دبي (الاتحاد)

عقد مجلس وزارة الصحة ووقاية المجتمع للشباب أمس، حلقة شبابية مع مجلس شباب هيئة تنمية المجتمع في مكتبة الصفا العامة بدبي، تحت عنوان «الاضطرابات النفسية لدى اليافعين والوقاية من الانتحار»، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي للصحة النفسية، الذي يصادف 10 أكتوبر سنوياً، وبحضور الدكتور يوسف محمد السركال، الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات، والدكتور سلطان أحمد الشريف رئيس مجلس وزارة الصحة ووقاية المجتمع للشباب، وهدى البستكي رئيس مجلس شباب هيئة تنمية المجتمع، ومشاركة أطباء ومتخصصين في المجال، وطلاب مدارس وجامعات ومتطوعين.
وتناولت الحلقة الشبابية التي حاضر فيها الدكتور مشعل سلطان استشاري الطب النفسي للأطفال واليافعين في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، عدة محاور حيوية تتضمن مفهوم الاضطرابات النفسية لدى اليافعين. وأثنى الدكتور يوسف السركال على جهود مجلسي الشباب في الوزارة وهيئة تنمية المجتمع، واختيار موضوع الصحة النفسية للشباب كعنوان للحلقة الشبابية، مشيداً بالمستوى المتميز للمحاضرة والمداخلات والمتحاورين. وأشار الدكتور سلطان الشريف إلى أهمية عقد الحلقة الشبابية وتبادل الخبرات والمعارف والأفكار، ونشر رسائل التوعية وتعزيز ممارسات الصحة النفسية ذات العلاقة بالشباب وتطلعاتهم والتحديات التي يواجهونها، وذلك بهدف الخروج بأفكار مبتكرة والمشاركة الجماعية في التأثير الإيجابي، لإذكاء الوعي لدى اليافعين والشباب، بسبل عنايتهم بصحتهم النفسية.
من جهتها، أكدت هدى البستكي، رئيس مجلس شباب هيئة تنمية المجتمع أهمية التعاون مع المجالس الشبابية في مناقشة وتبادل الأفكار والمقترحات خاصة فيما يتعلق بالقضايا التي تؤرق المجتمع وتؤثر بشكل أو بآخر على الناشئة وجيل الشباب.