الاتحاد

الملحق الرياضي

هازارد باقٍ في تشيلسي عاماً

البلجيكي هازارد

البلجيكي هازارد

أكد النجم البلجيكي إيدين هازارد، أنه لن يرحل عن ناديه تشيلسي الإنجليزي هذا العام على الأقل، وذلك رغم الاهتمام به من قبل ريال مدريد الإسباني، حامل لقب دوري أبطال أوروبا.
ويشكل هازارد «27 عاماً» منذ فترة محور تقارير صحفية حول احتمال انتقاله إلى النادي الملكي، وزادت وتيرتها بعد أدائه في نهائيات كأس العالم 2018 ومساهمته في حلول منتخب بلاده في المركز الثالث للمرة الأولى في تاريخه. وما زاد أيضاً من التوقعات بشأن رحيله المحتمل إلى النادي الإسباني، انتقال مواطنه وزميله في تشلسي الحارس تيبو كورتوا إلى الريال هذا الصيف.
ويرتبط هازارد بعقد مع تشلسي حتى 2020، ويأمل ناديه في أن يعمد إلى تجديده ويضمن بقاءه في صفوفه على المدى الطويل. وأقفلت فترة الانتقالات الصيفية في انجلترا قبل انطلاق الموسم الجديد من الدوري الممتاز الأسبوع الماضي، إلا أن هذه الفترة تستمر في إسبانيا حتى نهاية أغسطس، ما يعني أن في إمكان أندية إسبانية ضم لاعبين من انجلترا.
وفي تصريحات لإذاعة «أر أم سي» الفرنسية، قال المهاجم البلجيكي: «المغادرة هذه السنة؟ لن أغادر. قيل الكثير، وجزء كبير مما قيل كان هراء. حالياً، أنا سعيد. تبقت سنتان على عقدي، وسنرى ما سيحدث».
وبعد عودته من إجازته إثر مشاركته في كأس العالم، بقي هازارد على مقاعد البدلاء في مباراتي فريقه في المرحلتين الأولى والثانية من الموسم، إلا أن مدربه الإيطالي ماوريتسيو ساري دفع به كبديل السبت في المرحلة الثانية ضد أرسنال، ليساهم في فوز فريقه 3-2 على غريمه اللندني، عبر تمريرة حاسمة جاء منها هدف الفوز عن طريق الإسباني ماركوس ألونسو.

اقرأ أيضا