الاتحاد

دنيا

كيف تجعل الانطباعات الأولى مثالية؟!

القاهرة (الاتحاد)

كشف أليكس تودوروف، أستاذ علم النفس في جامعة برينستون، عن أنه يمكننا تكوين رأي حول شخص ما في أقل من عُشر الثانية على أساس وجهه، مشيراً إلى أن جميع أنواع الأحكام في هذا الوقت شديد الإيجاز، مثل ما إذا كان جديراً بالثقة أم لا، حيث إن الانطباعات الأولى تلعب دوراً كبيراً في حياتنا سواء على الصعيد العاطفي وفي مكان العمل أو في أي موقف آخر تلتقي فيه مع الناس.. طارحاً سؤاله عبر كتابه «قيمة الوجه: التأثير الذي لا يمكن مقاومته من الانطباعات الأولى»: كيف يمكننا تشكيل هذه الانطباعات بشكل مثالي؟!.
فيما تقول آمي كادي، خبيرة علم النفس الاجتماعي ومؤلفة كتاب «الوجود»: «إن أبحاث علم الانطباعات الأولى ولغة الجسد آخذ في التطور، لكن أن يبدو أن صفة الشخص الموثوق فيه تعد المفتاح الرئيس، لأنها تجيب عن السؤال الأكثر أهمية الذي يتردد في العقل: «هل هذا الشخص صديق أو عدو؟».
ولفتت إلى أن محاولة الفرد إدارة فن الانطباعات لا تمضي غالباً بشكل جيد، لذلك فمن الأفضل أن يتحلى الشخص بشخصية حاضرة وقوية، لأن الخوف يجعل تنفسك بطيئاً، ووقفتك غير مستقيمة، في حين أن التحلي بالقوة والفخر يجعلان من حولك يأخذون انطباعاً إيجابياً حول شخصيتك.

اقرأ أيضا