السبت 21 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
سلطان بن خليفة يؤكد أهمية تطوير العلاقات بين الإمارات وسويسرا
21 يونيو 2011 21:25
أكد سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة الرئيس الفخري لمجلس الصداقة الإماراتي - السويسري أمس، أهمية تعزيز وتطوير العلاقات الإماراتية السويسرية في مختلف المجالات. وقال سموه لوكالة أنباء الإمارات “وام” بمناسبة انعقاد الدورة الثانية لمجلس الصداقة الإماراتي - السويسري اليوم في مدينة لوزان السويسرية، إن العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين تتطور بفضل حرص قيادتي البلدين على النهوض بها في مختلف المجالات. وأوضح سموه أن مجلس الصداقة يهدف لتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، وصولاً لشراكة إستراتيجية في المجالات الاستثمارية والاقتصادية والثقافية والسياحية والرياضية وفي مجالات التعليم العالي والبحوث والبيئة والصحة. وقال سموه إن سويسرا تحتل موقعاً مهماً ومتميزاً في هذه العلاقات التي بدأها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، واستمر في دعمها ورعايتها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله. وأضاف أن العلاقات بين الدولة وسويسرا شهدت خلال السنوات الأخيرة تطوراً كبيراً، حيث أصبحت الإمارات الشريك الأول لسويسرا في منطقة الشرق الأوسط على الصعيدين الاقتصادي والتجاري، وحقق التبادل التجاري بينهما نمواً غير مسبوق، إضافة إلى زيادة حجم الاستثمارات المشتركة في قطاعات الطاقة المتجددة والصحة والصناعة ومجالات البحوث المتخصصة. وحول أهمية انعقاد الدورة الثانية الحالية للمجلس في لوزان، قال سموه إن مجلس الصداقة يعمل على تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين لفتح مجالات جديدة من الاستثمارات إضافة إلى بحث تطوير المبادرات ومناقشة مقترحات مجلس الأمناء الاستشاري لإطلاق شراكة قائمة على التعاون البناء. وأكد سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة أن دولة الإمارات لديها توجه قوي لتطوير وتعزيز التعاون مع سويسرا تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة بتعزيز التعاون مع دول العالم. وأضاف سموه أن مجلس الصداقة الإماراتي السويسري يعمل على تحقيق أهدافه وبناء علاقات اقتصادية وتنموية قوية قائمة على المصلحة المشتركة. ولفت سموه إلى أنه تم اتخاذ عدة توصيات لإنجاح اجتماع لوزان، حيث تم تكليف لجان عمل من الجانبين وتنظيم ورش عمل مختلفة لتطوير المشاريع والمبادرات التي من شأنها تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والتجاري والسياحي والثقافي والطبي والبيئي والتعليمي بين البلدين.
المصدر: لوزان
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©