الاتحاد

كرة قدم

برشلونة يستعيد قوته الضاربة لـ «الثأر» من سيلتا فيجو

مدريد (د ب أ)

يستعيد لويس إنريكي المدير الفني لنادي برشلونة قوته الضاربة خلال المباراة أمام ضيفه سيلتا بعد غد الأحد في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني.

وفضل إنريكي إراحة أغلب نجومه الأساسيين خلال المباراة التي تعادل فيها الفريق مع مضيفه فالنسيا 1 /‏ 1 في إياب المربع الذهبي لكأس ملك إسبانيا، بعد أن ضمن التأهل منذ مباراة الذهاب التي أنهاها النادي الكاتالوني بفوز ساحق بسبعة أهداف نظيفة.

وقلل إنريكي من الإنجاز التاريخي لبرشلونة والمتمثل في خوض 29 مباراة متتالية دون هزيمة.

وقال «هذه الأرقام القياسية لا تعني الكثير بالنسبة لي».

وأضاف «الشيء المهم هو أن نفوز على سيلتا فيجو وأن نظل في صدارة المسابقة، هذا ما أركز عليه».

ويتصدر برشلونة جدول الترتيب بفارق ثلاث نقاط أمام أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد، وتتبقى للفريق مباراة مؤجلة، كما يتفوق بفارق أربع نقاط على ريال مدريد صاحب المركز الثالث. وأشار إنريكي «سيلتا سبب لنا الكثير من المشاكل في السنوات الأخيرة، لذا علينا أن نتوخى كل الحذر في مواجهتهم».

وفاز سيلتا فيجو على برشلونة بشكل مفاجئ على ملعب كامب نو بهدف نظيف في الموسم الماضي، كما اكتسح النادي الكاتالوني 4 -1 في سبتمبر الماضي. لكن الأمر سيكون بمثابة معجزة إذا نجح سيلتا فيجو في تكرار الفوز على برشلونة، نظرا للإصابات العديد وحالات الإيقاف التي يعاني منها الفريق.

ويخرج سيلتا فيجو صاحب المركز السابع لملاقاة برشلونة دون جهود اياجو اسباس وفابيان اوريانا ونوليتو وتيو بونجوندا وسيرخي جوميز واندريو فونتاس.

ويلتقي اتلتيكو الأحد أيضا مع مضيفه خيتافي الذي دخل إلى منطقة الأمان في جدول الترتيب مؤخرا.

وقال انطوان جريزمان المهاجم الفرنسي لأتلتيكو الذي إبتعد عن التسجيل في الأسابيع الأخيرة «ليس لدينا أي خيار حقا سوى الفوز من أجل مواصلة منافسة برشلونة».

وأضاف «إنهم (برشلونة) يحصدون النقاط في الوقت الراهن وعلينا أن نفعل مثلهم».

وفي مباريات أخرى الأحد يلتقي ريال سوسيداد مع غرناطة وأشبيلية مع لاس بالماس وايبار مع ليفانتي.

وستكون أبرز مباريات الغد، تلك التي تجمع ريال مدريد مع ضيفه اتلتيك بيلباو الذي صعد إلى المركز السادس في الأسابيع الأخيرة. ويعد المهاجم المخضرم لبيلباو اريتز ادوريز، الذي احتفل بعيد ميلاده الخامس والثلاثين، مصدر الخطورة الأول لدفاع الريال.

ولم يسبق لادوريز التسجيل في سانتياجو برنابيو، مشيرا «سيكون من المثير أن أفعل ذلك أخيرا».

وأشار «في هذه السن فإن أهدافي في كرة القدم ينبغي أن تكون على المدى القصير بدلا من المدى الطويل، وأحد هذه الأهداف هو التسجيل في ملعب برنابيو».

ويخوض ادوريز المباراة دون شريكه الدائم في خط الهجوم ايناكي ويليامز والذي يعاني من الإيقاف مثله مثل اللاعب الصاعد ميكيل سان خوسيه.

ويلتقي فالنسيا غدا مع اسبانيول باحثا عن أول فوز له في آخر 13 مباراة، في الوقت الذي يبحث فيه مدرب الفريق جاري نيفيل عن أول فوز له خلال عشر مباريات.

وفي مباريات أخرى غدا يلتقي فياريال مع ملقة وديبورتيفو لاكورونا مع ريال بيتيس وتنطلق المرحلة الرابعة والعشرين من الليجا اليوم بمباراة سبورتينج خيخون مع رايو فاليكانو.

وكان الكاميروني الصاعد ويلفريد كابتوم أحرز هدفا قرب النهاية ليقود برشلونة حامل اللقب للتعادل 1-1 على ملعب فالنسيا وإكمال تفوقه 8-1 في مجموع مباراتي قبل النهائي لكأس ملك إسبانيا. وكان برشلونة بطل ثلاثية الموسم الماضي ضمن إلى حد كبير الوصول للنهائي بعدما سحق فالنسيا 7-صفر في لقاء الذهاب.

وافتتح ألفارو نيجريدو التسجيل فالنسيا قبل ست دقائق على نهاية الشوط الأول من متابعة جيدة للكرة التي سددها وتصدى لها الحارس مارك أندريه تير شتيجن في البداية.

وكان هذا أول هدف لفالنسيا في أربع مباريات منذ أن هز رودريجو الشباك للفريق في اياب دور الثمانية لكأس الملك أمام لاس بالماس يوم 28 يناير الماضي.

وأدرك كابتوم التعادل لبرشلونة بعد دقيقتين من نزوله أرض الملعب قبل ثماني دقائق على نهاية اللقاء.

ومنح لويس انريكي راحة لأغلب التشكيلة الأساسية لبرشلونة وأجرى ثمانية تغييرات على الفريق الذي خاض لقاء الذهاب الأسبوع الماضي ومن بينهم ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار وخافيير ماسكيرانو وجيرار بيكي.

اقرأ أيضا