الاتحاد

البخيل السارق

هناك·· زمان·· زمن الحب الجميل·· زمن العشق الأصيل·· زمن عبق الزهور الفواحة·· عندما كان أجدادنا يترفعوا عن نطاق البشر بتفكيرهم ومدى حسن بصيرتهم ودمج آرائهم بجملة رائعة تلخص قصة ومنها مثلاً: من رأى هموم الناس هانت عليه همومه ·· فلكم هذه القصة الواقعة من حولنا، تطبيقاً لهذا المثل:
قالت لي عن زوجها، والدموع تملأ عينيها، لقد عشت معه أكثر من نصف عمري· إنه زوجي وللأسف أباً لاولادي·· فهو لا مثيل له يستبيح الحرام يتلذذ بما يسلبه من حقوق الغير·· فإنه إذا رأى فلساً مع أحد راح يحوم حوله حتى يفوز به·
وإذا ذهب لشراء شيء ما فلابد أن يسرق معه شيئاً آخر، فهو لا ينفق على بيته فلساً واحد·· بل أنا التي تنفق من الألف للياء (الحمد لله حالتي ميسورة) هوايته الوحيدة هي الاستيلاء على ما للغير من أشياء وبيعها ومن ثم يحولها إلى نقود يزيد بها رصيده في البنك·
ولا يكتفي بذلك بل يعبث بحقائبنا فإن وجد شيئاً يستولي عليه·
أما أوقات فراغه فيقضيها في المرور على الفنادق لحضور الأفراح التي لا يمت بصلة لأصحابها ليأكل مالذ وطاب ويأخذ ما يمكن أخذه معه من مأكولات ليأكلها فيما بعد·
وإذا حاولت شراء أي شيء للترفيه عن أولاده يتشاجر معي شجاراً عنيفاً لانه يريد لنا أن نحيا حياة الحرمان من كل شيء·
أقسم لك أنه لم يشتر في حياته كلها علبة سجائر واحد·
وهو بخيل في كل شيء حتى عواطفه تجاهي وتجاه أولاده واخوته ولا يتأثر لمرض اقرب الناس إليه لكنه إن فقد سنتاً لا ينام الليل ومن هنا يعلن الحرب على من حوله·
وندق نواقيس الخطر والحظر منه· فهو يفكر كيف سيعوض ما خسر وفي أقرب وقت ممكن·
حياتي معه أصبحت مستحيلة· ولقد اتخذت قراري قبل ان يفضح أمري وبخاصة ان لي منه إبنتان، وعما قريب ستتزوجان فماذا تراني فاعلة إذا انكشف هذا الأب بأعماله الفاضحة؟!
سحر عبدالله - أبوظبي

اقرأ أيضا