الأربعاء 18 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
«أصدقاء البيئة» تشكل 16 لجنة للأنشطة وتعزز التواصل مع المجتمع لتطوير التوعية البيئية
21 يونيو 2011 23:55

شكلت جمعية أصدقاء البيئة 16 لجنة خدمية لممارسة أنشطتها، وتعزيز تواصلها مع المجتمع، ودعت شرائح المجتمع كافة إلى الانضمام لعضويتها. جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده مجلس إدارة الجمعية في مقره في أبوظبي، بحضور الدكتور إبراهيم علي محمد، رئيس الجمعية، والمهندس عماد سعد، المستشار البيئي الذي ناقش عمل اللجان، ورشح الأعضاء لرئاستها، إلى جانب بحث المعوقات وتقديم الخدمة البيئية بالصورة المطلوبة. كما تم تكليف مريم محمد الأحمدي، نائبة رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء البيئة، بالقيام بالإشراف على عمل تلك اللجان. كما تم استعراض بعض ملامح الخطة المستقبلية، والمشاريع التي سيتم إنجازها، تجسيداً لاستراتيجية الجمعية التي تهدف إلى تطوير أساليب التواصل في مجال التوعية البيئية. وتضم اللجان التي تم تشكيلها لجنة البحوث والدراسات البيئية والعلاقات العامة والإعلام والعضوية وخدمة الأعضاء والفعاليات والأنشطة ومكافحة التصحر وحماية البيئة والطفل البيئي والقوانين البيئية والمعرفة والشكاوى والمقترحات والتبرعات والاحتياجات الخاصة والقيادة البيئية، بالإضافة إلى لجنة التثقيف البيئي. وقال الدكتور إبراهيم محمد علي، رئيس الجمعية، إن خطة الجمعية تهدف إلى تعزيز تواصلها مع المجتمع، معلناً عن فتح باب التسجيل لمختلف الشرائح من مواطنين ومقيمين، وتشمل الطلاب وفئة ذوي الاحتياجات الخاصة لممارسة أنشطتهم، والتي تتضمن العديد من الفعاليات البيئية ومد جسور التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني، وجمعيات وأندية الجاليات الموجودة داخل الدولة، بما يعزز من رفع مستوى الوعي البيئي. وأكد رئيس الجمعية أهمية تعزيز آفاق التواصل التفاعلية ومد جسور التعاون مع جميع شرائح المجتمع والمؤسسات الحكومية والخاصة ومساندة الجهود الرسمية لرفع مستوى السلامة البيئية. وأوضح أن الجمعية تعمل ضمن استراتيجية تهدف إلى التركيز على ما تسببه الحوادث البيئية من خسائر بشرية واقتصادية واجتماعية، تكون لها آثارها السلبية على مختلف مناحي الحياة. وأشار إلى أن تلك الرؤية ستتبلور في إعداد برنامج عمل متكامل كمبادرات تهدف إلى توفير بيئة آمنة ومستدامة، ويتم بموجب “البرنامج” تكثيف مشاركة الجمعية من خلال العديد من الأنشطة والفعاليات التي يتم تنظيمها، بالإضافة إلى عقد محاضرات توعوية تستهدف العديد من شرائح المجتمع. ولفت إلى أن المشاريع المستقبلية للجمعية تتضمن أيضاً إنشاء العديد من المشاريع، من ضمنها إصدار مجلة تُعنى بالشؤون البيئية للتوعية من المخاطر وزيادة الوعي البيئي، حيث سيتم تناول جميع الموضوعات المتعلقة بالسلامة البيئية، وتغطي أرجاء الدولة بيئياً.

المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©