الأربعاء 18 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
جمعية المقاولين توقع اتفاقية شراكة مع «كابيتال شيلد لوسطاء التأمين»
جمعية المقاولين توقع اتفاقية شراكة مع «كابيتال شيلد لوسطاء التأمين»
20 يونيو 2011 21:26

وقعت جمعية المقاولين وشركة كابيتال شيلد لوسطاء التأمين اتفاقية شراكة، بهدف تقديم برامج تأمين خاصة لشركات المقاولات الأعضاء في الجمعية. وقال أحمد خلف المزروعي نائب رئيس جمعية المقاولين خلال مؤتمر صحفي عقد بأبوظبي أمس، إن الاتفاقية تهدف لمساعدة أعضاء الجمعية عند تعرضهم لأي حادث، عبر تحديد المخاطر ومطالبات شركات التأمين. وأوضح أن الاتفاقية تهدف كذلك لدراسة عقود التأمين لأعضاء الجمعية، وتقديم أفضل البرامج التأمينية بأسعار متميزة ومخفضة من قبل كابيتال شيلد. وأوضح المزروعي أن الجمعية ستحصل على أفضل خدمات ما بعد البيع، كما ستستفيد من الدراسات التي أعدتها شركة كابيتال شيلد عن الخدمات التأمينية لشركات المقاولات في الدولة. وشدد على أن الاتفاقية تخدم بشكل رئيسي شركات المقاولات الأعضاء بالجمعية، حيث ستقدم لهم تسهيلات وخدمات تأمينية متميزة. ودعا المزروعي إلى ضم أكبر عدد من شركات المقاولات في الدولة إلى هذه الاتفاقية وتفعيلها. وقال “نطالب جميع أعضاء الجمعية من الشركات الكبرى والصغرى بدعم هذه الاتفاقية واستخدام الخدمات التأمينية المتميزة الجديدة لشركة كابيتال شيلد”. من جانبه، ذكر حميد سالم مدير عام جمعية المقاولين في الدولة أن عدد شركات المقاولات المقيدة بالجمعية والمستهدفة من الاتفاقية الجديدة يصل إلى نحو 800 شركة مقاولات، منها نحو 180 إلى 200 شركة في أبوظبي. وأشار سالم إلى تميز قطاع المقاولات في الدولة بتنوع شركاته من شركات مقاولات بناء، وطرق، وجسور، وكهرباء، وصرف صحي، ومياه، وغير ذلك من التخصصات المتنوعة، موضحاً أن الاتفاقية تشمل استفادة جميع الشركات من الخدمات المقدمة. وأشار سالم إلى جهود جمعية المقاولين في تذليل العقبات أمام شركات المقاولات العاملة بالدولة بعد الأزمة المالية العالمية، عبر توفير الحلول العديدة في كثير من المجالات، وعلى رأسها التأمين، فضلاً عن دور الجمعية في مواجهة كثير من المشاكل المتعلقة بتأخر تسليم الدفعات للمقاولين، لا سيما من بعض شركات التطوير العاملة بالقطاع. وأوضح سالم أن الأزمة المالية دفعت كثير من الشركات لإعادة هيكلة أوضاعها للتكيف مع الظروف الجديدة، مشيراً إلى خروج بعض الشركات من السوق مؤخراً تأثراً بتباطؤ الأعمال الإنشائية بالدولة. ومن جهته، أكد جوزاف شباط العضو المنتدب لشركة شيلد لوسطاء التأمين أن اتفاقية الشـراكـة مع جمعيـة المقاولين تضمن التغطية المناسبة لشركات المقاولات بأقل تكلفة وببرامج تأمينية متطورة ومتقدمة، إضافة إلى مساعدة كل عضو منتسب إلى جمعية المقاولين عند تعرضه لأي حادث. وأوضح أن الشركة ستقوم خلال الأيام القليلة المقبلة بزيارة شركات المقاولات في مقار عملها في الدولة لإطلاع قياداتها ومهندسيها وعمالها على مزايا الخدمة التأمينية الجديدة. ولفت إلى أن خدمات التأمين ستشمل جميع أفراد شركات المقاولات من مهندسين وفنيين وعمال، إضافة إلى الآلات والمعدات. وأشار إلى وجود مصلحة مشتركة بين الجمعية والشركة لتطبيق اتفاقية الشراكة على أكمل وجه، منوهاً بأنه عند شراء أي عضو من أعضاء الجمعية عقد تأمين عبر الشركة، فإن جمعية المقاولين ستستفيد مادياً عبر تخصيص نسبة معينة من قيمة الاشتراك يتم إيداعها في صندوق خاص لدعم جمعية المقاولين. ونوه بأن شركة كابيتال شيلد لوسطاء التأمين بدأت عملها منذ فترة قريبة في دولة الإمارات وتتعاون مع شركات تأمين محلية عديدة، موضحاً أن للشركة تجارب تأمينية سابقة مع نحو 25 شركة مقاولات في الدولة. وقال “هدفنا تقديم خدمات تأمينية جديدة ومتميزة بأفضل الأسعار ودورنا الأساسي إيجاد حلول تأمينية متميزة للعاملين في قطاع المقاولات في الدولة”.

المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©