الاتحاد

الرياضي

رقم قياسي غير مسبوق للزعيم العيناوي

عبادي القوصي:
أسدل الستار على منافسات الدور الأول للنسخة الرابعة لدوري أبطال آسيا لكرة القدم··وتحددت بصفة قاطعة هوية الفرق الثمانية التي حجزت مقاعدها إلى الدور ربع النهائي··وتأهلت فرق العين الإماراتي والقادسية الكويتي والكرامة السوري والشباب السعودي وشون بوك الكوري وأولسان الكوري وشنغهاي الصيني·· بجانب اتحاد جدة السعودي حامل لقب النسخة الأخيرة عام 2005 وينتظر المتأهلون بداية جولات خروج المهزوم إبتداء من الدور المقبل حتى تحديد البطل·
وأفرزت المنافسات عن تأهل خمسة أندية عربية وذلك للمرة الأولى على الأقل منذ أن إرتدت البطولة ثوبها الجديد عام 2003 وهى البطولة التي ذهبت إلى الزعيم العيناوي عن جدارة··فمن المعروف أن الدور الأول للبطولة الأولى كان مقسماً إلى 4 مجموعات وصعد الأوائل إلى الدور نصف النهائي مباشرة وكان الصعود من نصيب العين الإماراتي وداليان الصيني وباختاكور الأوزبكستاني وتيرو ساسانا التايلاندي··وفي البطولة الثانية عام 2004 تأهلت إلى الدور ربع النهائي 'الثمانية' أربعة فرق عربية هى العين والوحدة والشارقة من الإمارات واتحاد جدة من السعودية بجانب وشونبوك وداليان وباختاكور وسيونجنام··وفي النسخة الماضية كان التواجد العربي ممثلاً في العين والسد القطري والاتحاد والأهلي السعوديين بجانب بوسان وباس وشواندونج وشينزهن·
ولم يكن الانجاز العيناوي قاصراً على الصعود إلى ربع النهائي للمرة الرابعة على التوالي في النسخة الجديدة ولكن الزعيم تربع على القمة بالنسبة لأعلى حصاد نقاط حيث جمع العين 13 نقطة من الفوز في أربع مباريات على الميناء العراقي 2/1 ذهاباً وعودة والهلال السعودي 2/صفر وماشال الأوزبكي 2/1 والتعادل مع ماشال 1/1 والهزيمة 2/1 أمام الهلال وبذلك يتساوى العيناوي مع الشباب السعودي والسد القطري وشون بوك الكوري··وفي نفس الوقت نجد أن الفرق الثمانية المتأهلة إلى ربع النهائي تمثل 6 دول منها فريقان من السعودية ومثلهما من كوريا الجنوبية مقابل فريق واحد من الإمارات والكويت وسوريا والصين·
لم تخل منافسات الدور الأول من المفارقات الغريبة ومنها على سبيل المثال أن الوحدة رغم أنه جاء في المركز الثاني في تصنيف أقوى هجوم من بين 24 فريقاً شاركت في المجموعات السبع فقد جاء العنابي في المركز الثاني أيضا في ترتيب أضعف دفاع··وسجل الوحداوي 14 هدفاً وسبقه جامبا أوساكا الياباني برصيد 26 هدفاً ودخل المرمى العنابي 15 هدفاً ولم يسبقه الا دا نانج الفيتنامي الذي إهتزت شباكه بـ 27 هدفاً··والمفارقة الأخرى أن السد القطري تفوق على الشباب السعودي في فارق الأهداف بعد أن تساوى الفريقان في رصيد النقاط ولكل منهما 13 نقطة ولكن المواجهات المباشرة بين الفريقين رجحت كفة الشباب حيث تعادل الفريقان في السعودية وفاز الشباب في الدوحة·
وشهد الدور الأول 64 مباراة بواقع 12 مباراة في كل مجموعة من الأولى حتى الخامسة ومباراتين فقط في المجموعتين السادسة والسابعة وإنتهت 55 مباراة بالفوز بينما فرض التعادل نفسه في 9 لقاءات فقط··وبلغت الحصيلة 207 أهداف و255 بطاقة صفراء و10 بطاقات حمراء··وبالمقارنة بين المجموعات نجد أن المجموعة الثالثة التي ضمت الوحدة والكرامة والغرافة وسابا باتري هي الأغزر تهديفاً حيث شهدت 48 هدفاً مقابل 34 هدفاً للمجموعة الأولى و35 هدفاً للثانية و32 هدفاً للرابعة و45 هدفاً للخامسة و3 أهداف للسادسة و10 اهداف للسابعة·
مفاجأة القادسية
