الاتحاد

رسائلكم وصلت

الخادمـــــــات
إلى صحيفة الاتحاد ··
تحية طيبة وبعد··
رداً على موضوع الأخت خلود الدهماني تسلل الخادمات يوم السبت 12/3/2005 والتي تتحدث فيها عن هروب الخادمات وانني لا أختلف معها، ولكن هل فكرنا يوماً اننا نحن الذين نمهد لهن الطريق لتخريب بيوتنا ونحن نعطيهن الجرأة الكافية ليعترفن بكل وقاحة عن تصرفاتهن· حيث ان بعضاً من ربات البيوت تطلب من رب البيت أن يقوم باحضار الخادمة لكي تحل محلها في الشؤون المنزلية وبعد فترة يصبحن ربات البيوت منشغلات بالعمل لدرجة أنهن ينسين أنفسهن ومن حولهن ويعتمدن كل الاعتماد على الخادمة فتصبح الخادمة حرة في تصرفاتها وأفعالها دون أن تجد حسيباً أو رقيباً وبالتالي مهدنا لها الطريق لترسيخ ثقافتها ومبادئها على أبنائنا وبناتنا، فلا نتعجب ونحن نرى أطفالنا قد تأثروا بثقافة الخادمة الى أن يصبحوا مرددين لبعض الكلمات الدخيلة مثل (أشا ، جلدي،···) ألم يحن الوقت لكي نقاوم هذا المرض المعدي لتدمير لغتنا لغة القرآن الكريم ومجتمعنا والتي كانت وما زالت من أرقى اللغات والمجتمعات·
ولكن بقي السؤال حائراً لديَّ، هل نحن مستعدون للاعتماد على أنفسنا في حياتنا؟··!
وفاء خالد عبدالمجيد البلوشي

اقرأ أيضا