الاتحاد

عربي ودولي

هجوم انتحاري يستهدف قافلة دولية بأفغانستان

كابول - وكالات الانباء: تعرضت قافلة تابعة للأمم المتحدة لهجوم بسيارة مفخخة في ولاية قندهار جنوبي البلاد·وقالت الشرطة الأفغانية إن مهاجما انتحاريا صدم سيارته بعربة تابعة لوكالة الأمم المتحدة لنزع الألغام مما أسفر عن مصرع المهاجم وإصابة سائق السيارة الأممية بجروح·ووقع الهجوم على الطريق الفاصل بين مدينة قندهار المعقل السابق لحركة 'طالبان' ومطار المدينة وقرب قاعدة للقوات الأميركية· ويعد الثاني من نوعه على عربة تابعة للمنظمة الدولية في أسبوع·وقد حمل قائد شرطة قندهار عبد المالك 'طالبان' التي كثفت حملتها ضد القوات الأجنبية وحكومة كابول ومن يساندها خلال الأشهر الماضية المسؤولية عن الهجوم الأخير· وأعلن المتحدث باسم الحركة قاريء محمد يوسف مسؤولية 'طالبان' عن الهجوم·
والعربة التي تعرضت للهجوم تابعة لمركز الامم المتحدة للتعامل مع الالغام في افغانستان وتضررت بشدة واندلعت فيها النيران·وقتل سائق يعمل في صندوق الامم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف) واصيب احد العاملين بالصندوق اصابة خطيرة كما قتل طبيب يعمل في وكالة اغاثة المانية في هجوم صاروخي على عربتهم في اقليم هرات بغرب افغانستان يوم الجمعة الماضي·ويشارك نحو 19 ألف جندي من قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة في تعقب مقاتلي حركة 'طالبان' وتنظيم 'القاعدة' خاصة في المناطق الواقعة جنوبي شرق أفغانستان، بعد سنوات من الإطاحة بحكم الحركة عام ·2001
وفي حادث اخر قتلت قوات التحالف أربعة على الاقل من مقاتلي 'طالبان' في غارة جوية على إقليم أوروزجان بجنوب أفغانستان·وقال البيان انه لم تقع أي إصابات بين المدنيين أو خسائر للممتلكات خلال العملية مشيرا إلى أن أربعة 'متطرفين' على الاقل قتلوا في الغارة الجوية·
وتابع البيان أن المتطرفين مسؤولون عن شن العديد من الهجمات ضد المدنيين والجيش الوطني الافغاني·

اقرأ أيضا

كندا تمدد مهام بعثتيها العسكريتين في العراق وأوكرانيا