دبي) رشح علي عدنان مدافع المنتخب العراقي ونادي أودينيزي الإيطالي، ثلاثي الأبيض الإماراتي عمر عبدالرحمن «عموري» وعلي مبخوت وعامر عبدالرحمن للاحتراف في الدوريات الأوروبية في حال حصلوا على الظروف المناسبة التي تسمح لهم بخوض هذه التجربة في الفترة المقبلة، مضيفاً أن الإمكانات العالية للاعبين الثلاثة تساعدهم على التألق في الدوريات الأوروبية والاحتراف من الأمور المهمة التي في مسيرة كرة القدم. ولم يخف اللاعب علي عدنان سعادته بالانضمام إلى صفوف نادي أودينيزي الإيطالي أخيراً لمدة خمسة مواسم بعد موسمين فقط مع نادي ريزا سبور التركي، مشيراً إلى أنه يسعى إلى خوض التجربة بالطريقة التي تساعده على تحقيق طموحاته في تحقيق النجاح المأمول وسط الأسماء الكبيرة من اللاعبين المحترفين في الدوري الإيطالي. وأضاف: «الحقيقة أن هذه الخطوة تأخرت من الموسم الماضي إلى هذه المرحلة بسبب إصرار النادي التركي على عدم الموافقة على العروض الاحترافية القوية التي حصلت عليها من أندية انجليزية وإيطالية، فضلاً عن غرناطة الإسباني، وأشكر النادي التركي على المرونة الجيدة في الموافقة على العرض الإيطالي على الرغم من ارتباطي بعقد احترافي معه». ونفى اللاعب علي عدنان ما تردد أخيراً عن احتمال وجوده مع نادي غرناطة الإسباني بطريقة الإعارة من النادي الإيطالي. وقال: «إن الاتفاق مع الأخير يقضي بخوض التجربة الجديدة في صفوفه وليس مع فريق آخر، وطموحاتي كبيرة مع فريقي الجديد بصفتي أول لاعب عراقي ينضم إلى نادٍ إيطالي خلال السنوات الماضية، وأتمنى أن أتمكن من تشريف الكرة العراقية والعربية والآسيوية في الدوري الإيطالي». مرحلة مهمة وأوضح اللاعب علي عدنان أن وصول الإمارات والعراق إلى المركزين الثالث والرابع على الصعيد القاري في نهائيات آسيا لكرة القدم في أستراليا 2015 في يناير الماضي يؤكد حالة التطور الجيدة في صفوفهما بوجود العناصر الجيدة، والمطلوب أن يؤدي هذا التطور إلى تمهيد الطريق نحو النتائج القوية في الاستحقاقات المقبلة، خصوصاً التصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018 ونهائيات آسيا في الإمارات 2019، والمهم أن نبدأ في المنتخب العراقي التصفيات المقبلة بالطريقة المطلوبة حتى نتابع طريقنا وفق التوقعات المطلوبة في المباريات التالية. مؤشر الوطني وعبر اللاعب علي عدنان «22عاماً»، والذي خاض نحو أكثر 25 مباراة دولية مع المنتخب الأول، عن تضامنه مع الدعوات الداعمة لمنح الفرصة للمدربين المواطنين والعرب في المنتخبات الخليجية بسبب توافر عوامل النجاح التي تعزز فرضية تفوقهم على أقرانهم من المدربين الأجانب، كما أن المدرب المواطن على صلة جيدة، بما يمكن أن يحقق التميز، وذلك من خلال قربه الجيد من اللاعبين والإحاطة بكل الجوانب التي تؤدي إلى تعزيز فرص الحصول على النتائج القوية خلال الاستحقاقات المختلفة». وامتدح اللاعب علي عدنان النتائج الممتازة لمنتخب الشباب تحت 20 عاماً في بطولة العالم التي أقيمت في تركيا 2013، ووصول المنتخب الأول إلى المربع الذهبي في نهائيات آسيا التي أقيمت في أستراليا وقبل ذلك الفوز بهذا اللقب قبل سنوات عدة، وغيرها من النتائج الجيدة للكرة العراقية على الصعيدين العالمي والقاري. واختتم: «لاعبو العراق خاضوا تجارب جيدة في الدوري الإماراتي من خلال بعض الأسماء من زملائي اللاعبين، ولا ننسى التطور الجيد على المستوى الفني للدوري الإماراتي خلال السنوات الماضية في المنافسة بوجود أبرز النجوم على المستويين المحلي والعالمي، إلى جانب المنشآت الجيدة والراقية، والحقيقة أنه يبرز بوضوح لكونه من الدوريات المهمة على الصعيد القاري».
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©