الاتحاد

دنيا

الاستمتاع بالطبيعة يحسّن نظرتك لجسدك

ترجمة: عزة يوسف

أكدت دراسة جديدة أن الاستمتاع بالهواء النقي بين الحين والآخر، يؤدي إلى تحسين حالتك الصحية، ويرتقي بصورتك النفسية أمام نفسك، حيث اكتشف باحثون من جامعة أنجليا روسكين، وجامعة بيردانا، وكلية لندن الجامعية، أن تأثير التعرض للطبيعة الأم على الأشخاص الذين يعانون انعدام الثقة في مظهرهم أبعد بكثير مما نُدرك.
وبالنسبة للنساء اللاتي لا تشعرن بالثقة في أجسادهن، فقد أثبتت الدراسة أن الذهاب في جولات المشي السريع في الحديقة، يمكن أن تساعدهن على تعزيز احترام الذات، وتحسين نظرتهن إلى شكل أجسادهن، وأجرى الباحثون خمسة أبحاث متفرعة من الدراسة الأساسية، خلصت نتائجها إلى أن قضاء المزيد من الوقت في الطبيعة يمكن أن يؤدي إلى صورة أكثر إيجابية للجسد، على عكس الحياة داخل الجدران، التي تغذي الأفكار السلبية المتعلقة بالمظهر. وأوضحوا أنه بشكل أكثر تحديداً، فإن الطبيعة تدفع إلى عملية داخلية تعرف باسم «السحر الناعم» الذي غالباً ما يكون مصحوباً بمشاعر من الاستمتاع.

اقرأ أيضا