الأربعاء 25 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
«وفيات المشاة» بدبي تنخفض 35%
«وفيات المشاة» بدبي تنخفض 35%
21 يونيو 2011 23:57
أكدت هيئة الطرق والمواصلات في دبي انخفاض حوادث وفيات المشاة في الإمارة بنسبة 35% في الربع الأول من العام الجاري، مشيرة إلى استمرار الحملات التوعوية الخاصة بسلامة المشاة، وخاصة تلك الموجهة للعمال بهدف حمايتهم من حوادث الدهس المرورية. وقال حسين البنا مدير إدارة المرور في مؤسسة المرور والطرق بالهيئة، إن مؤشرات سلامة المشاة في دبي تؤكد إحراز تقدم كبير في خطة المؤسسة بهذا الشأن، وتخفيض حوادث الدهس في دبي، مشيرة إلى أن الوفيات المرورية الناتجة عن حالات دهس في الشهور الثلاثة الأولى من العام الجاري لم تزد عن 11 حالة، مقارنة بـ 17 وفاة شهدتها الفترة نفسها من العام الماضي. وأضاف: “سنستمر في جهودنا التوعوية خلال العام الجاري ونتوقع أن يستمر معدل الانخفاض في وفيات المشاة، التي تراجعت من 78 وفاة في العام 2009 إلى 43 وفاة في العام 2010”، مشيرا إلى أن الأعوام الماضية شهدت العديد من الإجراءات الميدانية والجهود التوعوية المشتركة للسيطرة على حوادث المشاة التي تعتبر من أخطر التحديات التي تواجه المتخصصين في مجال السلامة المرورية. وذكر أن معدل الوفيات بالنسبة لحوادث المشاة المرورية وصل في العام 2010 إلى أدنى مستوى له خلال السنوات العشر الماضية، حيث سجل المؤشر في العام الماضي 2.8 حالة وفاة لكل 100 ألف نسمة من السكان، مقارنة بمعدل 4.4 في العام 2009 و7.0 في العام 2007. وذكر أن الحملة التوعوية الخاصة بسلامة المشاة التي انتهت منتصف يونيو الجاري، اهتمت بتوعية العمال حول ضرورة الانتباه عند عبور الطريق والتأكد من خلوه، وأهمية الالتزام بالعبور من الأماكن المخصصة لذلك، والتأكيد على أن حوادث الدهس ناجمة عن عدم تقدير الوقت والمكان المناسبين للعبور، مشيرا إلى أنها تضمنت محاضرات وتوزيع بروشورات بأربع لغات هي العربية والإنجليزية والأوردو والهندية، بالإضافة إلى تجارب افتراضية عدة على عمليات الإسعاف والإنقاذ عند الحالات الطارئة، بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني بدبي ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف. وقال البنا إن المؤسسة عملت خلال العامين الماضيين على معالجة ما يزيد عن 7 نقاط سوداء تكررت فيها حوادث الدهس المرورية في بعض المناطق، منها منطقة القوز ومنطقة الوصل وشارع الخدمة لشارع الشيخ زايد، مؤكدا أن إحصائيات حوادث الدهس في الربع الأول للعام الجاري لم تشر إلى تركز حوادث الوفيات في منطقة معينة بل توزعت على مناطق مختلفة، وأن 67% من تلك الحوادث وقعت أثناء الليل. وقال إن الحلول التي خرجت بها الدراسات التي أعدتها المؤسسة حول سلامة المشاة، قد ترجمت في مشاريع فنية ومرورية امتدت في كافة الطرق والمناطق في دبي، ومن أبرزها تركيب العديد من جسور المشاة التي وصل عددها في دبي إلى 56 في نهاية العام 2010، بما فيها الجسور المرتبطة بمحطات المترو، إلى جانب المعابر السطحية، ووسائل التهدئة المرورية واللوحات التحذيرية التي تم تركيبها حول 300 مدرسة في دبي وبعض المساجد والمستشفيات. ونوه إلى أن المؤسسة بصدد بناء العديد من جسور المشاة في دبي خلال العام الجاري والعام المقبل في شارع بني ياس وشارع أبوبكر الصديق، بالإضافة إلى جسرين في شارع الإمارات وجسور أخرى في شارع أم سقيم وفي شارع الشيخ راشد وشارع الميناء.
المصدر: دبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©