الاتحاد

عربي ودولي

أميركا تنشر حصراً شاملاً عن معتقلي جوانتانامو


عواصم-وكالات الأنباء: نشرت الولايات المتحدة أكبر حصر شامل حتى الان عن المحتجزين الحاليين او الذين احتجزوا من قبل في سجنها الحربي في جوانتانامو للاشتباه في كونهم ارهابيين اجانب، وأوردت 759 اسما وجنسياتهم·
وصرح القائد بالبحرية والمتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) اللفتنانت تشيتو بيبلر أمس الأول بان القائمة شملت 'كل فرد احتجز بموجب قانون المراقبة (لوزارة الدفاع)' في القاعدة البحرية الامريكية بخليج جوانتانامو بكوبا منذ افتتاح السجن في يناير عام ·2002 وأكد أن هؤلاء المحتجزين يعنون فقط سجن جوانتنامو، وهو لا يتحدث عن وكالات أخرى·
وقالت وزارة الدفاع الامريكية ان هناك تقريبا 480 محتجزا ورفضت اعطاء رقم محدد وذكرت انه منذ عام 2002 غادر السجن 272 شخصا اما بسبب الافراج عنهم او نقلهم وتسليمهم لحكوماتهم تحت الحجز· وقال المسؤولون ان تلك القائمة ضمت كل المحتجزين حاليا· وذكرت البنتاجون ان القائمة الجديدة ضمت اسماء 201 محتجز نقلوا الى خارج جوانتانامو قبل ان تبدأ الولايات المتحدة عقد جلسات اللجان العسكرية·
وقالت جومانا موسى المسؤولة بمنظمة العفو الدولية ان اللغة التي استخدمتها وزارة الدفاع الامريكية في توصيف القائمة عززت من التكهنات المترددة منذ فترة طويلة عما اذا كانت وكالة المخابرات المركزية الامريكية تحتجز معتقلين في جوانتانامو خارج اطار المراقبة العسكرية·
وصرحت موسى بانها اثارت ايضا تساؤلات حول وجود ما يعرف باسم 'المحتجزين الاشباح' الذين لم ترد اسماؤهم في السجلات الرسمية وحرموا من الاتصال باللجنة الدولية للصليب الاحمر· وقالت موسى التي حضرت جلسات عسكرية في قاعدة جوانتانامو 'في الوقت الذي نعتقد فيه انه حان الوقت للافراج عن اسماء الناس الذين احتجزوا من جانب وزارة الدفاع سيظل السؤال قائما عما اذا كانت اجهزة حكومية اخرى قد احتجزت اناسا في جوانتانامو'·

اقرأ أيضا