الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
خطة إسرائيلية لاقتحام «أسطول الحرية-2»
خطة إسرائيلية لاقتحام «أسطول الحرية-2»
21 يونيو 2011 00:36
صرح قائد القوات البحرية الإسرائيلية الأدميرال اليعازر ماروم أمس الأول، بأن قواته ستستخدم كل الوسائل اللازمة لمنع “أسطول الحرية-2” الإنساني الدولي من كسر الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة. وقال ماروم خلال حفل تخريج غطاسين إسرئيليين في حيفا “إن إسرائيل دولة ملتزمة بالقانون وتعمل في نطاق القانون الدولي. فرض حصار بحري أمر قانوني بموجب القانون الدولي، والبحرية ستلتزم بأوامر الحكومة وستقوم بعمل ما يتعين عمله لمنع السفن من خرق الحصار”. وأضاف “ندعو كل المنظمات الراغبة في نقل إمدادات إلى غزة، إلى فعل ذلك بالطرق المتعارف عليها وبالتنسيق مع وكالات الإغاثة العديدة وإخضاع البضائع للتفتيش الأمني”. وتابع “أدعو كل أولئك الذين لهم تأثير على أسطول الحرية، إلى أن يمنعوا الاستفزازات غير الضرورية”. وقال ماروم “السماح للأسطول بالوصول إلى قطاع غزة سوف يساعد حماس في الحصول على ترسانة أسلحة لا يمكن السيطرة عليها”. وأضاف قوات البحرية جاهزة لمواجهة أُسطول الكراهية الذي يعمل تحت غطاء تقديم المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، بهدف التسبب في مواجهة مع جنود الجيش الإسرائيلي واستفزاز وسائل الإعلام للتحريض على دولة إسرائيل”. وذكرت صحيفة “هاآرتس” الإسرائيلية أمس أن خبراء الأمن الإسرائيليين يعتقدون أن قوات بحرية إسرائيلية خاصة ستواجه بعنف المشاركين في الأُسطول، وهناك خطة لمرافقة مصورين محترفين وصحفيين تلك القوات لتوثيق الأحداث المتوقعة على متن سفن الأُسطول. وأوضحت أن قوات البحرية الإسرائيلية تجري تدريبات واسعة النطاق لجنودها في البحر الأبيض المتوسط، استعداداً لاقتحام الأسطول، في مواجهة مباشرة مع الناشطين الدوليين عليه. من جهة أُخرى، وصلت قافلة “أميال من الابتسامات-3” مساء أمس إلى قطاع غزة عبر معبر رفح على الحدود بين مصر والقطاع. وضمت القافلة مساعدات من 10 منظمات وجمعيات أهلية أوروبية مكونة من 12 سيارة إسعاف ومعدات طبية وأدوية وكميات من ألبان الأطفال. ويبلغ عدد المتضامنين الدوليين على متنها 62 ناشطاً أوروبياً وعربياً بينهم شخصيات اعتبارية مثل وزير التنمية البريطاني الأسبق وزوجته ونائب عمدة لندن.
المصدر: غزة، رام الله
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©