الاتحاد

عربي ودولي

العاهل السعودي يستبعد صداماً إيرانياً أميركياً

الرياض، طوكيو - وكالات الأنباء: استبعد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية حدوث صدام عسكري بين طهران وواشنطن بسبب الملف النووي الايراني، معتبرا ان البلدين يعرفان واجبهما الوطني والعالمي· وقال لدى لقائه أعضاء اتحاد الصحافة الخليجية المشاركين بأعمال الاجتماع الثاني للجمعية العمومية للاتحاد الذي اختتم أعماله في الرياض 'أنا أعتقد إن شاء الله سيكون الهدوء والسكينة وإيران تعرف حقها وواجبها الوطني والعالمي وكذلك أميركا··الامر الذي يهمنا والذي بيننا هو الخليج فإذا تضرر فأول من سيتضرر إيران ثم بعد ذلك دول الخليج وما من شك إيران فيها رجال ومفكرون لمصلحتهم ومصلحة غيرهم وهذا واجب عليهم'·
ووصف العاهل السعودي من جهة ثانية الاوضاع في العراق بأنها مخيفة وان هناك ايادي خفية تعمل لخلق فتنة بين العراقيين وان الفوضى مختلطة، وقال ان اعمال القتل التي تجري هناك تحز في النفس وفي قلب كل انسان، متمنيا ان تزول الغمامة عن العراق وان يتعاون ابناؤه ويتكاتفوا من اجل مصلحة البلاد، مؤكدا استعداد المملكة لمساعدة العراق، وقال 'اي شيء يطلب منا لمصلحة العراق نحن مستعدون'·
وحذر الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسائل الإعلام المحلية من نشر صور للنساء السعوديات، وقال 'الصحافة يا إخوان فيها جهة خيرة وجهة أخرى الله أعلم بها وأنتم إن شاء الله من الجهة الخيرة وتبقى بعض الصور التي تنشر في بعض الصحف وهذه يا إخوان ليست منا وليفكر الواحد منا هل يقبل أن ابنته أو أخته أو زوجته تظهر بهذه الصورة··لا لن يقبل أي أحد بذلك ما من شك··الشباب يميلون مع العاطفة ويميلون مع النفس والنفس أمارة بالسوء وهذه أرجو أن تخففوا منها'·

اقرأ أيضا

ضبط أسلحة مهربة في المهرة