الاتحاد

الرئيسية

هيئة أبوظبي للسياحة تطلق أول حدث دولي في فنون الطعام

بيتر نيب أحد أعضاء اللجنة المنظمة للمهرجان يتحدث خلال المؤتمر الصحفي أمس

بيتر نيب أحد أعضاء اللجنة المنظمة للمهرجان يتحدث خلال المؤتمر الصحفي أمس

تنظم هيئة أبوظبي للسياحة أول حدث دولي لفنون الطعام في أبوظبي ضمن مهرجان يحمل عنوان ''فنون الطهي-أبوظبي'' خلال الفترة من 5 إلى 14 فبراير 2009 ليعزز من مكانة الإمارة من خلال تسليط الضوء على قطاع الضيافة·
وأكدت الهيئة في مؤتمر صحفي أمس للإعلان عن هذا الحدث الدولي أهميته في ظل قيام عدد كبير من المشاريع الفندقية في أبوظبي التي ستوفر 25 ألف غرفة فندقية في العام ،2012 وبالتالي توفير أفضل خدمات الضيافة للسياح والزوار·
ويستقطب الحدث، الذي يعد أحد أهم مهرجانات الضيافة في الشرق الأوسط، وتنظمه لجنة مكونة من هيئة أبوظبي للسياحة وشركة ''بيتر نيب هولدينغ المحدودة''، نجوم فنون الطهي من أنحاء العالم، إضافة إلى طهاة محليين يعملون في فنادق بأبوظبي وعدد من الطهاة العرب·
ويهدف هذا الحدث إلى تعزيز السمعة المتنامية لأبوظبي باعتبارها وجهة سياحية نشطة من خلال إلقاء الضوء على قطاع فنون الطعام، بحسب الهيئة·
وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس هيئة أبوظبي للسياحة ''إنها إضافة رائعة أخرى إلى سلسلة الفعاليات العالمية المتنوعة في إمارة أبوظبي والتي من شأنها أن تثري حياة زوارنا والمقيمين في إمارة أبوظبي، المواطنين والوافدين على حد سواء''·
ومن بين الطهاة ومشاهير فنون الطعام في العالم، يستقطب المهرجان ''آني فيولد'' الطاهية الفرنسية التي تعتبر أحد أهم الطهاة المتخصصين في المطبخ الإيطالي، وهي أول امرأة طاهية من حوض البحر المتوســـط يتم منحها ثلاثة نجوم في تصنيف ميشلين·
كما يشارك في حدث أبوظبي الدولي الطاهي النجم ''هاينز بيك'' وهو بنظر البعض أشهر طاه إيطالي على الإطلاق·
وارتبط اسمه بمطعم ''لا بيرجولا'' الشـهير في روما، وكذلك ''أتول كوتشار'' وهو أول طاه هندي يُمنح نجوم ميشلين، والطاهي الذي يقف وراء نجومية مطعم ''بيناريس'' اللندني الحاصل على الجوائز·
ومن الضيوف المتوقعين أيضاً الطاهي الفرنسي الشهير ''ألان سوليفيرس'' الحائز على نجمتي ميشلين والذي يتولى إدارة المطعم الباريسي الشــهير ''تايلفان''، وكذلك ''جان كريســـتوف انسناي أليكس'' من المطعم الليوني الأســـطوري ''أوبيرج دو ليل''، وكذلك الطاهي الإيطالي الحائز على نجمتي ميشلين ''ماركو ساكو'' وهو أحد المشاركين في تأسيس اتحاد الطهاة ''ستيل ديل بيدمونتي'' الذي يروج للأطباق الإيطالية الأصيلة، و''سام ليونغ'' الطاهي السنغافوري العبقري في المطبخ الصيني الحديث، إضافة إلى ''أيان رايت'' مسـتضيف برنامج ''جلوب ترويكر'' الشهير على قناة ''ديسكفري''·
وسيكون هؤلاء الطهاة على رأس المهرجان وفي برنامج لتعليم فنون الطهي في 13 مطعما مرموقا في مدينة أبوظبي وهي على كالتالي: المطعم الأوروبي ''إيتوال'' ومطعم المأكولات البحرية ''الصياد'' والمطعم الإيطالي ''ميزالونا'' ومطعم المأكولات العربية ''ديوان الأوبرج'' في فندق قصر الإمارات، والمطعم الفرنسي ''بوردو'' والمطعم الآسيوي ''شانج بالاس'' ومطعم ''بيرلز آند كافيار'' في فندق شانغريلا قرية البري، والمطعم المتخصص في المشويات ''روديو جريل'' ومطعم المأكولات البحرية ''فينز'' ومطعم المأكولات الهندية ''إنديجو'' في فندق الشاطئ روتانا، ومطعم الفنار للمأكولات الأوروبية الحديثة في فندق ''رويال ميريديان'' والمطعم الإيطالي ''بوكاتشيو'' في فندق إنتركونتيننتال أبوظبي ونادي ضباط القوات المسلحة·
