الأربعاء 25 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
«إمبراير» البرازيلية: تأثيرات سلبية لارتفاع النفط على الطيران
20 يونيو 2011 21:31
أبلغ رئيس شركة “إمبراير” البرازيلية لصناعة الطائرات “رويترز” أمس، أن أسعار النفط القوية وأزمة منطقة اليورو تهددان التعافي الذي يشهده قطاع صناعة الطائرات وسط منافسة متنامية. وأضاف فريدريكو كورادو، على هامش معرض “لوبورجيه” للطيران أن أحد أهم زبائن “إمبراير” وهو شركة “جت-بلو إيروايز” قد يخفض طلبياته بدرجة كبيرة. وقد تعزز تصريحاته المخاوف من أن أثر ارتفاع أسعار النفط على صناعة الطيران ينتقل إلى الموردين ومصنعي الطائرات. وقال كورادو “كانت الصناعة تتعافى على نحو جيد، ثم حلت أحداث الدول العربية وارتفاع سعر النفط”، مضيفاً أن مشكلة ديون اليونان أثرت أيضاً على توقعات الصناعة. وأوضح أنه في ظل توقعات بانخفاض أرباح شركات الطيران من 16 مليار دولار في 2010 إلى حوالي أربعة مليارات دولار هذا العام، فإن الشهية للطائرات الجديدة قد تتقلص. وقال كورادو “الجدوى الاقتصادية (لشركات الطيران) تواجه الخطر من جديد”. وقد تشهد “إمبراير”، وهي من أهم المصدرين البرازيليين، تراجعاً كبيراً في الطلبيات. وأوضح كورادو أن “من المستبعد” أن تمارس جت-بلو الأميركية للطيران الاقتصادي خيارات لديها لشراء 100 طائرة. وقال إن “جت-بلو” التي كانت أول عميل كبير لطائرات “إمبراير” ذات المئة مقعد في 2003، قد تخفض أيضاً طلبيات مؤكدة لعدد 51 طائرة إذا قررت شراء الطائرة المنافسة “إيرباص إيه320نيو”. وأضاف “إذا حدث هذا فقد نواجه مخاطر أكبر مع (جت-بلو)”. وتستشعر “إمبراير” بالفعل أثر احتدام المنافسة من طرز جديدة، مثل الطائرة “سوبرجت 100” من “سوخوي” والفئة “سي” من “بومباردييه” التي ما زالت قيد التطوير. ويقول منتقدون إن ضعف حضور “إمبراير” في سوق الطائرات الكبيرة الآخذة بالنمو قد ينال من فرصها للفوز بطلبيات من شركات طيران تريد شراء طائرات بأحجام مختلفة من مزود واحد.
المصدر: لوبورجيه
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©