الجمعة 20 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
معدات تعليمية متطورة للمدرسة الألمانية بأبوظبي
20 يونيو 2011 23:25
قدمت شركة “سيمنس” العالمية للطاقة والرعاية الصحية في الشرق الأوسط مجموعة معداتها الاختبارية التعليمية الخاصة بالطاقة والكهرباء للمدرسة الألمانية الدولية بأبوظبي أمس كجزء من التزامها المساهمة في تطوير المواهب في المنطقة. وتضم المجموعة الاختبارية التي قدمها يواخيم كوندت، المدير التنفيذى للشركة، وتسلمها جيرالد ميب، مدير المدرسة الألمانية، معدات لعمل أكثر من 60 نوعاً من الاختبارات المصممة لجعل الباحثين الصغار والكبار يستكشفون ويجيبون عن الأسئلة التي تتعلق بقضايا النفط والغاز والطاقة المتجددة وتوليد نقل وتوزيع الطاقة. وتقدم مجموعة المعدات، من خلال التقنيات الحديثة والمتطورة، شرحاً عن كيفية تتداخل التقنيات المنفصلة مع بعضها، وكيف تتفاعل، كما تنقل المعارف المتعلقة بكامل نظام الطاقة، وتظهر الطريق الذي يقود نحو إمداد الطاقة المستديمة حالياً وفي المستقبل. وقال يواخيم كوندت إن معدات “سيمنس” الاختبارية أداة تمكن من استيعاب مفاهيم وتقنيات الطاقة بطريقة عملية وتفاعلية. ويوجد لدى المدرسة الألمانية الدولية 320 طالباً من 14 جنسية، وطبقت المدرسة مؤخراً برنامجاً من أجل المواضيع التقنية. وأعرب جيرالد ميب عن شكره لشركة “سيمنس” على مجموعة المعدات الاختبارية التي ستسخر لخدمة الطلاب والمدرسة، من أجل دعم أسلوب تعلم المعارف التقنية بطريقة ممتعة. من جانب آخر قال هاري هولير، رئيس قسم الموارد البشرية في “سيمنس” بالشرق الأوسط، إن الشركة أطلقت برنامج “سيمنس” للخريجين في أربع دول، هي الإمارات، ومصر، والسعودية، وقطر. ونوه إلى أن هناك برامج وتعاوناً وثيقاً مع “مصدر” بخصوص النوعية العالية لخريجي المعهد، مشيراً إلى أن الشركة أطلقت موخراً “جائزة سيمنس للطالب”، وهى مسابقة تهدف إلى تحدي عقول طلاب الكليات والجامعات في المنطقة، من أجل إيجاد مفهوم حول كيف يمكن أن يتم بناء مدن مستدامة في الصحراء، وبلغت قيمتها 45 ألف دولار.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©