وأكد مبارك المهيري مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة أنه ''لا شك أن ''فنون الطهي-أبوظبي'' سيساهم في جعل الإمارة واحدة من أهم الوجهات السياحية الفاخرة، كما سيحسن بشكل كبير من خطط التواصل الثقافي وذلك من خلال عرض أطباق عالمية وإقليمية وإماراتية وبعض المواهب الفذة في مجال الطبخ''·
وأوضح ''بيتر نيب'' وهو أحد أعضاء اللجنة المنظمة للمهرجان أنه ''من المهم الاستفادة من الجوانب التعليمية لهذه الفعالية بهدف رفع مستوى المطبخ الشرق أوسطي لينضم إلى فنون الطعام العـــالمية، ولتمكين المجتمع المحلي من الاحتفاء بأطباقه ومأكولاته التراثية والمشــاركة في تعريف جمهور أكبر عليها''·
وأضاف ''سيتضمن البرنامج رحلة سفاري للمأكولات ذات طابع شرق أوسطي'' مؤكدا أنها ستحظى بإعجاب واسع بين العاملين في مجال فنون الطعام سواء على الصعيد الدولي أو الإقليمي أو المحلي·
وأشار إلى أن المهرجان ''سيحقق انسجاماً متكاملاً بين الثقافة وفنون الطهي وذلك من خلال عرض حركة التطور التي تشهدها المدينة مقارنة بتراثها الغني''·
كما سيشهد ''فنون الطهي-أبوظبي'' تنظيم جائزة النجوم والتي سيتم من خلالها تكريم أفضل العاملين في قطاع الضيافة في العاصمة الإماراتية ومنطقة الخليج العربي عموماً وتشجيع العاملين فيه باتجاه رفع معايير الخدمات بصورة مستدامة·
وستغطي الجوائز الموزعة على ثماني فئات مختلفة نطاق الخدمات المتصلة بهذا القطاع بدءاً من إدارة المطابخ وصولاً إلى تقديم الخدمات·
من جهته، قال ناصر الريامي مدير إدارة المعايير السياحية في هيئة أبوظبي للسياحة إن زيادة عدد الغرف الفندقية المتاحة في أبوظبي يعزز من فرص الاهتمام بقطاع فنون الطعام في الإمارة،مشيرا الى أن أن جميع الجهات المشاركة سواء المحترفين الراغبين بتعزيز مهاراتهم أو السياح المهتمين بفنون الطعام والثقافات المختلفة، أو المقيمين الراغبين بالمشاركة في برنامج الفعاليات المتنوع، سيستفيدون بشكل كبير من هذه الفعالية العالمية·
وقال خلال المؤتمر إن هذا الحدث يعد حدثا دوليا هاما يضاف للفعاليات المتميزة في أبوظبي بحيث يستضيف أشهر الطهاة من أوروبا وآسيا·
وتشارك أهم المؤسسات العاملة في هذا المجال في ''فنون الطهي-أبوظبي'' ضمن سلسلة من البرامج المتخصصة، بما في ذلك دورات خاصة في فنون إعداد الطعام والحلويات وأصول الضيافة، والتي تهدف جميعها إلى تحفيز الأفكار والنقاش بين المتمرسين في المجال والطهاة المبتدئين وطلاب الضيافة من الإمارات ومنطقة الخليج العربي عموماً·
وقال الريامي إن ''هيئة أبوظبي للسياحة ملتزمة بتوفير التدريب اللازم في هذا القطاع للتأكد من أن أبوظبي تحقق أعلى معايير الخدمة· كما أن هذا البرنامج التعليمي يتيح فرصة استثنائية للمختصين في هذا القطاع في أبوظبي والإمارات العربية المتحدة والمنطقة ككل، للعمل جنباً إلى جنب مع خبراء يرغبون في مشاركة معرفتهم مع الغير''·
وأكد المهيري أنه ''يرتكز هدفنا من وراء هذه الجوائز على إيجاد حوافز قوية تسهم في تعزيز الحملة التي يقودها العاملون في قطاعات السياحية في إمارة أبوظبي خاصة ودول الخليج العربي عامة، الأمر الذي يجعل الأعمال ذات الصلة في حالة دائمة ومتواصلة وقادرة على تقديم منتجات وخدمات سياحية متميزة ومنافسة·''
من جهته، قال احمد حسين نائب المدير العام للعمليات السياحية في هيئة أبوظبي للسياحة أنه ''بانضمام المطبخ الخليجي إلى مهرجان ''فنون الطهي - أبوظبي '' وبتقديم هذه الجوائز، نأمل أن يسهم المهرجان بفعالياته المتنوعة في تعزيز التفاعل العالمي بين العاملين الدوليين في قطاع الطبخ والمطاعم التي تعكس مأكولات مناطق مختلفة''

اقرأ أيضا

فيديو.. توطين قطاع التجزئة.. بين الرفض والقبول