الأربعاء 29 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
واشنطن تحذر من هجمات جديدة لكوريا الشمالية
21 يونيو 2011 00:45
اعتبرت القيادة الأميركية في كوريا الجنوبية أمس، أن كوريا الشمالية قد تشن هجمات جديدة على الجنوب، وأن سيؤول وواشنطن أكثر استعدادا لمواجهة التهديدات. وقال الجنرال ولتر شارب قائد القوات الأميركية المتمركزة في كوريا الجنوبية وعديدها 28500 جندي "في وقت أظهر نظام كيم جونج ايل رغبة في التصعيد للحصول على ما يريد، فإني مقتنع بأن التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مستعد لمواجهة التهديدات. وأضاف أمام منتدى حول الأمن "استراتيجيتنا للرد على الاستفزازات ومناوراتنا العسكرية المشتركة أقوى من أي وقت مضى.. العام الماضي عملنا كثيرا لتطوير خطة للرد على الاستفزازات تكون مناسبة أكثر لمختلف أنواع النزاعات". واعتبر وزير دفاع كوريا الجنوبية الأسبوع الماضي أن احتمال حصول "استفزاز" من قبل كوريا الشمالية يزداد، في حين صعدت بيونج يانج مؤخرا لهجتها حيال جارتها الجنوبية، إذ أعلنت في نهاية مايو أنها ستعلق المفاوضات مع سيول وكذلك علاقات الاتصال العسكرية. والتوتر على أشده بين الكوريتين إثر سلسلة حوادث حدودية منها قصف الشمال جزيرة جنوبية في نوفمبر، ما أوقع أربعة قتلى. وهذه التوترات تعقد عملية استئناف المفاوضات السداسية (الكوريتان وروسيا والصين واليابان والولايات المتحدة) حول نزع الترسانة النووية لكوريا الشمالية المتوقفة منذ أبريل 2009. ونقلت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية عن الجنرال شارب قوله إن "هجوم كوريا الشمالية على غواصة من دون أي استفزاز وإعلان برنامج لتخصيب اليورانيوم والقصف المدفعي على جزيرة يونبيونج العام الماضي ضمن استراتيجية التهديد التي ينتهجها الشمال".
المصدر: سيؤول
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©