الاتحاد

الرياضي

«عربية المواي تاي» تصل إلى محطة الختام.. منتخبنا يبصم بإنجاز «رباعي»

«عربية المواي تاي» حققت نجاحاً كبيراً عبر منافسات بالغة الإثارة (تصوير: عمران شاهد)

«عربية المواي تاي» حققت نجاحاً كبيراً عبر منافسات بالغة الإثارة (تصوير: عمران شاهد)

أبوظبي (الاتحاد)

أضاف منتخب المواي تاي إنجازاً جديداً للرياضة الإماراتية، بوصول الرباعي، زكريا الجماري وزن 57 كجم، ونور الدين سامير 67 كجم، وأمين المعتصم 71 كجم، وإلياس حبيب علي وزن 81 كجم إلى نهائي البطولة العربية، التي تختتم اليوم بصالة مبادلة أرينا بمدينة زايد الرياضية بمشاركة 120 لاعباً ولاعبة من 16 دولة.
وسجل اليوم قبل الأخير حضوراً قوياً من خلال منافسات قوية ومثيرة، أسفرت نتائج التصفيات على مستوى البنات والرجال عن فوز اللاعبة العراقية ليندا طلال على المصرية نهى علي في وزن تحت 54 كجم، وفازت التونسية غفران عبد المولى على السورية ناديا السيد، وعلى مستوى الرجال فاز الفلسطيني حمزة صيداوي على السوداني أسعد زيدان والمغربي خايا أيوب في وزن تحت 57 كجم، والعراقي ساجد جواد على الأردني طارق ناصر، وفي وزن تحت 60 كجم فاز المصري أكرم أبو الليل على الأردني أمين حمد، وفي نفس الوزن فاز التونسي عبد الرحمن طرابلس على الكويتي عبدالله السيل والمغربي حبيل انس على حمدان محمد، وفي وزن تحت 63.5 فاز الأردني سيف زقزوق على المصري هاشم النمر، وفاز المغربي رشيد حمزة على الكويتي شملان العثمان، والعراقي أمير تأكيلا والتونسي خالج فهدي على إبراهيم بلال.
وشهدت صالة أرينا حضوراً جماهيرياً كبيراً لمساندة اللاعبين مما انعكس على أداء اللاعبين خلال منافسات البطولة ودفعهم لتحقيق نتائج إيجابية، حيث حضر السفير العراقي المقيم في الدولة وكذلك القنصل الأردني منافسات الأمس، بينما
كانت أهازيج الأشقاء السودانيين ملح البطولة من خلال التشجيع والتبادل مع اللاعبين، حيث علت صرخاتهم وأهازيجهم في مدرجات الصالة لتحميس اللاعبين.


من جانبه، أكد طارق بن هزيم المهيري، عضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي والمحلي للمواي تاي المدير التنفيذي للاتحاد مدير البطولة، أن فعاليات البطولة العربية سارت كما خطط لها، بفضل تكامل الجهود وتعاون المنتخبات الشقيقة وتراكم الخبرات الإدارية التنظيمية للكوادر المحلية، بعد تسخير كافه متطلبات النجاح بتوجيهات من القيادة الرشيدة.
وقال: «الاهتمام بقطاع الشباب والرياضة، ودعم واهتمام اللجنة الأولمبية الوطنية والهيئة العامة للرياضة ومجلس أبوظبي الرياضي للبطولة يجب استثماره، لتحقيق مزيد من النجاحات، خصوصاً مع مساهمة وزارة الداخلية ومطارات أبوظبي وفندق هيلتون والجهات الأخرى الرسمية والأهلية، التي أسهمت في النجاح التنظيمي الذي وجد إشادة وتقدير من الوفود.
ووجه المهيري الشكر لشركة أبوظبي للإعلام وهيئة السياحة وإدارة جامع الشيخ زايد الكبير واتحاد الجو جيتسو الذي سخر كل إمكاناته بصالة مبادلة أرينا واتحاد المصارعة الجودو وكافه المؤسسات الإعلامية المحلية التي ساهمت في إبراز العرس الرياضي العربي والذي يمثل دعماً لمسيرة الاتحاد العربي.
وأكد أن الاتحاد العربي برئاسة عبدالله النيادي يسعى خلال دورته، بأن يجعل من أبوظبي عاصمة العالم لرياضة المواي تاي، لذلك ثقتنا بلا حدود في كوادر الاتحاد وعناصره، لقيادة العمل وتوسيع قاعدة اللعبة بانضمام أندية ومراكز متخصصة جديدة، تسهم في نشر ثقافة المواي تاي والكيك بوكسينج، لتصل إلى كل الشباب للحاق بركب تلك المرحلة الناجحة. وأشار طارق المهيري إلى أن جهوداً كبيرة بذلت خلال البطولة الحالية، مما ساهم في نجاح البطولة التي شارك في إدارة مبارياتها كوكبة من الحكام المحليين والعرب، بجانب الاستعانة بالتحكيم الإلكتروني الذي انطلق من الإمارات من قبل، مما ساعد في ارتفاع المستوى الفني للبطولة التي قدمت العديد من المواهب التي استفادت، واختتم مدير البطولة، بالتأكيد على أن اللجنة المنظمة استفادت من كافة الملاحظات التي رافقت البطولة من كافه النواحي خاصة التحكيمية، مشدداً على أن اللجنة لم تستعن بتقنية «الفار» لثقتنا في كوادرنا العربية التحكيمية وتفهم الجميع لقانون اللعبة.

اقرأ أيضا