الاتحاد

الاقتصادي

الجمارك تعرض خطط المكتب الإقليمي لبناء المقدرة


اجتمع مؤخرا وفد رفيع المستوى لممثلين من دولة الإمارات وبقية دول مجلس التعاون والدول العربية خلال الاجتماع الخامس لمكاتب بناء المقدرة، بمشاركة الهيئة الاتحادية للجمارك، بهدف مناقشة التطورات الجديدة لبناء المقدرة، حيث عقد الاجتماع بمقر منظمة الجمارك العالمية في بروكسل·
وقال سعادة محمد خليفة بن فهد المهيري، مدير عام الهيئة الاتحادية للجمارك، في تصريحات صحفية أمس إن اجتماعات هذه اللجنة تكتسب أهمية خاصة لدول الإقليم حيث تم تقديم عرض مرئي مقدم من قبل وفد دولة الإمارات عن مشروع إنشاء مكتب إقليمي لبناء المقدرة والذي من المقرر إنشاء مقر له بالدولة وذلك خلال الأشهر القليلة القادمة، الذي سيساعد بدوره في التطوير والتحديث والتدريب وحل الاحتياجات وتشخيص المشاكل الجمركية التي تتبع الإقليم وذلك بجميع المجالات المتعلقة بالجمارك سواء كانت مشكلات تقنية أو فنية أو إدارية وغيرها·
وأشار إلى أن إنشاء مكتب إقليمي لبناء المقدرة يعد خطوة جديدة تساهم في زيادة التواصل وتبادل الخبرات العلمية والعملية بين الدولة والدول الأخرى، وعليه فقد قدم السيد سلطان أحمد درويش مدير إدارة العلاقات الدولية بالهيئة الاتحادية للجمارك رئيس وفد الدولة شرحا كاملا عن الخطوات التي تم إنجازها حتى الآن إلى جانب توضيح الرؤية والرسالة التي وضعت للمكتب الإقليمي بالدولة والأهداف والأولويات والمشاريع والخطط المستقبلية للمكتب، وكذلك النتائج المرجوة والمتوقع الوصول إليها وأثرها على دول الإقليم·
ومن جانب آخر فإن أحد أهم الأهداف التي تقدم بها وفد الدولة هو تقديم الاستشارات والقيادة وفقا للمعايير الدولية، وتدعيم دور الجمارك وذلك على أساس دعم التواصل التجاري والصناعي في الدولة· وتم عرض الرؤية المحددة للمكتب والمتمثلة في الوصول لخدمات جمركية حديثة وذات جودة عالية للإقليم·
وناقش المجتمعون تطورات بناء المقدرة وخاصة التطورات في تجربة المكتب الإقليمي لبناء المقدرة لدول آسيا والباسفيك، وكذلك مكتب شرق وجنوب إفريقيا الذي تم إنشاؤه مؤخرا، إلى جانب مناقشة عملية التواصل بين المكاتب الإقليمية لبناء المقدرة والمكاتب الإقليمية للتدريب، لاعتبارها جزءا من مهام مكاتب بناء المقدرة·
ومن جهة أخرى أثنى المجتمعون على العرض الذي قُدم من قبل وفد الدولة وكذلك على الشرح الوافي والخطط الواضحة، فقد اشادت غالبية الدول المشاركة بالعرض المرئي وكان على رأسها المملكة العربية السعودية، لبنان، بريطانيا وألمانيا بالإضافة إلى المكتب الإقليمي لبناء المقدرة بجنوب وشرق إفريقيا والمكتب الإقليمي لبناء المقدرة لدول آسيا والباسفيك·
حضر وفد الدولة اجتماعا خاصا بموضوع التعليم الالكتروني (E-learning) وهو عبارة عن برنامج تدريبي متطور، حيث عرض ممثلون من منظمة الجمارك العالمية خلال الاجتماع شرحا واضحا حول الإنجازات الخاصة بالبرنامج الذي سيكون عبر أجهزت الكمبيوتر وعبر شبكة الانترنت وتم عرض الخطط والأهداف التي وضعت للبرنامج إلى جانب شرح تفصيلي عن الإنجازات والنتائج التي توصل إليها البرنامج، إذ أن هذا البرنامج لا يغني عن التدريب الاعتيادي عن طريق المحاضرات والدورات التدريبية بأساليبها الاعتيادية وإنما سيكون برنامجا مساعدا·
وأكد المدير العام أن الجهود التي تبذلها الهيئة تأتي انسجاما مع توجهات القيادة الحكيمة للدولة، والتي تسعى إلى تفعيل كافة جوانب التعاون والتنسيق بين الدول، وذلك للارتقاء بالواقع الاقتصادي لها، وتمكين مواطنيها من الحصول على أفضل الخدمات التي تقدمها مؤسسات المجلس·

اقرأ أيضا

أنظمة جديدة لسلامة محركات الحافلات العام الحالي