الاتحاد

عربي ودولي

قمة للكوريتين في يونيو لتقليص التوتر


عواصم-وكالات الأنباء: أعلن في سيئول عن لقاء قمة تاريخي جديد مرتقب بين رئيسي الكوريتين لتقليص التوتر بينهما، إثر تعثر محادثات عسكرية جديدة على مستوى رفيع، وحثت حكومة كوريا الجنوبية جارتها الشمالية ان تحذو حذو ليبيا وتنتهز الفرصة لمستقبل افضل بالتخلي عن مساعيها لامتلاك اسلحة نووية وتحسين العلاقات مع الولايات المتحدة·
وجاء في إعلان وزارة شؤون الوحدة الكورية الجنوبية أمس أن كوريا الشمالية وافقت على زيارة يقوم بها الرئيس الكوري الجنوبي السابق كيم داي يونغ إلى بيونج يانج تستمر أربعة أيام في نهاية يونيو المقبل لم يتحدد موعدها بعد·
وفي ختام محادثات جرت على مدى يومين في جبل جيومجانغ بكوريا الشمالية لبحث تفاصيل زيارة داي يونغ اتفق المفاوضون على الاجتماع مجددا قبل نهاية الشهر الجاري لتحديد موعد هذه الزيارة· وأخفق المفاوضون في الاتفاق على وسيلة الانتقال التي سيستخدمها الرئيس الكوري الجنوبي السابق للسفر ما بين سيئول وبيونج يانج على الرغم من أن داي يونغ يرغب في السفر بالقطار· وطلب داي يونغ إجراء هذه الزيارة لتقليص التوتر بين الكوريتين وكذلك لمناقشة ملف البرنامج النووي الكوري الشمالي·
وقال مصدر رسمي في سيئول ان كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية بدأتا أمس الأول محادثات رفيعة المستوى مخصصة لفتح خط سك حديد يجتاز حدودهما المشتركة الاكثر تحصينا عسكريا في العالم· إلا أن الاجتماع على مستوى الجنرالات علق بعد ساعتين من المحادثات فقط على أن يستأنف لاحقا· وانسحب الوفد الكوري الشمالي من الاجتماع بسبب خلاف حول موضوع آخر وهو التوتر القائم في المياه قبالة الساحل الغربي لكوريا حيث تحصل حوادث باستمرار، كما اعلن عضو في وفد كوريا الجنوبية مون سونغ-موك· وكرر الشطر الشمالي طلبه بتحديد الحدود البحرية تمهيدا لترسيمها لاحقا وفق خط وضعته القوات الاميركية والامم المتحدة بعد انتهاء الحرب· وطالب بترسيم جديد يكون ابعد لناحية الجنوب·
وحثت كوريا الجنوبية أمس كوريا الشمالية على ان تحذو حذو ليبيا وان تنتهز الفرصة لمستقبل افضل بالتخلي عن مساعيها لامتلاك اسلحة نووية وتحسين العلاقات مع الولايات المتحدة·
وقال وزير خارجية كوريا الجنوبية بان كي مون 'على كوريا الشمالية ان تدرك انه سيكون هناك مستقبل افضل عندما تتخلى عن برامجها النووية وتعود الى المحادثات السداسية الاطراف في أقرب وقت ممكن'· وقال 'نعتقد ايضا ان العلاقات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية ستتحسن الى الافضل'·
وحث كوفي عنان الأمين العام للامم المتحدة على استئناف المحادثات متعددة الاطراف الرامية إلى انهاء البرنامج النووي لكوريا الشمالية قائلا انها توفر أفضل فرصة لحل المواجهة· ونقل تشونغ تاي هو المتحدث الرئاسي في كوريا الجنوبية عن عنان قوله خلال زيارة للبلاد 'الأمين العام قال انه يؤيد المحادثات السداسية لحل المشكلة النووية الكورية الشمالية ويأمل ان تستأنف في وقت قريب'·
على صعيد متصل ذكرت وسائل إعلام يابانية أن منظمتين تابعتين للكوريين الشماليين والجنوبيين المقيمين في اليابان التقتا للمرة الاولى أمس في محاولة للاسراع من عملية المصالحة بعد 50 عاما من الصراع·
والتقى زعيما اتحاد السكان الكوريين الموالي لسيئول في اليابان مع الرابطة العامة للسكان الكوريين الموالية لبيونج يانج في اليابان في طوكيو واتفقا في الاجتماع الذي استمر 15 دقيقة على استضافة مراسم تذكارية في 15 أغسطس المقبل بمناسبة تحرير كوريا من الحكم الياباني في عام·

اقرأ أيضا

إجلاء مئات من سفينة تعطل محركها قبالة سواحل النرويج