من حق الكرة الكويتية أن تفخر بلاعبي القادسية الذين سطروا بحروف من ذهب انجازا رائعاً بوصول أول فريق كويتي إلى ربع نهائي البطولة الآسيوية على حساب باختاكور الأوزبكي والاتحاد السوري وفولاذ الإيراني ووضح أن القادسية تحلى بإرادة حديدية رغم أن بداية الفريق لم تكن جيدة بدليل أن القادسية خسر مباراة الجولة الأولى أمام فولاذ بنصف 'درزن' ولكن الفريق القادساوي لم يستسلم لليأس والاحباط ونجح في توفيق أوضاعه وحصد النقطة تلو الأخرى حتى كانت 'نقطة التأهل في طشقند··واحتفظ القادسية بزعامة المجموعة الأولى برصيد 11 نقطة وبفارق نقطة عن باختاكور صاحب المركز الثاني مقابل 8 نقاط للاتحاد و4 نقاط لفولاذ صاحب المركز الرابع والأخير·
العين على العهد
لا شك أن العين صاحب الانجاز الرائع ولاترتبط روائع الزعيم في البطولات المحلية فحسب ولكن واصل الفريق صولاته وجولاته القارية وأثبت من جديد أنه البطل الأقوى فهو الفريق الوحيد الذي يحجز مقعده بين الثمانية الكبار للمرة الرابعة على التوالي في النسخة الجديدة وجاء صعود البنفسج على حساب منافسين أقوياء لهم صولاتهم مثل الهلال السعودي وبالفوز على ماشال أمس الأول أكد العين جدارته بالتربع على قمة المجموعة الثانية بلا منافس ووصل الفريق إلى النقطة الـ13 بفارق 3 نقاط كاملة عن الهلال الذي يدرك أن لا أحد ينافس العين على الزعامة والريادة وجاء ماشال في المركز الثالث وله 8 نقاط واحتل الميناء المركز الرابع والأخير وله نقطتان··ولابد من الإشادة بلاعبي الميناء الذين قدموا عروضاً طيبة في كل المباريات وكانت هزيمتهم بصعوبة كما أن الميناء يحسب له التعادل مع ماشال في عقر دار الأخير والتعادل مع الهلال في الجولة الأخيرة بالكويت·
'كرامات' الكرامة!
دخل الكرامة السوري التاريخ من أوسع أبوابه بعد أن أصبح أول فريق سوري يتأهل إلى دور الثمانية ووسط جمهور متحمس يزيد عن 40 ألف متفرج حقق الكرامة الهدف المشود بالفوز على سابا باتري الإيراني منافسه الوحيد بهدف سجله عبدالقادر الرفاعي في الدقيقة 30 من الشوط الأول··ويحسب للكرامة أنه حقق الفوز في المباريات الثلاث التي أقيمت على ملعبه وبين جماهيره بداية من الفوز على الوحدة في الجولة الأولى مروراً بالغرافة وأخيراً سابا كما إنتزع الكرامة الفوز خارج ملعبه على سابا في طهران··وتربع الكرامة على قمة المجموعة الثالثة برصيد 12 نقطة وتراجع سابا إلى المركز الثاني وله 10 نقاط وجاء الوحدة في المركز الثالث وله 7 نقاط بفارق نقطة واحدة عن الغرافة·
الشباب يحسم السباق الثنائي
في المجموعة الرابعة تأهل الشباب السعودي إلى ربع النهائي بفوزه على القوة الجوية العراقي 2-1 في الرياض وذلك رغم فوز السد القطري على العربي الكويتي في الكويت بالنتيجة ذاتها··في المباراة الاولى سجل للشباب ناصر الشمراني والعراقي نشأت أكرم،وللقوة الجوية العراقي غانم خضير··ورفع كل من الشباب والسد رصيده إلى 13 نقطة، لكن الليث ضمن بطاقة المجموعة لأنه حسب لوائح المسابقة لا يؤخذ بالاعتبار فارق الأهداف في حال تساوي فريقين بنفس عدد النقاط بل ينظر إلى نتيجة المواجهتين المباشرتين بينهما·وكان الفريقان تعادلا صفر-صفر ذهابا، ثم فاز الشباب 3-2 إيابا·
إنقلاب كوري
كانت المجموعة الخامسة على موعد مع الإنقلاب الكوري عندما أطاح شون بوك بمنافسه داليان الكوري بالفوز 3/1 ليتقدم شون بوك إلى القمة برصيد 13 نقطة بفارق نقطة واحدة عن داليان الذي تراجع إلى المركز الثاني وجاء جامبا أوساكا الياباني في المركز الثالث وله 10 نقاط وأخيراً دا نانج الفيتنامي بدون رصيد للهزيمة في ست مباريات متتالية وهو ماينطبق على فيردي الياباني ودونج تام في المجموعتين السادسة والسابعة ولكن الهزيمة في مباراتين·

اقرأ أيضا

العصيمي: اهتمام القيادة يترجم أحلامنا إلى حقيقة